معاناة ومكابدات الغاز - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

معاناة ومكابدات الغاز

أزمة وأوجاع

  نشر في 13 فبراير 2017 .

وعادت ريمة لأزمتها القديمة

بقلم : حسن غريب

كاتب روائي ناقد

_________________________________________________________

وعادت أزمة الأنابيب بمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء تطل علينا بوجهها القبيح كعادة كل عام مرة أخرى ، أزمة أنابيب الغاز تلك الطاحنة التي نمر بها حاليا ، هل لم يشعر بها أحدا من المسؤلين ؟ أم هي قاصرة فحسب على البسطاء والغلابة من عامة الناس ؟

حتى تجار الأنابيب الذين كانوا منذ أسابيع يجوبون الأحياء والشوارع ليل نهار قد أختفى قرعهم المميز لصوت الضرب على الأنابيب ، وإذا أردت ملء أنبوبة فكأنك تبحث عنهم في وسط كومة قش وإذا تحدثت إليه يقول لك : "هبقى أعدي عليك كمان يومين ، أو هاتلي الأنبوبة أمام البيت " ، بعدما كانوا يترجون ويلحون في طلبها منك ، لكن يبقى السؤال لماذا كل عام وفي ذات الزمن والشهر تأتي هذه الأزمة ،وكأنها مفتعلة ومصطنعة بفعل فاعل ، رغم أن مدينة العريش تقبع على بحر من الغاز ، فلم كل هذه الأزمة الخانقة ، ولماذا تحدث كل عام بهذا الشكل ؟ وهذه الطريقة وكأنها ممنهجة ، ألا يكفي معاناة ومكابدات الناس في زيادة الأسعار التي أصابتهم بشلل تام وغيرت مجرى حياتهم لأسوأ ما يتخيله بشر ، ولاسيما أننا نعيش ليل نهار في قلق نفسي واضطراب فكري نتيجة الإنفجارات والقتل العمد وغير العمد والخطف وسد الشوارع والميادين والحظر الذي يعاني معظم الناس من ويلاته وأوجاعه .

لن أستغيث بأحد من المسؤلين هنا ولا سيادة المحافظ ولا مدير التموين ، فالكل يدرك تماما ويعلم علم اليقين ما نمر به ، لكننا سنثتغيث برب العزة أن يغير الحال والأحوال ويبدل ما نعانيه ونمر به فهو علمه بحالنا يغني عن سؤالنا .



   نشر في 13 فبراير 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا