قناة السويس و خطاب الرئيس - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قناة السويس و خطاب الرئيس

  نشر في 06 غشت 2015 .

                                                                                                   


                                                  

                                                              قناة السويس و خطاب الرئيس                                   


قبل قليل انتهى الرئيس ( عبد الفتاح السيسي ) من خطابه بمناسبة افتتاح قناة السويس حيث آثر 

استكمال خطابه ارتجالاً ليُبرق أو ليُمرّر بعض الرسائل و بعدها تحوّل إلى الخطاب المقروء و الذّي كان 

إنشائيّا بامتياز .. فبالعودة إلى تمرير الرسائل ارتجالاً فقد حاول الرئيس تذكير عواصم القرار الدولي و 

أمام فرنسا التي كان يجسّد حضورها الرئيس (هولاند) بأنّ مصر ومنذ أمد بعيد دافعت عن الإنسانية عن 

طريق تصدّيها للفكر المتطرّف و بأنّ تجديد الخطاب الدّيني كان ضرورة ملحة لاستكمال دفاع مصر عن 

قيم و مبادئ الإنسانيّة المتجلّية في الحريّة و الحداثة ..إذن أمام هذه الرسالة الأولى سنلاحظ كيف حاول 

الرئيس المصري في مناسبة التدشين مغازلة الغرب بتقديم نفسه (حصان طروادة) في محاربة الإرهاب و 

بالتالي فالحرب على الإرهاب كما يريد أن يقول (عبد الفتاح السيسي) ليست فقط بالطائرات و الصواريخ 

ولكن أيضا بتجديد الخطاب الدّيني الذي روّض من أجله الأزهر و الإعلام و باقي المجتمع المدني .. إذن و 

بالنتيجة فمجيئه إلى الحكم لم يكنْ مِنّةً بل كان نعمةً على مصر و انتصاراً لمفاهيم الحريّة و الإنسانيّة 

عند الغرب .

أما الرسالة الثانية فكانت موجهة للعرب و خصوصا منهم دول الخليج حيث وعبر قناة السويس قام 

بتمرير نوع من الكلام الدبلوماسي و الذّي مفاده أنّ مصر بقناتها الجديدة و رئيسها الجديد هما صمامي 

الأمان سياسيّا لهذه الدّول .. و بالتحليل الهادئ فالرئيس ومن خلال مناسبة التدشين يريد تمرير و  

تذكير دول الخليج أن مصر هي رحى الثقل في المنطقة و أنها أضحتْ هي المحور الذي يجب الإلتفاف 

حوله و ليس (السعوديّة) .. بمعنى أنّه : و رغم الإنتصارات التي تحققها المقاومة الشعبية في اليمن 

بقيادة ( السعودية) فإن شبح (إيران) لا يزال قائماً و بالتالي فالمحور الذي يجب أن تتزعّمه مصر هو 

الكفيل بطرد هذا الشبح من المنطقة .

أما الرسالة الثالثة فكانت موجهة للشعب المصري ومفادها أن هذه القناة أضحتْ عاملاً اقتصاديّا في 

منظومة الأمن القومي .. و بالتحليل فهو يريد أن يقول :على الشعب المصري أن يؤمن بازدواجية الربح و 

الخسارة مادام أن القناة تحافظ على أمنه القومي .. فالرئيس يعلم يقينا أن المشروع الجديد رغم الضجّة 

الإعلامية التي واكبته منذ الإعلان عن إنشائه فهو قد يتحوّل من نعمةٍ في طيها نقمة و خصوصا أن أكبر 

المؤسسات الاقتصادية العالمية جاء في تقاريها أن (قناة السويس) الجديدة لا تعدو أن تكون قناةً أراد 

(الجيش المصري) أن يسوّقها بصورة أكبر من حجمها بل و استثمارها كملحمة سياسية تعطي للجالس 

على عرش مصر براءة الاختراع مجاناً .

نعم كانت هذه الرسائل المرتجلة من طرف الرئيس (عبد الفتاح السيسي) عبارة عن إسقاطات جيّرَ بها 

خطابه اليوم و هي بالمجمل لها دلالات محدّدة و لعلّ أقواها هي أن الرئيس يحاول إخراج القوة من 

الضعف و بمعنى أدق : الرئيس يحاول الهروب إلى الأمام ذلك أن وضعه السياسي يشوبه اللبس و 

قراراته الاقتصادية لا ترقى عموما إلى المستوى المطلوب في ظل حكومة متخبّطة .. أمّا الوضع الاجتماعي 

فهو رهين بقنبلة قابلة للإنفجار في أي وقت .


بقلم : ذ تاج نورالدين .


  • 1

  • تاج .. نورالدين .
    محام سابق- دراسات في الفلسفة والأدب - متفرغ الآن في التأليف والكتابة .- محنك في التحليل النفسي- متمرس في التحليل السياسي- عصامي حتى النخاع- من مؤلفاته :( ترى من هذا الحكيم ؟ )- ( من وحي القوافي ) في ستة أبواب وهو تحت الطبع .- ( علم ...
   نشر في 06 غشت 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا