الاحلام - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الاحلام

عبدة الاحلام

  نشر في 28 شتنبر 2018 .

كا زهرة فقدت رحيقها و كاكاتب انتهى حبره و كاشاعر سرق الهامه اصبحت انا .

ضائعة بين قراراتي بين  واقعي و حلمي و كان احدهم سرق ليلي .

تائهة في كابوس خائفة من وعلى مستقبلي .تفكير مشتت و افكار متلاشية هكذا اصبحت . اصحو من كابوسي مرهقة متعبة اتعرق ابكي و اشهق كوني رايت الواقع الذي طالما هربت منه بل و تجاهلته و انا اودع ذالك الحلم البريء الطاهر كاني اودع الاقرب .

فما الحل و هل ينفع العيش بلا احلام?? و احتى و ان عشت فساعيش حلم غيري فهل سافرح بذالك النجاح??و هل ساحزن لذالك الفشل ?? رغم كونه لم يكن و لن يكن همي

ربما بعدها اصبح فراغ على هامش ورقة ذالك الكاتب البائس او سمكة ميتة على شاطئ ذالك الصياد


  • 1

   نشر في 28 شتنبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا