توأم روحي.. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

توأم روحي..

  نشر في 05 غشت 2020  وآخر تعديل بتاريخ 06 غشت 2020 .

تتوالى الفصول و الأحزان و الأفراح ..تمرّ الأيّام و الأسابيع و الشّهور ..و أنا لا أزال احملك بين أضلعي ..في مقامي و ترحالي..في غضبي و سكوني ..في فرحي و حزني..و حيرتي و شتاتي..

تصفو السّماء و تتلبّد ..تموت اشياء و تولد اخرى..و أرواحنا و إن كانت في البعد قد إتّحدتْ إلاّ أنّ اللّقاء لا يزال معلّقا بخيط رفيع في لوح القدر ينتظر الإذن من ربّ اللّوح لكي ينقطع ..

كم هو طويل مشواري..كم هو صعب أن يفصلني رعد و برق و دموع وأرض و حدود عمّن يحمل نصف قلبي معه.. 

أشهد بأنّك تشبهني في الفكر و السّلوك و العقل و الجنون كتوأمين ترعرعا في رحم واحد و انبثقا من البويضة نفسها..

أعلمُ بأنّ ذات الشّتات يغزوك..و ذات الحنين يُحزنك ..و أمل اللّقاء هو ما يُحييك ..

أحبّك حبّا يليق برجل كان يسكن روحي  منذ ملايين السّنين..ثمّ  سافر بأمر من القدر ..ثمّ عاد إليّ محمّلا بأشواقه و حنينه إلى الوطن..

حينها سافتح لك باب قلبي على مصراعيه و أرشّني و أرشّك بعطر النّسيان..

لننْسى كلّ دمعة حزن و فراق..

و كأنّنا للتوّ وُلدنا ..


  • 4

   نشر في 05 غشت 2020  وآخر تعديل بتاريخ 06 غشت 2020 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 5 شهر
ما شاء الله. كلمات رائعة ومؤثرة فعلاً.
وحقاً، محظوظ مَن تكتبين له هذه الكلمات.
0
خديجة
مجرّد خاطرة عمرو ☺
عمرو يسري
لكنها خاطرة جميلة مؤثرة فعلا حتى ظننتها لشخص حقيقي
خديجة
شكرا لك
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا