كيف قتلت التكنولوچيا الطفولة و الخيال؟! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف قتلت التكنولوچيا الطفولة و الخيال؟!

  نشر في 12 نونبر 2020 .

اعتقد اننا جميعاً لاحظنا حال أطفال هذا العصر؛ فكل طفل أصبح جالساً أمام شاشة التي بدورها أصبحت تمثل له العالم و ما فيه!

فالآباء عندما يبدأون في الاستعداد لاستقبال مولودهم الجديد فيشترون لأطفالهم هواتف أو أجهزة إلكترونية كالتابلت قبل شراء الملابس! ذلك الأمر الكارثي الذي ترتب عليه الكثير من السلبيات و سيترتب عليه سلبيات أكثر على المدى البعيد.

فقد استغنى الأطفال عن طفولتهم في اعتمادهم على التكنولوجيا؛ فأطفال الجيل الحالي لا يعرفون مدى المتعة في الألعاب الجماعية كالاستغاماية أو الغميضة، و المساكة، و الكوتشينة، و الدومينو و غيرهم من الألعاب.

و قد استغنوا أيضاً عن تقدير الأشياء و معرفة قيمتها؛ فمنذ أصبح الأطفال همهم الأول هو أحدث جهاز إلكتروني و ليس شراء الألعاب أو قضاء الوقت مع العائلة و الأصدقاء، فقدوا أهم قيمة في حياتهم و هي قيمة التقدير.

و استغنوا عن خيالهم؛ فمنذ أن صُممت الألعاب الإلكترونية التي بدورها صممت أشكال و أماكن و معارك...إلخ، فتوقف مخ الطفل عن الخيال، فبعد أن كان الطفل في الأجيال الماضية هو من يتخيل و يتصور المشاهد أصبحت المشاهد مُجهزة أمام عينيه فلماذا يتخيل؟

أصبح الأطفال يفرحون بشراء جهاز جديد بعد ما كان الأطفال يفرحون بشراء لعب جديدة، و أصبحوا يبكون اذا خرب الجهاز أو نفذت بطاريته بعدما كانوا يبكون على نفاذ الألعاب من الأسواق!

فكيف ستكون حياة هؤلاء الأطفال في المستقبل؟! كيف سيبتكرون في أعمالهم؟ كيف سيقدرون الصناعة؟ هل سيعملون بأنفسهم من أجل بناء المجتمع أم سيعتمدون على الإنسان الآلي؟

يجب على الآباء الاستيقاظ من تلك الغفلة و يجب عليهم إدراك أن التكنولوچيا و الحياة الإفتراضية لا تجدي وحدها، فعلى الطفل أن يُجرب و يتخيل و يعرف قيمة الأشياء من حوله و ينغمس في الواقع الحقيقي و ليس الإفتراضي.

إن التكنولوچيا تُعتبر سلاح ذو حدين بالنسبة للبالغين فكيف سيكون ضررها على الصغار؟

لا يجب على الآباء أن يسمحوا للتكنولوچيا بالقضاء على الطفولة البريئة و المخ البشري، يجب عليهم المساعدة في تنظيف الغُبار المُتراكم على ألعاب باربي و بات مان! 



  • آلاء نشأت
    لمتابعة موقعي الرسمي على انستجرام يُرجى الضغط على علامة الكرة الأرضية
   نشر في 12 نونبر 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا