“الإلحاد والترحم على الأموات" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

“الإلحاد والترحم على الأموات"

أحدث تريند في الوطن العربي

  نشر في 16 يونيو 2020 .


لم أكن أتخيل الوصول لهذه المرحلة من التفكير ، كيف لشخص تحت اسم الإسلام أن يضع صورتها في مواقع التواصل من باب الرحمة والشفقة؟ ألا ترى أنه من الأهم أن تترحم على ضباط الجيش ، الشرطة ، الطواقم الطبية من يموتون جميعهم في سبيل الوطن؟🤔

لا أحدثكم بكوني أفضل من في العالم أو كوني بلا خطيئة ، من منا بلا خطيئة ورسولنا الكريم يقول : "كل ابن آدم خطاء" ، ولكنه من الصعب أن تجد من يقول : أنا لا أؤمن بوجود إله " ويحرض على عادات خارج نطاق أخلاقيات المجتمع العربي المسلم وتقول : لعلها أقرب إلى الله من مسلم !!!

أعني أنها حرضت وبكل جرأة أمام العالم بكفرها فكيف لنا كمسلمين أن نطلب لها الرحمة !

إن أحببت أنت فلتفعل بدون أن تتهم غيرك بالعنصرية والشر والقساوة عليها لمجرد أنه يتبع أوامر ديانته ، "مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَن يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَىٰ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ" ، والشرك بالله من الكبائر التي لا تُغفر " إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ" ، بجانب الجهر بالمعصية "لَّا يُحِبُّ اللَّـهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَن ظُلِمَ ۚوَكَانَ اللَّـهُ سَمِيعًا عَلِيمًا" ، ويقول صلَ الله عليه وسلم عن الجهر بالمعصية : "كلُّ أُمَّتي معافًى إلا المجاهرين، وإنَّ من المجاهرة أن يعمل الرَّجلُ بالليل عملاً، ثم يصبح وقد ستره الله عليه، فيقول: يا فلان، عملتُ البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربُّه، ويُصبِح يكشف سترَ الله عنه" .

فليفعل كلٌ منكم ما يحلو له ولكن عندما يمس الأمر الإسلام فلن نسمح لأننا سنحاسب عند من لا يُظلم عنده أحد .

وبالنهاية نهانا ربنا أيضًا عن حتى مجرد التودد لمن أشرك به وبرسوله " لَّا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ".

لم نطلب منكم النصيحة في أن نترحم عليها أو لا ، فلا تتعدوا على صفاتنا أو على ديننا فهو غير مسموح على أية حال.

لما احنا عاملين كل ده وقالبين السوشيال ميديا كلها على شخص ، هنعمل ايه لما المسيح الدجال يطلع ويُقتل ، هتتعاطفوا معاه بردو! 😏

اتقوا الله وربنا يرحمنا ويغفرلنا ويهدينا جميعًا .



  • سامية أسامة
    طالبة بالصف الثاني الثانوي ، أهوى الكتابة واتمنى نشر مقالاتي
   نشر في 16 يونيو 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا