حينما نُولد مرتين - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حينما نُولد مرتين

محاولة لاكتشاف ملامح ولادتنا الحقيقية ...

  نشر في 14 مارس 2015 .

حدث في مثل هذا اليوم (في الرابع عشر من شهر آذار / مارس) ان وُلد الكثير من بني البشر ولادة بايلوجية . وكان ‏من جملة من ابصر نور الحياة للوهلة الاولى كاتب هذا المقال .‏

يَود الكاتب ان يخبركم ان هذا الحدث في هذا اليوم تحديداً لا يعني له الكثير، وربما لم يتذكر اصلاً انه يوم ميلاده ‏لولا ان اشعاراً في موقع التواصل الاجتماعي يذكره بان هذا اليوم يوافق يوم ميلاده ، ثم يجد عدة معايدات الكترونية ‏قد وصلته من اصدقاء اعزاء . ‏

كما يَسُّرُ الكاتب ان يخبركم بان يوم 14 / آذار يعني الكثير للزعيم التركي رجب طيب اوردوغان .‏

ليس لانه يوم ميلاده البايلوجي حتماً .. بل لانه اليوم الذي تولى فيه اوردوغان السلطة في تركيا ، انه اليوم الذي بداً ‏فيه اوردوغان بالتأسيس لدولة جديدة ، طامحاً بتركيا الناهضة المتقدمة على جميع الاصعدة .‏

مؤسساً لتركيا صاحبة القيم والمبادئ السامية والمثل العليا .‏

تركيا القوية ، صاحبة الاسطول البحري المتقدم ، و صانعة اول طائرة من صنع عقول ابنائها وايديهم .

تركيا التي يدخلها سنوياً اكثر من ثلاثين مليون سائح وبعد ذلك يطل رئيس وزرائها بخطاب عن الدخل القومي ‏مصرحاً ان الدخل القومي التركي يعتمد على الزراعة بشكل رئيسي .

تركيا التي يطلق فيها الحزب الحاكم حملته الانتخابية بتبني زراعة اكثر من (70) مليون شجرة حتى اخضرت رؤوس ‏جبالها ، وحين تدخل تركيا حينها لا يسعك الا ان تبتهج وتُسر .‏

بلا شك ان يوماً مثل يوم 14 / آذار يعني الكثير لاوردوغان .

بل ربما هو يوم ولادته الحقيقية .

ولا سيما اذا علمنا ان تركيا قبل ذلك اليوم كانت تعاني من الكثير من التشرذم وحكم العسكر وتوالي الانقلابات الدموية ‏وسوء الخدمات وتدني مستوى التعليم ، حيث كانت دولة متخلفة نسبياً حسب معايير النهضة . ‏

عزيزي القارئ بعد ان علمت ان يوم 14 / آذار هو يوم الانتقالة العظمى في تاريخ تركيا المعاصرة . وهو يوم الولادة ‏الحقيقية لاوردوغان .‏

يسرني ان اخبرك ايضاً ان يوم 14/ آذار هو يوم ولادة اينشتاين ايضاً .

ولكني هنا اود ان تخبرني انت

عندما يُذكر اينشتاين هل يحضر في ذهنك يوم 14 / آذار ؟؟!! ‏

‏ بالطبع كلا .. بل ربما لا تعلم اصلاً انه يوم ميلاده .‏

عندما يُذكر اينشتاين لا يحضر في اذهاننا سوى النظرية النسبية وكم هائل من العلم والنظريات العلمية ومضرب ‏امثال الذكاء . ‏

العالم لا يكترث ليوم الميلاد البايلوجي .. العالم يهتم بالانجاز والانجاز فقط هو ما يستحق الاهتمام حقاً .‏

والى ذلك قد تنبه المسلمون الاوائل حين كان تعاملهم مع التاريخ على نحو صحيح ، حيث انهم لم يختاروا يوم ولادة ‏قائدهم وملهمهم محمد( صلى الله عليه وسلم) لتدوين تاريخهم ولم يرد في الاثر انهم احتفلوا به اصلاً ولكنهم اتخذوا يوم الهجرة من مكة ‏الى المدينة المنورة يوماً يبتدئ به تاريخهم .

لانه يوم تأسيس دولة الاسلام . ‏

اليوم الحقيقي للتأسيس لكيانهم وانطلاق بناء لبنات حضارتهم . ‏

انه اليوم الذي بدأ فيه ترجمة الاسلام كقيم ومبادئ وعالم افكار يتجسد الى عالم اشياء والى منظومة قيمية واخلاقية ‏بشكل منظم وبمعنى مؤسساتي ان صح التعبير . ‏

عندما كان التعامل مع الاسلام كدين عملي يحقق مراد الله من خلافة الانسان على الارض كانت الاختيارات على هذا ‏النحو المتقن .. وكانت ابعاد تلك الاختيارات ومدلولاتها عميقة ومعبرة عن حقيقة الاسلام . ‏

كل بني آدم ولدوا ولادة بايلوجية ولكن القليل منهم من وُلِد ولادة حقيقية ‏

القليل منهم من وُلِد مرتين .. والاقل هم من وُلِدوا اكثر من مرتين ( وهم أؤلئك الذين يُولدون مع كل انجاز ) .‏

لان يوم الولادة الحقيقي هو يوم الانجاز .. هو يوم ان تقدم شيئاً يضيف للانسان والانسانية

‏ فكل انجاز بحد ذاته هو ولادة حقيقية جديدة ، و رُب ولادة حقيقية غيرت وجه العالم او ستغيره .

انا ما زلت في طابور الانتظار انتظر يوم ولادتي الحقيقية وربما انتظر ان أُولد مرات عدة .

واتمنى لمن لم يولد منكم تلك الولادة ان يبحث عن تلك الولادة العظيمة ويستعجلها .. وما توفيقنا الا بالله .‏

فيا ايها المولودون ولادة بايلوجية ‏

ابحثوا عن ولادة جديدة .. ولادة حقيقية عظيمة .. حاولوا انت تُولدوا اكثر من مرة .. فالعالم ينتظر المزيد . ‏


  • 16

   نشر في 14 مارس 2015 .

التعليقات

فاطمة أحمد منذ 11 شهر
مقال يستحق القراءه والتأمل
سلمت يداك
0
Sarah F Dadan منذ 2 سنة
مقال جميل
0
بسام عبد الحكيم
شكراً لكِ سارة ..

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا