أين يذهب الوزن الزائد بعد نزول وزن الجسم؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أين يذهب الوزن الزائد بعد نزول وزن الجسم؟

  نشر في 17 غشت 2018  وآخر تعديل بتاريخ 17 غشت 2018 .

أين يذهب الوزن الزائد بعد نزول وزن الجسم؟
تأليف: الدكتور روبن ميرمان
الدكتور أندرو براون عميد كلية التكنولوجيا الحيوية في جامعة نيو ساوث ويلز. أستراليا
ترجمة: إبراهيم عبدالله العلو
تشغل زيادة الوزن والحميات العديدة بال الكثير من الناس في شتى أنحاء العالم ولكن القلة منهم تعلم كيف يتلاشى كيلوغرام من الدهون ويختفي عن الميزان.

سألنا 150 طبيب وأخصائي تغذية ومدرب شخصي ولكن الأغلبية منهم فشلت في تقديم الإجابة الصحيحة مما أظهر فجوة مستغربة في ثقافتهم الصحية.

وكان أكثر المفاهيم الخاطئة إنتشارا حتى الآن الرأي القائل أن الدهن يتحول إلى طاقة. ومشكلة هذه النظرية تعارضها مع قانون الحفاظ على المادة الذي تسير وفقه كافة التفاعلات الكيميائية.




أجاب البعض بأن الدهن يتحول إلى عضلات وهذا مستحيل وافترض آخرون أنه يخرج عبر القولون. قدم ثلاثة أفراد فقط الإجابة الصحيحة مما يعني أن 98% من العاملين في القطاع الصحي في الاستبيان الذي أجريناه فشلوا في شرح كيفية عمل فقدان الوزن.

إذا أين يذهب الدهن إن لم يتحول إلى طاقة أو عضلات أو يخرج عبر دورة المياه؟

حقائق غريبة عن استقلاب الدهون

والجواب الصحيح هو أن الدهن يتحول إلى ثاني أكسيد الكربون وماء.

يطرح الانسان ثاني أكسيد الكربون أثناء الزفير بينما يمتزج الماء في الجسم إلى ان يخرج في البول والعرق.

مثلا إذا فقد المرء 10 كغ من الدهن سوف يخرج 8.4 كغ منها عبر الرئتين ويتحول 1.6 كغ إلى ماء.

وبتعبير آخر يطرح كل الوزن المفقود خارج الجسم.

وهذا مفاجئ للجميع ولكن الحقيقة تقول أن معظم ما نأكله يخرج عبر الرئتين. وكل الكربوهيدرات التي نتناولها ومعظم الدهون تتحول إلى ثاني أكسيد الكربون وماء. وكذلك الكحول.


يشترك البروتين في المصير ذاته باستثناء جزء بسيط يتحول إلى يوريا وجوامد أخرى تفرز مع البول.

والشئ الوحيد في الغذاء والذي يصل إلى القولون دون أن يهضم أو يتغير هو الألياف الغذائية. وكل ما تبتلعه يمتص في مجرى الدم والأعضاء و لا يذهب إلى أي مكان إلى أن تبخره.

الكيلوغرامات الداخلة مقابل الكيلوغرامات الخارجة

تعلمنا أن “ الطاقة الداخلة يجب أن تساوي الطاقة الخارجة” ولكن الطاقة مفهوم محير حتى بين المحترفين في القطاع الصحي والعلماء الدارسين للسمنة.

أما سبب اكتسابنا أو خسارتنا للوزن فتبدو أقل غموضا إذا تابعنا الكيلوغرامات وليس فقط الكيلو جول أو الحريرات.

وبحسب آخر الأرقام الرسمية يستهلك الأستراليون ما يقارب من 3.5 كيلوغرام من الطعام والشراب كل يوم لكل فرد. منها 415 غرام مغذيات كبرى صلبة و 23 غرام ألياف و 3 كيلوغرام ماء.

ولكن ما لم يذكر اننا ندخل 600 غرام من الأوكسجين في الشهيق ولهذا الأمر أهمية فيما يتعلق بمحيط الخصر.

إذا أدخلت لجسمك 3.5 كغ من الطعام والماء و 600 غرام من الأوكسجين عندها يجب أن يخرج 4.1 كغ من جسمك وإلا زاد وزنك. وإذا رغبت بخسارة بعض الوزن يجب أن يخرج من جسمك أكثر من 4.1 كغ. إذا كيف تفعل ذلك؟

تولد ال 415 غرام من الكربوهيدرات والدهون والبروتين والكحول التي يتناولها معظم الأستراليين كل يوم 740 غرام من ثاني أكسيد الكربون و 280 غرام من الماء و 35 غرام من اليوريا وجوامد أخرى تطرح في البول.

يولد معدل الاستقلاب(معدل استخدام الجسم للطاقة عند الاسترخاء) أثناء الراحة لشخص يبلغ وزنه 75 كغ حوالي 590 غرام من ثاني أكسيد الكربون في اليوم. ولن يرفع أي دواء تشتريه هذا المعدل بغض النظر عن ادعاءات المصنعين.

من الأخبار المفرحة أنك تزفر 200 غرام من ثاني أكسيد الكربون أثناء النوم. ولذلك تكون قد تخلصت من ربع الهدف المنشود قبل أن تنهض من سريرك.

أكل أقل وزفير أكثر

إذا طالما يتحول الدهن إلى ثاني أكسيد الكربون ألا يؤدي التنفس أكثر إلى خسارة بعض الوزن؟

للأسف لا. فالتنفس أكثر من حاجتك يسمى فرط التهوية وسيجعلك تصاب بالدوار وربما يصيبك بالإغماء.

والطريقة الوحيدة لزيادة كمية ثاني أكسيد الكربون التي يولدها الجسم هي تحريك العضلات.

وهناك أخبار مفرحة. إذ يضاعف ارتداء الملابس معدل الاستقلاب.

وإذا حاولت تغيير كل ملابسك على مدار 24 ساعة فسوف تزفر أكثر من 1200 غرام من ثاني أكسيد الكربون.

ويرفع المشي معدل الاستقلاب ثلاثة أضعاف وكذلك الطبخ والتنظيف والكنيس.

يستهلك استقلاب 100 غرام من الدهن 290 غرام من الأوكسجين وينتج 280 غرام من ثاني أكسيد الكربون و110 غرام من الماء. و لا يغير الطعام الذي تتناوله هذه الأرقام.

لذلك يجب أن تزفر 280 غرام من ثاني أكسيد الكربون لتخسر 100 غرام من الدهن إضافة إلى كل ما تنتجه من تبخير كل طعامك بغض النظر عن نوعيته.

لذلك ستقوم أية حمية تقدم “وقودا” أقل من المستهلك بالمطلوب ولكن المفاهيم الخاطئة لا تزال تحيط بكيفية خسارة الوزن.

المصدر:

The conversation

March 14, 2018

When we lose weight, where does it go?

By: Ruben merman

Andrew Brown



   نشر في 17 غشت 2018  وآخر تعديل بتاريخ 17 غشت 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا