لا تنسوا صحتكم النفسية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا تنسوا صحتكم النفسية

مايو\ أيار: شهر التوعية بالصحة العقلية

  نشر في 13 ماي 2017 .

منذ عام 1949 تم اعتماد شهر أيآر من كل عام كشهر للتوعية بأهمية الصحة النفسية في الولايات المتحدة الأمريكية.ثم تحول الأمر ليشمل جميع أنحاء العالم. حيث تنتشر عبر مواقع الانترنت و في أروقة المنظمات العالمية العديد من المنشورات و الندوات التي تهدف إلى تثقيف الناس حول العادات والسلوكيات التي تزيد من خطر أو تفاقم الأمراض العقلية، أو يمكن أن تكون علامات على مشاكل الصحة النفسية نفسها. إضافة إلى ضرورة اهتمامنا بصحتنا النفسية و رفع الوعي بالصحة النفسية و اعتبار صحة عقولنا موازية تماما لصحة أجسادنا

لكن إلى أي مدى تم رفع الوعي في عالمنا العربي بما يتعلق بالصحة النفسية؟ و هل نحن فعلا نولي أنفسنا الاهتمام الكافي؟

بحسب احصائيات عالمية فإن النقاشات عن موضوع الصحة النفسية و ما يتعلق بها من الوعي بالأمراض النفسية و طرق العلاج و حتى مشاركة القصص الشخصية في الولايات المتحدة الأمريكية قد ارتفعت بنسبة 29% في عام 2016 عن الأعوام السابقة و هذا إن دل على شيء فإنه يدل على ارتفاع نسبة الوعي في المجتمع الأمريكي حول الصحة النفسية و العناية بالنفس. و لكنها أيضا دليل على ارتفاع في نسبة الإصابة بالاضطرابات نفسية. و لا توجد أي احصائية موازية في عالمنا العربي.

عزيزي القارئ: إن كنت تعاني من اضطراب نفسي ما تذكر.. أنك لست وحيدا في هذا العالم. و أن هناك العديد من الناجين الحقيقيين الذين استطاعوا التغلب على أمراضهم و تعافوا والآن يعيشون حياتهم الطبيعية و أن هناك العديد من الذين لا يزالوا يكافحون في صمت و يعانون من الأفكار المزعجة التي أثقلت كاهلهم و شوشت عقولهم و لكنهم لا يزالون يبتسمون في وجوه من يقابلوهم خوفا من وصمة المرض النفسي. أو لأنهم لطفاء جدا يحتفظون بمعاناتهم لأنفسهم. أو لا يرغون في إثارة شفقة أحد عليهم. تذكر أيضا أن هؤلاء الأقوياء فعلا و أنت واحد منهم قادرون على تجاوز المحن و الصعوبات الناجمة عن الأمراض النفسية بالإرادة. و لا تنسى أن استيقاظك يوميا و مغادرتك السرير و مواجهة الحياة بشجاعة رغم معاناتك هو بالفعل انجازعظيم عليك أن تكافئ نفسك عليه.

عزيزي القارئ : إن كنت لا تعاني من مرض نفسي، اشكر الله على هذا و تذكر أن تعتني بصحة عقلك كما تهتم بصحة جسدك. اعتقد أن هذا الأمر يبدو كنوع من الرفاهية في عالمنا العربي. من منا يقوم بذلك أصلا و نحن نعيش في أصعب ظروف اقتصادية و اجتماعية ! الجميع يعيش تحت ضغوط ، الجميع يعاني و الجميع بحاجة إلى يد العون. بعضنا قادر على تجاوز ذلك بمفرده و لكن هناك من لا يحتمل. لكل منا طريقته في تجاوز الألم النفسي سواء كان عابرا أو جاثما على صدوره..أحيانا القيام بشيء نحبه في يوم صعب يخفف من وطئة الألم..مشاهدة فيلم أو محادثة صديق، المشي أو إعداد وجبة خفيفة أو عصير منعش و حتى مشاهدة فيديوهات مضحكة لساعة أو أكثر. لما لا إذا كان هذا ما يساعد على تخطي الغمامة، الأمر ليس فيه وصفة جاهزة و لا خطوات تتبعها فتتعافى.. إنها تعتمد عليك و طريقتك في تجاوز ما تعانيه. كل ما عليك فعله ألا تترك آلامك و أحزانك تتطغى و تتحكم و لا تترك لعقلك دفة القيادة فيأخذك إلى أماكن لا تحب أن تكون فيها.. ابقى متحكما به و روضه يبقى لك عونا و صديق..

أخيرا... حاول أن تتفهم هؤلاء ممن يعانون مرضا نفسيا و تتقبلهم على ما هم عليه دون أن يكون ذلك على حسابك.

يقول عادل صادق في كتابه ( حكايات نفسية) "أريد من الجميع أن يفهموا حقيقة أساسية : مرضى النفوس و العقول يحتاجون شيئا لا يقل أهمية عن العقاقير و الجلسات النفسية ، يحتاجون إلى أن نشعر بهم.. أن نفهم معاناتهم.. أن نقدرآلامهم .. باختصار يحتاجون إلى الحب و الفهم.. و أحيانا يكون ذلك أقوى فاعلية من العقاقير" 


زينة مكحل


  • 3

  • Zeina Mkahal
    احمل شهادة في علم النفس ، مهتمة بالكتابة و العمل الصحفي الالكتروني و العمل الإنساني ، أؤمن بالتعلم الذاتي
   نشر في 13 ماي 2017 .

التعليقات

Maryam JA منذ 2 شهر
موضوع مهم.
الوعي بالصحة النفسية والاهتمام بها أمر قد تتوقف عليه جودة حياة الفرد. ربما قد تتغير حياة الفرد من جحيم إلى جنة ببعض الاهتمام فقط.
أود إضافة نقطة، حتى وإن لم يصل وضع الشخص لدرجة الاضطراب النفسي، فالاهتمام بالصحة النفسية يبقى ضروريا وله انعكاس إيجابي على حياة الفرد.

شكرا لطرحك
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا