خمسة مؤشرات على تأهل المغرب لثمن النهائي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

خمسة مؤشرات على تأهل المغرب لثمن النهائي

دردشات كروية

  نشر في 17 يونيو 2018  وآخر تعديل بتاريخ 21 يونيو 2018 .

لا شك أن مرارة خسارة المباراة الأولى كانت في جعبتنا على الورق أمر ليس من السهل هضمه، لكن مع مرور الوقت تقبلت الأشياء، وبدت لي 5 علامات تبعث على التفاؤل :

1- منتخب المهات الصعبة

المنتخب المغربي ليس ذلك الفريق الذي يقبل الهدايا ويغتنم الفرص السهلة، فمن العار أن نتأهل فقط بسبب الفوز على الفريق الأضعف في المجموعة، فالفريق المغربي هو فريق المهام الصعبة، والتأهل يجب أن ينتزع عن جدارة واستحقاق من أمام أقوى الفرق العالمية.وما مقصية حجي في شباك مصر في المونديال الإفريقي سنة 1998 في آخر مباراة سوى مثال بسيط من ذلك.

2- رونالدو لا يسجل ضد الفرق الكبيرة

كلنا يعلم أن نجم الفريق البرتغالي ليس بتلك القوة التي يسوَّقُ لها، والدليل أنه لا يسجل سوى على الفرق الضعيفة، بينما يبقى أداؤه جد متواضع ضد الفرق الكبيرة مثل منتخبات ألمانيا وإسبانيا والبرازيل أو فرق البايرن واليوفي وليفربول.

بما أننا من الفرق القوية فإن شباكنا سوف تكون في مأمن من قذائفه التي تصيب الشباك دائما بالحظ أو بمساعدة الحكم والحراس.

3- رونالدو لا يسجل في المباريات الحاسمة

سبب آخر يخص رونالدو، هو غيابه التام في المباريات الحاسمة، وما تسجيله لهاتريك في المرمى الإسباني إلا دليل على اهتمامه فقط بالمباريات الودية والمباريات الإفتتاحية.

في كأس العالم تبدأ الأمور الجدية في المباراة الثانية، لهذا من المستبعد جدا أن يقوم رونالدو بدور فعال خاصة بعد وعد بنعطية في شل حركته شريطة تكلف زملائه بشل حركة بوحدوز.

4- لاخوف من بوحدوز

إن كان هناك سببين للتفاؤل بخصوص مباراة البرتغال، فهناك أيضا أسبباب تتعلق بالمباراة الأخيرة، والسبب هاته المرة يتعلق بقلبي الدفاع الإسباني راموس وبيكيه.

فإن كنا قد عانينا من الهدف القاتل برأسية بوحدوز، فإن إسبانيا مهددة أكثر منا بالنيران الصديقة، فالشهيرين راموس وبيكيه عندهما تاريخ حافل مع النيران الصديقة خاصة في مباريات الحسم واللحظات الأخيرة.

5- راموس وعقدة صلاح

قبل خوضنا المباراة الأخيرة ضد إسبانيا، تكون مصر قد عبرت الدور الثاني كثاني المجموعة الأولى، لتواجه متصدر مجموعتنا، لهذا فإن إسبانيا سوف تلعب من أجل التعادل لا الفوز حتى لا تضطر لمواجهة مصر في الدور الموالي، وتلقي راموس لضغط إضافي في كل احتكاك مع النجم صلاح، خاصة بعد الضرر البيلغ الذي لحق به هو أسرته نتيجة دعوات المصريين عليه وعلى أمه في العشر الأواخر من شهر رمضان.

سبب سادس

كما لاحظتم فإن المقال ساخر، وإن كانت بعض المعلومات صحيحة تاريخيا، إلا أنني فعلا متفائل بخصوص التأهل للأسباب التالية :

- باستثناء مباراة الإفتتاح فإن كل المبارايات متكافئة لحد الساعة، فليست هناك مباراة سهلة، وليس هناك فريق مرشح.

- تاريخيا في جعبتنا فوز تاريخي على البرتغال سنة 1986، التي لم تكون فريقا مغمورا كما نخال.

- تعادل البرتغال وإسبانيا يفتح المجموعة على كل الإحتمالات، بما في ذلك تأهل المغرب وإيران متصدرة المجموعة.

- أمام إيران، كان المغرب مرشحا للفوز لذلك لعب بطريقة مفتوحة وحاول التحكم في أطوار المباراة، بينما ضد البرتغال وإسبانيا الأمر يختلف فسوف يلزم اللاعبون الدفاع ومحاول استغلال ثغرات الدفاعين الإسباني والبرتغالي الذين بينا محدودياتهما في المباراة الأولى، مع ارتفاع معدل السن.

نظريا تأهل المغرب جد صعب لكنني أتمسك ببصيص الأمل، وإن لم يحدث التأهل فإنها ليست نهاية العالم، فما هي سوى مباريات كرة القدم، والسباق الحقيقي الذي يجب أن ننافس فيه بقوة هو سباق العلم والحضارة.


  • 1

  • ضياء الحق الفلوس
    طالب علم في مدرسة الحياة. مهم بالتنمية الذاتية و طالب في الأكاديمية الدولية للتنمية الذاتية. مولع بالبرمجيات و مسابقات البرمجة و التكنولوجيا الحديثة. المسؤول الوطني عن المسابقة الوطنية للبرمجة للطلابMCPC مؤسس مشار ...
   نشر في 17 يونيو 2018  وآخر تعديل بتاريخ 21 يونيو 2018 .

التعليقات

بداية ، تحسرنا على خسارة المنتخب المغربي الشقيق أمام منتخب إيران الذي كان ضعيفا جدا ، خاصة بغد المباراة الكبيرة التي قدمها أسود الأطلس .
لكن و بعد مشاهدة المباراة الكبيره بين المنتخبين الإسباني و البرتغالي ، تتضح لنا صعوبة المنتخب المغربي في تحقيق نتيجتين إيجابيتين - نظريّا - و إن كانت كرة القدم لا تعترف بغير الأداء داخل الملعب .
رونالدو للأسف هذه الأيام يمرّ بفترة زاهيه و هو ما يجعله مصدر الخطر في كل وقت وحين
من كل قلبي أتمنى تأهل المغرب لكن الواقع و المستوى العالي و ضغط المباراة الأولى قد يكون له تأثيره الفعّال .
1
ضياء الحق الفلوس
صحيح، على أي لنر ماذا سوف تفرز باقي المباريات
عبد الحق عمراني
كل التوفيق للمغرب
Ahmed Tolba منذ 3 شهر
أرى أن المغرب أضاعت فرصة الحصول على ثلاث نقاط سهله أمام إيران لن تجعل لها فرصه فى التأهل فى وجود منتخبى أسبانيا والبرتغال القويين
1
ضياء الحق الفلوس
صحيح، لكن التفاؤل يظل قائما خاصة مع تعثر معظم الكبار

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا