في أدب السجون ٢ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

في أدب السجون ٢

جميعنا بلا استثناء وبنهاية مشتركة .. سنموت ، لكن من منا ستسمح له الحياة أن يجتزأ منها ليعيش ؟

  نشر في 12 أبريل 2017 .

هنا نتحدث عن نوعٍ آخر من السجون ...

من منا ستسمح له الحياة أن يهنأ بفكرة وجوده بين المخلوقات ؟ وألا يلعن يوم ولادته كما أرى الآلاف يفعلون كل يوم ؟

إنني في بعض الأحيان يا صديق،  أتحسس وجهي لكي أصدق أنني موجود من الموجودات، وليس وهماً يتجول في اللاشيء ، داخل دماغ مخلوق ما ، يتخيل وجود كائن مثلي في هذا العالم ، فأتسارع عبثاً بالتشكل داخل مخيلته .. لا إنني هنا في عالم حقيقي وليس من وحي الخيال !

يوم ولادتي، خرجت من ظلمة ، لأعيش في ظلمات، خرجت من وحدة ظاهرة ،إلى وحدة تختبيء من العيون المحدقة بي وراء قناع الصحبة المزيفة ؛ خرجت رُغماً عني، إلى سجن كبير يدعى الحياة ؛ ألقوني فيه بلا أدنى رحمة ، كي أتجرع وحدي مرارات الحيرة والسؤال ، والرغبة والألم .. في الحقيقة الإنسان كائنٌ وحيد ؛ مهما تظاهر بعكس ذلك .

أصعدُ الآن إلى قمة أعلى بناية في مدينتي ، أصرخ بأعلى صوتي : 

أريدُ أن أكون أو لا أكون .. لكنّ هذا التردُّدَ المتقطع بين الحياة والموت يدفعني للجنون !

لماذا تحولون أبسط حقوقنا إلى أحلام !لماذا يتعين عليّ أن أعيش في سجن، غير السجون التي لطالما سمعنا عنها !  

سجن يبدأ من قلبي يحيطني من كل الجوانب، لا يمكنني الالتفات ! لماذا لا يتوقف العالم لحظة كي يستمع إلى صراخ هذا المجنون ؟

كأننا دُمى على مسرحٍ ضخم ، تتحرك بلا وعي و بلا إرادة !

حينما ولدتُ ، لم يعطوني قلماً سحرياً يكتب الحكايا السعيدة على الغيوم ،

لكنهم أعطوني عقلاً ، وهذا أصعب ما في الأمر ! . . .



  • 2

   نشر في 12 أبريل 2017 .

التعليقات

دائماً مقالاتك رائعة .. ما شاء الله
بالتوفيق اختي أمل :)
1
عمرو يسري منذ 1 شهر
صدقتي هو سجن الذات هو أشد أنواع السجون , أن تُسجن داخل واقع لا تريده ولا تسطيع تغييره .
مقال مؤلم , لكنه جميل .
بالتوفيق .
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا