ولدك نتاجك - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ولدك نتاجك

  نشر في 08 غشت 2017  وآخر تعديل بتاريخ 29 أبريل 2018 .

   من شابَه أباه فما ظلم،

كما قال الشاعر:

ويَنشأُ ناشيءُ الفِتيان فينا = على ما كانَ عَوّدَهُ أبوهُ

فكُنْ كما تريدُ أن يكونَ ابنُك،

إن أردت أن يكونَ حافظاً لكتاب اللهِ عاملاً به = فكُنْ قُدوتَه في ذلك، واتلُ أمامَه القرآن.

إن أردت أن يكون تَقيّاً، فكُن قُدوتَه في ذلك.

 والبعض -للأسف- يكاد لا يراه ولدُه يوماً يقرأُ كتابَ اللهِ، وَتكاد جُدرانُ بَيْتِه تُصَمّ آذانُها مِن أصوات الأغاني والموسيقى والأفلام والمسلسعلات، ثمّ يَصحبُ ولدَهُ إلى كلِّ حفْلٍ مُختلَطٍ فاجرٍ ماجِن، ثُمَّ يَنتَظِرُ مِن ولدِه أن يكونَ صلاحَ الدين الأيوبيّ!

هيهات هيهات

إذا كان ربُّ الْبَيْتِ بالدفِّ ضارباً = فشيمةُ أَهْلِ الْبَيْتِ كلّهِمِ الرّقصُ

فأصلحوا أنفسَكم وبيوتَكم وأزواجَكِم = يصلح أولادُكم وبناتُكم.

ولدَك ولدَك = تالله لتسئلنّ عليه بيْنَ يديّ رَبِّك،

قال ﷺ: ((إنّ اللهَ سائلُ كلّ راعٍ عما استرعاه, حفظ أم ضيع؟ حتى يُسأل الرجل عن أهل بيتِه))
وقال ﷺ: (( ما من عَبدٍ يسترعيه اللهُ رعيّة يموت يوم يموت وهو غاشٌّ لرعيّته إلا حَرّمَ اللهُ عليه الجنّة))

   ثم اعلم أنّ معاملة أولادك لك = ثمرة تربيتك لهم، 

إن خيرا فخير، وإن شرّاً فشرّ،

ونفس المقدّمات تؤدي إلى نفس النتائج،

فأصلح المقدّمات = لتصلح لك النتائج،

وتربيتك أولادك تبدأ من لحظة خروجهم للحياة،

واعلم أنّ ولدَك يخرج من رحمِ أمّه كالوعاء الفارغ، فاملأه بما شئت،


ثمّ اعلم أنّه كالشّجرة، يسهُل عليك إقامتها صغيرةً ليّنة، فإن تركتها حتى كبرت مائلةً = لم يمكنْك إقامتها إلا بكسرها.


فانتبه يا أخيّ. 



   نشر في 08 غشت 2017  وآخر تعديل بتاريخ 29 أبريل 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا