قراءة نقدية لرواية { خوف } - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قراءة نقدية لرواية { خوف }

و ما الهدف من روايات الرعب والخيال العلمي ؟

  نشر في 31 أكتوبر 2017 .

                                                         خـــــــــوف

للكاتب : أسامة المسلّم ،                                            عدد صفحات الكتاب 286 .

صورة غلاف الكتاب


ملخص الرواية :

يتحدث الكاتب بلغة مشوّقة عن مراهق عشق القراءة ، شغوف بالتعرّف لكل جديد ، قاده هذا الشغف لرجل عجوز أعطاه كتابا أدخله لعالم الجن والسحرة ، و بدأت سلسلة من الأحداث و المشاكل التي بدأت تلاحقه و أفراد عائلته ، فـبعد فترة قصيرة من قراءته للكتاب بدأ الجنّ بتعذيبه ومنعه من النوم ، عاد للرجل العجوز كي يخبره بما حدث معه علّه يجد الحل عنده ، لكن الرجل العجوز كان قد مات !

اضطر بطلنا للسفر لمكان بعيد ليتعرّف على ساحر يخلّصه من عذاب القرين وملاحقته ، دون قتل القرين بالطبع فإن مات القرين مات صاحبه فورا .

(عمّار) هو اسم ساحرنا الخبيث والذي كان دائما يأكل الوجبة النتنة ذاتها ، ادخل (عمّار) مراهقنا لمكتبة ضخمة وأجبره على قراءة معظم كتبها والتي كانت جميعها تدور في المنحى ذاته، استغرق الأمر ثلاث سنوات ، ليعرف اسم قرينه وهو ( دجـــن) .

وسنوات اخرى ليخرج من العالم السفلي البشع ليعود لعالمه الإنسي ، لكنّه يجبر مرة أخرى للعودة لعالمهم ، فالجن والشياطين لا تتخلى بسهولة عن من تجرأ على دخول ذلك العالم البشع .

مقتبس من الكتاب :

"هناك من يصفني بالمتحرر و هذا إقرار من الواصف بأنّي كنت مستعبدا لشئ لا زال هو عبد له "

"من طرق باب (جند) و قدّم لها رأس (شند) سيبقى لنا سيفا و سنبقى له غمد "

جذبني للكتاب:

أسلوب الكاتب شيّق ، وأفكاره غريبة . والأغرب هو أنّ عالم الجن والسحرة عالم لا ولاء فيه ، ولا حتى لبعضهم ، عالم تسوده المصلحة الشخصية أولا وأخيرا و في جميع المواقف فإن القارئ يلحظ فورا كمية الغدر والخيانة ، (الغدر) هو الحل المثالي لمشاكلهم ، العالم السفلي هو عالم الخداع والقتال ، عالم الغدر وانعدام الأمان .

نقاط الضعف في الكتاب :

1- بعض الأخطاء اللغوية مثل ( ألله) .

2- دمجه لغة فصحى وعامية في حوار واحد.

نهاية القصة :

النهاية غير متوقعة ، حيث تمكّن البطل من الخروج من العالم السفلي وللأبد ، وعاد لعالمه الطبيعي بعد مرور سنين من التعذيب والمعاناة ، والعيش في خوف مستمر .

وأمّا عن اسم الكتاب (خوف) ، فإنّه في عالم الجن والشياطين يجب عليك ألّا تذكر اسمك الحقيقي وذلك حماية وصونا لك ، فكان (خوف) هو اسم البطل في العالم السفلي .

الهدف من قصص الرعب والخيال العلمي :

راودني كثيرا هذا السؤال ، وقرأت العديد من الإجابات والتي كانت محصورة بين ( إثارة الشك والخوف في نفس القارئ خاصة إن كان جديدا على القراءة ) أو ( مجرد تشويق ولا توجد أهداف اخرى ) .

لقد قال أهل العلم : أساس كل عمل أدبي هو ( الإختيار) وعليه بنوا قاعدة : الإختيار جزء من عقل المختار ، و عليه فإن دوافع الكاتب كامنة بين حروف كلماته و أنّ هيكل الرواية يتشكّل في واقعين : (منظور و مخفي) ،ولو رجعتم لأيّ من روايات الرعب لوجدتم (أثرا من نفسية الروائي في العقدة أو ما اصطلح عليه - الثيمة ) .

والشواهد كثيرة كــ روايات اجاثا كرستي : الجريمة والعقاب ، لمن تقرع الأجراس ، وحتى رواية قصة مدينتين تدخل بعض مواقف الرواية في هذا الإطار .

تقييمي للرواية :

8.50/10 ، فقد قسّم الكاتب الرواية لأجزاء واضحة وأسلوبه سلس و مشوق ، لكن هناك بعض الأخطاء اللغوية .

ملاحظة  : 

لفائدة أكبر اقروا الرواية بعد منتصف الليل :) قراءة ممتعة للجميع .



  • 6

   نشر في 31 أكتوبر 2017 .

التعليقات

لقد قال أهل العلم : أساس كل عمل أدبي هو ( الإختيار)
هل هذا صحيح ؟؟؟؟ لا اظن
احيانا العمل الأدبي ترجمة للروح فهو ليس اختيار هنا بل ضرورة و أحيانا العمل الادبي تسلية من العذاب بجنون فهنا هروب و ليس اختيار ، ليس كل مايقوله اهل العلم صحيح لأن الأصح في قول حكماء العصر الماضي من الحكمة فمن اوتي الحكمة فقد اوتي خيرا كثيرا فحتى الأخطاء بعد الحكمة تصحح بحكمة.طبعا لمن نال شرف الأدب بحكمة.
جيد سردك ،فيه الكثير من الترهيب و لو أني احب السوسبانس في الابداع
رائع.....................


2
creator writer
صحيح ما قلتــهِ ،، أحب أن أضيف بأنه لا يوجد أساس ثابت لأي عملٍ أدبي بل يرجع لهدف الكاتب ومشاعره التي تخالجه حينما يكتب . بارك الله بكِ و شكرا جزيلاً لملاحظتكِ .
لم أقرأ هذه الرواية، لذا يمكنك أن تعتبري أن في عيناي عصابة، لذا لا تأخذي كلامي بحمل الجد.
حسب حديثك في هذه الرواية، أرى أنها مجرد كتاب سطحي، وذكرتني بروايات أحمد توفيق التي تتميز بنوع من الفكاهة، لذا عندما رأيت مراجعتك قلت، بماذا إذن، تتميز تلك الرواية، من بين كل الروايات والكتب؟ من جدير بتفكير، هو أنه عندما نحاول جّر إنسان عادي ساذج، للقراءة وننصحه بتلك الرواية، مثًلا، سوف يأخذني تأويلي إلى أنه سيقول لي، "أليس من الأسهل أن أشغل التلفاز وأشاهد فلم رعب؟"
بصراحة، رأيت آلاف الروايات السخيفة في المكاتب، وأرى أن مثل هذه الرواية، بنسبة لي، مضيعة للوقت.
1
creator writer
شكرا جزيلا لقراءتكِ ولرأيكِ الذي احترمه كثيرا ،
أعتقد بأنك تفضلين قراءة الكتب لأخذ أكبر كم من المعلومات، أعني لأخذ الفائدة وحسب،
أحيانا نقرأ لنستمتع، لنهرب من ضغط العمل، لنتجاهل مشاعر معينة، نغوص في القراءة خوفا من أن نشعر بأعراض المرض، ولنواجه مخاوفنا ، وهكذا ،
إن كان للقارئ ميول للرعب وحب استكشاف مثل هذه العوالم فقد يكون هذا الكتاب خيارا لا بأس به ، صحيح ما قلتهِ: (مشاهدة فلم رعب فيه متعة أكبر )، لكن حين يقوم خيالكِ بتحويل المكتوب إلى فلم لن ترينه سوا في مخيلتكِ فهو أكثر روعة ،

شكرا لكِ مرة اخرى :)
أقباس فخري منذ 2 أسبوع
لاشك أن تلخصي رواية في أسطر قليلة أمراً بالغ الصعوبة. تقديمك الجميل والمُبوب للرواية أعطانا فكرةً جيدة عنها. طريقة العرض المرتبة التي زينتها الصورة التي أبدعتيها من حسّك الفني نالت إعجابي. بوركت ابنتي.
1
creator writer
شكــــــــــــــــــــــــــرا على تشجيعك المستمر :)
يسرى الصبيحي منذ 3 أسبوع
رائعة كما عهدتك ، الروايات فعلا عالم عميق ورائع وعالم الرعب هو الأجمل دوما يجعلك تعيش الرواية بشكل جنوني ، نقدك سلس وشامل أتمنى أن أقرأ لك الاجمل .. استمري(:
2
creator writer
شكرا على مروركِ وتشجيعكِ يسرى . :) سررت بتعليقاتكم كثيرا .
عمرو يسري منذ 3 أسبوع
رغم أنني لا أميل لقراءة روايات الرعب إلا أن تقديم الرواية أعجبني .
بالتوفيق في مقالاتك القادمة .
2
creator writer
شكرا .
Salsabil beg منذ 3 أسبوع
مقال جميل ،استطعنا من خلاله اخذ لمحة وافية من محتوى الكتاب ،واوافق الاخت بسمة على حسن ترتيبك لنقاطه،فهي تسهل القراءة وفهم محتوى الكتاب ،واصدقك القول انني لا اتابع افلام او كتب الرعب لان خيالي يضيف عليها احداثا جديدة
1
creator writer
هههه ، هذا ما حدث معي :)

شكرا لقراءتك وتعليقك اللطيف :)
بسمة العثماني منذ 3 أسبوع
استمتعت في إطلاعي على نبذه من هذه الرواية ، كأول رواية رعب التفت اليها ... كوني لا احبذ قراءة هذا النوع من روايات الرعب والغموض ...
لديك اسلوب رائع في النقد ،
وخاصة ترتيبك للعناصر !
ولا اخفيك سرا ، ان مجال نقد الروايات والكتب بدأ يستهويني !!
اظن اننا سنغزو المنصة بنقد الروايات وتحليلها :)
3
creator writer
سعيدة بتعليقك بسمة ،،
وهل يوجد أجمل من عالم الكتب والروايات !

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا