مثيرٌ للشَفَقة ! ! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مثيرٌ للشَفَقة ! !

  نشر في 05 يونيو 2018  وآخر تعديل بتاريخ 18 يوليوز 2018 .


يُلبِسُ جسده الأجرَب عباءَةً مُستَهلكَةً من أُكذوبات ظلَّ يُقنِع بها نَفسه ،

عباءَةٌ منسوجَةٌ من غُرورٍ وكِبَر على "لا شيء" .

يتبختر بين أسيادِه ،

فتنهال عليه كمّيّة الجَرابات المُتعفِّنة ،

والأَحذيةُ البالية ،

تصفعه شتائمهُم ويُراق ماءَ وجهه ،

يَتعَثّر بِركلةٍ من امرأةٍ تهوي به أرضاً ،

يزحَف على وجهه ،

وما أن تحين له الفُرصة حتى يَهِم بالفِرار .

وهناكَ على بُعدِ أميالٍ منهم يُدير وجهه للجهة التي فَرَّ منها ،

وتُفَك عُقدَة لسانه أخيراً ليَنطق بأشنعِ الشتائم .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أعزّائي ..

بفتحِ مكّة دخل الرّسول إليها وهو مُطرِقٌ نظره للأرض ،

و لكُم أن تتخيلوا هذا المشهد !

دخلها وخلفه عشرة آلاف مُقاتل ،

ومع ذلك كان بأَوَج التواضُع

فمن نحن لنتكَبّر ؟! ، من نحن؟!

أَكتُبُ كلماتي هذه وقلبي يعتَصِر ألماً على تلك الفئة المُختالَة ،

والله يؤلمني حالُهُم ،

أرى جهنّم تفتَح لهم أبوابها ،

أراهُم بذاتِ المنزِلة مع "إبليس" ! !

طُرِدَ إبليس ياسادة بسبب تلك الخِصلَة الذميمة -الكِبَر- ، وها هو يورِّثها للكثيرِ منّا .

قال تعالى: ﴿وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ (18)﴾ (سورة لقمان)

دعوة للتواضع يا سادة 🌹


للمتابعة على التلجرام


عِـبـقـ🌹

..

https://t.me/t3bq18


  • 3

   نشر في 05 يونيو 2018  وآخر تعديل بتاريخ 18 يوليوز 2018 .

التعليقات

عمرو منذ 6 شهر
صدقتِ تسنيم , الكبر هو أصل الشرور و كما ذكرتي فقد بدأ الصراع بين آدم و بنيه و بين إبليس بسبب الكبر , بل قتل ابن آدم أخاه بسبب الكبر أيضاً . و كم هو منتشر في مجتمعاتنا فنجد المعلم يتكبر على تلاميذه و صاحب العمل على موظفيه و غيرها من الأمثلة المخزية . في حين أنكِ تجدين أفضل الناس أكثرهم تواضعاً .
مقال جميل , في إنتظار كتاباتك القادمة .
2
Tasneem Fa
صدقت اخي...
الكِبَر وباء يفتُك بالعِباد..

سلمت..اهلاً بنورك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا