مراهق سريع ،وبعدين؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مراهق سريع ،وبعدين؟

The Flash

  نشر في 09 غشت 2015 .

عندما قررت أني سأشاهد (البرق) كان ذلك لأني إعتقدت اني سوف استمتع به، ولأني في ذلك الوقت كنت أرغب في مشاهدته والخروج من دائرة المسلسلات المعتاده، أردت مشاهدة شيء مختلف، بداية دعوني أوضح لكم، أنا محب لأفلام السوبر الهيرو وأشاهد كل الجنون التي تنتجه مارفل ودي سي والخ، سوبرمان، باتمان، سلسلة إكس مان و أفنجرز و كل المجموعة التي تعرفونها جيداً بلا إستثناء شاهدتها وإبتعت تذاكر سينمائية لحضور عروضها أولاً بأول، لذا لا ! لم أجلس في برجي العاجي مشاهداً ذا فلاش وأنا أردد بين نفسي : حسنا سأحاول أن أبدو محنك وسينمائي خبير وأنتقد الأعمال التي يحبها عموم الناس وأخبرهم عن روعة الأعمال الكلاسيكية أو الدرامية التي لا يرغب أي منهم بمشاهدتها، كلا لم يكن هذا ما يخطر ببالي، فقط أردت أن أحظى بمشاهدة (شيء جديد) لا أكثر، لذا عليك أن تتفهم موقفي ولا تتعجل بالحكم على ما أكتبه، فقط إقرأ للنهاية

البرق، مسلسل من إنتاج قناة (THE CW) والتي نعرفها بإنتاج عدة أعمال شبابية مشهور وناجحة جماهيرياً لكن ما يهمنا منها أن لها تجربة سابقة مع عمل يتناول قصة سوبر هيرو أخر وهو (السهم) الذي لم اشاهده من قبل، (البرق) عمل من كتابة (Greg Berlanti) و (Geoff Johns) و (Andrew Kreisberg) وجميعم إشتركوا أيضاً في كتابة مسلسل (السهم) على ذات القناة لذا هي ليست تجربتهم الأولى في كتابة هذا النوع من الأعمال وهذا على ما أظن كان من صالح العمل

الأن قصة العمل تدور حول الشاب (باري ألن) العادي جداً ضحية التنمر في طفولته في حالة بدنية سيئة ذكي وغير قادر على الإعتراف بحبه لحب حياته من كل تفاصيل البطل الخارق المعتادة ولكن لا بأس بذلك، القصة باللغة العامية تحدث في (سنترال سيتي) عندما ينفجر معالج مسرع الذرات الذي كان يقوم بتطويره الدكتور (هاريسون ويلز) ينتج عن ذلك طفرات عديدة لعدة أشخاص في المدينة تعرضوا لهذه الأشعة أثناء وضعيات حساسة جداً، باري في ذلك الوقت بالذات مثلاً كان يصعق حرفياً بواسطة البرق لذا إكتسب من ذلك سرعة هائلة جداً، أخر كان يتعرض للإعدام بالغاز فتحول لمخلوق غازي سام حرفياً، أعتقد أن الأمر أصبح واضح لكم، لكن المثير للإهتمام أن هذه الحادثة العرضية (أتحدث عن إنفجار مسرع الذرات) المفترض أنها أصابت فئة عشوائية من البشر في هذه المدينة في نفس اللحظة، حسناً المفترض أن تكون هناك نسبة وتناسب بين عدد الأبطال الخارقين و الأشرار الخارقين، فهذه بالنهاية عينة عشوائية من المجتمع ويفترض أننا نرى بها نسبة معقولة ما بين الشر والخير الكامن في البشر، لكن هذا لم يحدث في المسلسل، كان هناك أغلبية إستخدمت قواها في الشر وفئة أقل إستخدمت قواها بالخير، بغض النظر عن السبب الذي دفع مبتكر المسلسل لإتخاذ هذه الإختيارات الكتابية لشخصيات العمل هل نستطيع أن نخرج بإستنتاج من ذلك يقول أن أغلب البشر لديها القدرة على الشر لكنها لا تمتلك أدواته، أم ربما أن الجميع قادر على الشر إن كانت الظروف مهيئة له؟

أخبرتكم أني كشخص شاهدت الكثير من أعمال السوبر هيرو في السينما وهذا الأمر حقيقي، وانني لم اشاهد عمل لالسوبر هيرو في التلفاز، لا عملاء الشيلد ولا أرو ولا الإيجنت كارتر ولا السوبرناتشرول لذا عندما بدأت مع ذا فلاش كنت أنتظر من العمل ما أنتظره من أي عمل سينمائي أخر حول أي شخصية سوبرهيرو، البطل الوسيم والخجول، صديقة حميمية مثيرة، شرير وغد ويمتلك حس دعابة ربما، والكثير من الإنفجارات وركل المؤخرات والرصاص المتطاير، كبداية ذا فلاش للأسف فشل في صنع شخصية بطل خارق، بالنهاية كما أسلفت (باري ألن) لا يمتلك ملامح واضحة ومميزة لشخصيته، مجرد شخصية نمطية جداً للسوبر هيرو من حيث ماضي الشخصية أو الطباع العامة للشخصية أو تعامل البطل مع قدراته كلها لم يأتي العمل بشيء جديد بها، الأن هذا لا يعني بالضرورة أن العمل سيء ولكني أردت أن أبدء بالمراجعة بأساس العمل، الشخصية الأساسية، وبالنظر أني بعد مشاهدة الموسم لم أستطيع فهم الشخصية جيدا أو لم أجد لها أبعاد حقيقية فأني أقدر أن أحكم على مبتكر المسلسل بالفشل في صناعة شخصية حية في ذهن المشاهد على الرغم من الوقت الممنوح بطبيعة الحال في مسلسل مقارنة بفلم، نعم أنا أود أن أشاهد بطل خارق يقوم بأشياء مستحيلة لإنقاذ تلك الفتاة الجميلة وذلك الصبي ذو العيوان الزرقاء، نعم أود أن أشاهد معركة قوى خارقة بين الخير والشر ولا أمانع بذلك، لكن مع ذلك كنت أتمنى أن أرى قصة فريدة للشخص الذي خلف القناع، وليس مجرد مراهق أمريكي تقليدي يريد أن ينقذ العالم، كنت أتمنى أن أرى صناعة شخصية إنسانية ناجحة بقدر نجاح شخصية الهيرو الخاصة بالعمل وهذا لم يقدمه لي (البرق)، ولكي أكون منصف ليس كثير من افلام السوبرهيرو نجحت في هاذه 

حلقات المسلسل كانت تتحرك بنمط معين وهو كالتالي : خلق عدو هذا العدو يكسر حالة التوازن في حياة (باري ألن)، باري ألن يحاول هزيمة خصمه فيفشل فيستعين بزملاءه في المختبر ثم باري ألن يهزمه ليعود لحالة التوازن في حياته وكل ذلك كان يجب أن يتم في كل 45 دقيقة، لا أعرف لماذا مثلاً لم يفكروا في خلق قضايا تطول لمدة حلقتين على الأقل يعطوا الوقت الكافي في خلق العدو وفي المعركة مع باري، أقصد المحاول أكثر في خلق توازن ما بين التشويق والأكشن وبين صنع حبكة متوازنة، للحظات كنت أشعر كأني اشاهد ملخص لفلم سوبرهيرو، أو موجز الأنباء في عوالم مارفيل، عليهم أن يحاولوا أكثر في محاولة خلق قضايا أفضل متوازنة أكثر وتمتلك بعد عاطفي وشخصي أقوى، أكبر من تحلها ال45 دقيقة، من الممكن انهم قدموا هاذ في اخر حلقات المسلسل ولكن ليس بالشكل الكافي واتمنى ان يبدا الموسم الثاني بشكل افضل 


التقييم النهائي : نجح المسلسل بالعموم بصناعة عمل ترفيهي جيد، مليء بالإثارة والمفاجئات والتقلبات القصصية، مع ذلك فشل في خلق شخصيات وأحاسيس تنقل العمل من كونه كوميكس على ورق ليصبح قصة في عالم البشر / 8/10 .



   نشر في 09 غشت 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا