لماذا لا نريد السياحة في السعودية ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لماذا لا نريد السياحة في السعودية ؟

  نشر في 09 ماي 2016  وآخر تعديل بتاريخ 11 فبراير 2017 .


عند كل اجازة يبداء المتذمرون من وضع السياحة في السعودية بترديد الكليشه المعروفة "ماعندنا سياحة، مافيه فعاليات، حمامات الطرق وصخة" ولا يكتفون بذلك بل يتداولون صور تكدس السيارات على المنافذ البرية وازدحام المسافرين في المطارات ولسان حالهم يقول "شوفوا كيف البيئة طاردة؟"

في إعتقادي بأن مفهوم السياحة يقوم على التغيير أي الخروج من حدود الوطن والإنتقال الى دولة اخرى، بإختصار إن لم "تختم" على الجواز لا تعتبر نفسك سائح، حتى الذهاب الى مدينة اخرى في نفس وطنك لن يقدم لك الكثير، لن اتحدث عن اهمية ومتعة الإطلاع على ثقافات اخرى وزيارة المتاحف والاماكن التاريخية فهذه في الغالب متعة القلة من الناس ، فالأغلبية يشعر بالملل عند سياحته داخل البلاد ويضع اللوم " لا شعوريا " على الخدمات والفعاليات وغلاء الفنادق ، بينما السبب هو بعدم التغيير إذ انه يشاهد نفس الوجوه ويذهب لمجمعات لا تختلف عن المجمعات في مدينته وسواحل ومُسطحات هي نفسها في كل المدن حتى التفاصيل الصغيرة مثل تصاميم الشوارع والمنازل والبقالات متشابهه فمن الطبيعي سيشعر بالملل .

ثم هل تعتقد بأن سكان افضل دول ومدن العالم مثل دبي عند قدوم الصيف سيأخذ احدهم اجازة من عمله ويقضيها في دبي ؟ بالتأكيد لا فهو قد حفظ دبي عن ظهر قلب خلال السنه وسيغادر الى لندن او باريس لقضاء اجازته وكذلك من يسكن في لندن سيقضي اجازته في هونغ كونغ او ميامي ولن يقضيها في لندن التي عاش فيها وايضا من يعيش في سيؤول سيقضي اجازته في موسكو او البرازيل او كندا او حتى في جده ولن يقضيها في مدينته . 



   نشر في 09 ماي 2016  وآخر تعديل بتاريخ 11 فبراير 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا