قلب ملعون - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قلب ملعون

  نشر في 13 شتنبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

"حين يزيد الكره و الحب في وقت واحد تهرب الحقيقة....."


جــسدها العطر

من قطع الليل أسود

و من عيونها برق ورعد

حين أنظر إلى شفتيها

يزداد قهري و تلتهب ناري

إن انا قبّلتها احترق

وان لمستها احترق

ان اقتربت احترق

وان ابتعدت احترق

كل ما فيها سواد عذب

اظمأ و لا أشرب

و أقبل و هي تطرد

ليس بيننا قرب

هي قالت

"أنت في حياتي كفر

ولعنة، و حب ملحد

واخترت خير الرجال منك

عقل و شهم و رشدُ

انت لا رجل منك سوى اسمُ

و الهوى فيك سهد

و التفكير فيك حمم

دعني و ارحل من القلب

فإني وجدت خير منك ثمن

وأنت ان تقارن به حنظل"

ضحكت من كرهها

وقلت من فينا اصابه الخلل

انا الرجل الّذي قلت لا بعدك رجل

انا السقم و النار و العدم

أضحك من كلّ هذا و لا أفهم

ان كنت ذاك الرجل

فلما تزوريني في كل حلم

وتقولي:ندمت

فانا ليس لي سواك

يفهمني يداويني

يقوّيني و يأويني


لم أعد افهم من هواك

لكنني رغبت فيك كلّ عيب

كلّ كره كلّ شرر

انا أخاطر في قلبك

لا رجوع و لا كلل

فأنا منذ رأيت عينيك

عرفت أنني سأتوه

وفي نارك سأصلب

انا عرفت أنني

اقترب منك لأموت

و ما عدت أخاف الموت

ان كان في حضنك

يهون و يجوز و حنون

جسدها من قطع اليل

مفصّل مطهّر مثل شهب

و في عينيها و شفيتها

موج يغرق قلبي الملعون

أنا لم أحبها و لن أفعل

امّا تهديني الى الحب بعنف

وإمّا تختبئ في قلبي و لا ترحل

انا عنيد مني العنــــاد يدفن

وهي إن أراها أعرف

أفهم من نظرة عينيها

أنني مع الأسود أقاتل

سبتمبر 18/ 2014




  • عبد الحميد وراد
    أبي يعرفني و لكنّه رحل... لا أعرف نفسي و لكنني أبحث عنها في الكتب و في عيون النّاس و الحياة، لدّي قلم يعرف اشياء يجهلها الكثير عنّي، أسير في طريقي و لست تائها، ليس العيب أن تتوه و لكن العيب أن لا تعلم أين تذهب،اتبعني لن أؤذي ...
   نشر في 13 شتنبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا