حصرَ السِلاح بيد الدولة متىٰ يكون - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حصرَ السِلاح بيد الدولة متىٰ يكون

  نشر في 08 يوليوز 2020  وآخر تعديل بتاريخ 08 يوليوز 2020 .


منُذ عام 2003 م والى حتى وقتنا الحاضر قد أكدنا مِراراً وتكراراً وحذرنا ونصحنا الحكومات السابقة ونُجدد نصُحنا اليوم للحكومة الحالية التي يتزعمها (مصطفىٰ الكاظمي) والأمر متروك لهُ، وعليه أن يتدبر فيه ويدرس نتائجهُا ويختار الطريق الأسلم لهُ وللعراق ولشعبهِ، وعليه نُخاطبك يارئيس الوزراء نحن إخوتك وأبناء الشعب العراقي الذين وقع عليهم الظلم والاضطهاد والقتل و التشريد والتطريد والإقصاء سابقاً والآن.....

ولكن اليوم قد طفح الكيل وقد ينفذ صبرنا كما أنهُ لايمكننا السكوت كثيراً، كون إمام هذا الإستهتار والاستخفاف والاستهزاء والانتهاك الواضح للحُرمات ولدماء وأرواح الناس الأبرياء، كما وأن أضعف الإيمان هو أن نقول كلمة الحق، ولا نخاف بها لومة ظالمٍ أو متسلطٍ أو حزبيٍ أو مليشاويٍ، وعليك أن تتسارع إلى احتواء الأزمة وأن تمسك زمام الأمور وتدخل بصورة مباشرة لأيقاف هذه الإنتهاكات التي تُطال الأحرار والشرفاء والأصلاء والوطنيين الذين كانوا ولازالوا دعاة لبناء الدولة وهيبتة الدولة وفرض سلطة القانون، رافضين كل أشكال الفوضى وبقاء السلاح بيد القتلة والجماعات المسلحة، ناهيك عن عدم احترام الدولة وقوانين الدولة و دستور الدولة، متجاوزين على مقدرات الدولة، فالقانون يجب على الجميع إن يحترمهُ وفرضها ولزوم تطبيقها لا أن تكون منحصرة على البعض دون الآخر ممن بيدهُ السلطة والمال والسلاح..

احترامنا للدولة ولهيبة الدولة ولقوانين الدولة هو لأننا نتأمل بأن تكونوا لكم خصوصية على إدارة الدولة وفرض قوتها وضمان حقوق الناس وحماية أرواحهم ،عكس الحكومات السابقة التي أعطت وسخرت كل شيء لهذه الجماعات المسلحة إلى أن أوصلتها إلى هذا الحال في عدم احترام الدولة مما جعلت تفرض سلاحها على السلطة، وعدم احترامها للدولة وتسرح وتمرح بسلاح وهويات وأموال وعناوين الدولة وتستخدمها في قتل الآخرين، لهذا نقول إن لم تكون قادراً على حصر السلاح بيد الدولة الآن فهذا مما سيجعل الآخرين إن تكون لهم قشة في حمل السلاح للدفاع عن أنفسهم وعوائلهم، أو إنك ستُجبر الناس بان تلوذ بقوة أكبر من قوة هذه الجماعات الخارجة عن القانون وهذا مالا نُريدهُ مطلقاً أن يحدث كي لا تُستغل هذه الناس في تمرير وتحقيق مشاريعهم الخبيثة في العراق، وعليه يجب أن تتسارع لحل هذه المشكلات ووضع حد لهذه الممارسات حتى لاتنفلت الأوضاع وتخرج عن سيطرتها، كما حصلت في المناطق الغربية فلا تجعلوا هناك مبرر لأعادة هذه السيناريوهات من جديد وحينها لن تقوم للعراق قائمة.



  • 1

   نشر في 08 يوليوز 2020  وآخر تعديل بتاريخ 08 يوليوز 2020 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا