هل تظن حقًّا أنك الأفضل! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هل تظن حقًّا أنك الأفضل!

إذا كنت تظن ذلك.. فأرجوك توقف لقراءة هذا المقال!

  نشر في 20 أبريل 2019  وآخر تعديل بتاريخ 23 أبريل 2019 .

بسم الله الرحمن الرحيم


أذكر ذلك اليوم الذي جلسَت فيه والدتي تنصحني بالانتباه إلى ما سأفعل وأن أستغفر لأنني حتمًا سأرتكب الذنوب، لكنني أجبتُ بكل ثقة أنني بالتأكيد لن أكون كذلك.. لن أرتكب ذنوبًا ولن أفعل ما قد يغضِب الله منِّي، لا أدري مصدر تلك الثقة التي كنتُ أتحدث بها في ذلك الوقت.. هل كنتُ بلهاء؟! أم أن تلك الثقة كانت نابعة من براءة الطفولة التي كانت مازالت بداخلي؟!

تذكرتُ ذلك الموقف بعدما كبرتُ فقلتُ لنفسي إنني أقترفتُ ذنوبًا أظنُّها لا تحصَى! في الكثير من الأحيان أود لو أنني أستطيع التحدث إلى المَلَك عن يساري لأرجو منه التمهُّل في تسجيل ذنوبي التي ارتكبتُها حتى أستغفر منها، وفي ذات الوقت أحاول أن أتذكر أعمالًا صالحة قمتُ بها لأواسي نفسي فلا أجد إلا القليل جدًّا!

خلاصة القول.. لقد رغِبتُ بكتابة هذا المقال لأرجو مِن كل مَن يقرؤه ألَّا يستصغِر وألَّا يستهِن بأي عمل صالح؛ فربما يكون أقل عمل صالح هو سبب دخول الجنة، فلا تستهِن بذِكر الله.. ركعتين خفيفتين.. صدقة حتى وإن كانت بقليل من العملات المعدنية.. كلمة طيبة.. جبر خاطر .. تفريج كُربة.. ستر ذنب شخص ما.. وغير ذلك من الطاعات التي قد تبدو بسيطة في نظر الكثيرين ولكنها قد تكون عظيمة عند الله وثقيلة في ميزان الحسنات إذا تمت بإخلاص لله -تعالى-.

فلا تنظر إلى نفسك بإعجاب وإلى الآخرين باشمئزاز ظنًّا منك أنهم يقترفون الكثير من الذنوب والخطايا وأنك أفضل منهم؛ فقد تقع يومًا في فعلِ ما كنت تظن أنك بعيد عنه وأن بينك وبينه كما بين المشرق والمغرب.

اللهُم عافنا واعفُ عنا واسترنا واغفر لنا وارحمنا إنكَ أنتَ الغفور الرحيم يا رب العالمين.


  • 1

   نشر في 20 أبريل 2019  وآخر تعديل بتاريخ 23 أبريل 2019 .

التعليقات

تلك هى حقا العبرة وخلاصة القول . مروة... ... ( فلا تستهِن بذِكر الله.. ركعتين خفيفتين.. صدقة . كلمة طيبة.. جبر خاطر .. تفريج كُربة.. ستر ذنب شخص ما.. وغير ذلك من الطاعات التي قد تبدو بسيطة لكن إذا تمت بإخلاص لله -تعالى) .. ليس هناك من هو افضل من الاخر إلا بالتقوى . وعدم الاصرار على الذنب ... . مقال يدعو الى الوقوف والمراجعة مع النفس في كل صغيرة وكبيرة. الاخلاص هو ذا ... مروة... الاخلاص رزقنا الله جميعا الاخلاص له سبحانه وتعالى .
تحياتي وتقديري لكى مجددا وما اجملها من خاتمة لمقالك بهذا الدعاء .. اللهم آمين.
2
مروة عبيد
رزقنا الله جميعًا الإخلاص له -سبحانه وتعالى-.
أشكر لك مرورك الكريم دائمًا أستاذ إبراهيم.

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا