كل هذا ...من اجلي انـا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كل هذا ...من اجلي انـا

نتنفس ..شكر للمولي..

  نشر في 23 فبراير 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

..في كثير من الاوقـات

نحب ان نختلي ..بأنفسنـا

لــ نعيش في ذلك الشعـور الحالـم

والتأمـل ...الفكري والروحـي

لنستمد بعض القـوة...من كل شيء حولنـا

من..لـون السماء الزرقـاء

.....من خضـرة الشجـر وأزدهـار أوراقهـا

....من دفء الحـمم ..في أعلي الجبـال والبراكين

...من بـرودة الثـلج والسقيع

...من صلابة الصخـور... ومن ..رقـة البحر.. وعذوبة لمساتة

وهنـا فقط

عندمـا تحيـا في هذا الجـو الروحانـي البديـع

لبعـض الوقت....

يصفو الذهن للاسئلة...ويبحث العقل عن ..الاجـابات

وهنـا طرء علي مخيلتـي سؤال عميق...بعمق نفسي وكياني

....

*لمـا الانهـار والمحيطـات حولنـا بهذة الاحجـام الشاسعة؟؟

*ولمـا السمـاء من فوقنـا ..ممتـدة علي امتداد الافق ؟؟

*ولمـا المحاصيل والحقـول والزهـور...عظيمة المساحة وعظيمة الشئن؟؟

*ولمــا الجبـال ..بهذة الاحجـام الهائلة ؟؟

ومع التفكـر في أيـات الله...ظهـر لي في أجابة كل سؤال ...أسم من أسمـاء الله الحسني

فالانهـار تجـري امام عينـاي بهذة الحجم الشاسع..وكـأن الله عز وجل يقول لي...من أسمـائي الرزاق

فـلا تخف ولا تجزع....فأنـا أعطـي بكرم وسخـاء

والدليل امـام عينـاك....يحتاج المـرء لجرعة مـاء فقط

ولكنـي خلقت لكـم...بحـار ومحيطـات....تكفي لعدد لا نهـائي من البشـر

فـ عيش....بهـدوء وأطمئنان

***

وفي التفكـر في السمـاء الممتـدة فوقنـا..علي امتداد الافق البعيد

يقول الله عز وجل لي....من أسمائي الكـريم الرحـيم

فالسمـوات هي..

سقف الكوكب.. وهـي ...تسمح للجميع ان يعيشوا اسفلة...بدون نزاع او صراع او أجـر

كــ الاسكـان بين بني البشـر

فـلا تخف ...وعيش بهـدوء واطمئنـان

فلن يمنعك احـد من ان تعيش ...تحت سمـائي

***

وفي التفكـر في ..المحاصيل والحقـول والزهـور...ولمــا هي...عظيمة المساحة وعظيمة الشئن هكـذا

أدرك ...أسم الله العاطـي الوهـاب

فهو خالق النفس البشرية..ويعلم انها تجزع وتخـاف وتقلق من قضية... الرزق والطعـام

فجعلنـا نشاهد ...رزق الله العظيم..بعيوننـا...حتي تطمئن نفوسنـا لـوفـرة الطعـام

***

وفي التـأمل في الجبـال ..الشامخـات العالـية

أدرك معني أسـم الله....المتكبر

فنحن بني البشـر لن نصل في يوم من الايـام الي.. أرتفـاع الجبـال في هاماتنـا وطـول أجسادنـا

فلمـا التكبر ولمـا الغـرور...وهمـا امراض قاتـلة في النفس البشرية...أذا اصابتهـا

وانـما لابد ان تـكون صلب في الحق ...ومن اجل الحق

كالجبـال الراسيـات.... واستمد قوتك منهـا...وتذكـر ان مهمـا كانت الريـاح عاتيـة

الجبـال صلبـة...لا تنحني الا لله ..فقط

***

ربي لك الحمد العظـــــــــــيم **** لذاتك حمدا لك و ليس لواحد الاك

يا مدرك الأبــــــــــصار و الأبصار **** لا تـــــــــــدري لـــــــــه و لكنه ادراك

ان لم تكن عيـــــــــــني تــــراك **** فإنني في كل شيء استبين علاك

وفي النهـاية

*فـاض قلبـي ..بحب ربـي*

لانـي...

أدركت ان الله خلق هذا الكـون الشاسع والعظيم ...من اجلي انـا

ولكي ادرك كل هذة المعـاني ....والاسـرار ..في داخل الاشيـاء

اعطـاني ووهبنـي ...ربـي

العقـل

فـ لك الحمـد و لك الشكـر يا ربـي....حمدا طيبـا كثيراا مبـاركـا فية

مليء السمـوات والارض...حتي ترضي عني

و لان لسـاني يعجـز عن الشكر....تهفـو نفسي

بان أقـول

تبـارك الله احسن الخالقـين

هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لَكُمْ مِنْهُ شَرَابٌ وَمِنْهُ شَجَرٌ فِيهِ تُسِيمُونَ (١٠)

يُنْبِتُ لَكُمْ بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُونَ وَالنَّخِيلَ وَالْأَعْنَابَ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (١١)

وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومُ مُسَخَّرَاتٌ بِأَمْرِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (١٢)

وَمَا ذَرَأَ لَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُخْتَلِفًا أَلْوَانُهُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَةً لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ (١٣)

وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (١٤)

وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلًا لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (١٥)

وَعَلَامَاتٍ وَبِالنَّجْمِ هُمْ يَهْتَدُونَ (١٦)

أَفَمَنْ يَخْلُقُ كَمَنْ لَا يَخْلُقُ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (١٧)

وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (١٨)

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

صـدق الله العظـيم

........



   نشر في 23 فبراير 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا