واقعي ام احلامي! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

واقعي ام احلامي!

  نشر في 09 ديسمبر 2018 .

مبعثرة الخيال لطالما كنت، ودون وعيٍ مني استرسل في هذا التشعث

اجلس لساعاتٍ محدقة في الاسقف ومابين الرفوف

احاول الفرار مما يشتتني ويعبث بتركيزي

لكن عبثاً اكرر محاولاتي، عبثاً ابحث عن حلولٍ لهذا الانسياق مع الاحلام الوردية

عالمة بأني حتماً سأكون نادمة عما قريب،

مفرطةً بالعمل في اللحظات الاخيرة، دون جدوى

مدركة بأني سأعاود السقوط في هذه الحفرة من جديد،

غير عابئة بما ينتظرني من شقاء، في لحظاتي الاكثر تعاسة

غافلة عن ان غوصي في الاحلام والتهامي للروايات لن يجر لي الفائدة في الكثير من الاحيان

وصولاً الى كتاباتي، تلك التي تستجدي مني الكثير من الانسياب مع الافكار

دون ان تكون غالباً قريبةً لما اطمح اليه

لكنني اليوم اكثر اقتناعاً مما كنت قبل ايام، بأنني املك القليل من الوقت

مقارنةً بما املك من احلام،

مقارنةً بماارغب بالقيام به،

ولست قادرة على التوفيق بين رغباتي، على الانحصار في زاوية واحدة

واكثر اقتناعاً بأني ساستغرف في البكاء عند النهاية

مجبرة على الاختيار، بين مااريده وماعليّ القيام به.



  • Alice
    لم اولد بموهبة عظيمة، لكني كنت دائما اشعر برغبة ملحة للكتابة، وها انا احاول تطوير قدراتي. انا هنا لابحث عن دعم ونقد بناء، لذا ارجوا منكم متابعة كتاباتي المتواضعة☺️
   نشر في 09 ديسمبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا