( متى اللّيلُ ينجلي ؟) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

( متى اللّيلُ ينجلي ؟)

  نشر في 15 مارس 2015  وآخر تعديل بتاريخ 20 نونبر 2016 .

                                      

الأمة العربية اليوم في وضع لا تحسد عليه .... خيراتٌ تُنهَبْ وكفاءات تُغرّبْ

فسادٌ يُسلّطْ وثراث يُحنّطْ .........عدوٌّ يتحاملْ وصديق يتخاذلْ

اتفاق يتبدّدْ وخصام يتمدّدْ ... فوا عجباً على قومٍ اسْتفرَدوا بالنّوم ْ وتفرّدوا باللّومْ .


                                                 ( متى اللّيلُ ينجلي ؟)


عَجِبْتُ لقومٍ ، لهمْ من الباقياتِ إِنْ صَلحوا... حيْثُ تميلُ الرّيحُ  ، و  لوْ تائهة ً   لها  نزحوا


باعوا   نِصْفاً  و  الآخرُ  رَهنوهُ  و  ما ربحوا... ناءوا  بُعْداً  ،  و  القرينُ   بمكْرهِ   اصْطلَحوا


في جمْعِهمْ  تراهمْ  أشْتاتاً ، لِباطِلٍ   مدحوا... و تَسْمَعُهُمْ أبْواقاً ، وَبالرّقْصِ نافِلَةً صَدحوا


نحتوا   سراباً  ،  منْ  ورائه   لهْثاً  قدْ  نَبحوا... نكثوا  عُهوداً  ،  أسْلافُهمْ   فيها  قدْ فلَحوا


داسوا قِيَماً  ،  لوْ   أدْركوا   سِرّها   ما  بَرَحوا... جَهلُوا مجْداً  ،  لوْ أدركوا  كُنْهَهُ  ما جَنحوا


عجباً  أيتامُهمْ  غُلِبوا ،  لدمْعِهمْ   ما  مَسحوا... عجباً  أرامِلهمْ  تََعِبْنَ ، لصبرهنّ  ما فَسَحوا


عجباً  شبابُهمْ   سُلِبوا  ،  لِهُداهُمْ  ما  طَرحوا... عجباً بناتُهمْ  يئِسْنَ ، و لِرُشْدِهِنّ ما نجَحوا


 كتابٌ  تركوهُ   مَتْناً  ،  وَ  لهْواً  قدْ  سَمحوا... عجباً كيْفَ هَجَروهُ؟ و للرّجْسِ عَوْماً سَبَحوا


فمتى اللّيلُ ينْجلي،بعزِّ  فجْر ٍ لوْسبَّحوا؟... ومتى القيْدُ  ينكسِرْ ، بِلمِّ  الشّمْل  لوْ صرًّحوا؟


                                                           بقلم : تاج نور الدين .



  • تاج .. نورالدين .
    محام سابق- دراسات في الفلسفة والأدب - متفرغ الآن في التأليف والكتابة .- محنك في التحليل النفسي- متمرس في التحليل السياسي- عصامي حتى النخاع- من مؤلفاته :( ترى من هذا الحكيم ؟ )- ( من وحي القوافي ) في ستة أبواب وهو تحت الطبع .- ( علم ...
   نشر في 15 مارس 2015  وآخر تعديل بتاريخ 20 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا