ما تحتاج معرفته عن سرطان الثدي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ما تحتاج معرفته عن سرطان الثدي

سرطان الثدي: الأعراض، عوامل الخطر، العلاج.

  نشر في 11 ديسمبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 13 ديسمبر 2017 .

سرطان الثدي: الأعراض، وعوامل الخطر، والعلاج

التشخيص المبكر لسرطان الثدي يزيد من فرصة العلاج

سرطان الثدي ،هو السرطان الأكثر انتشارا لدى النساء، ويعد السبب الرئيسي الثاني لموت النساء اللواتي يعانون من السرطان بعد سرطان الرئة.

وقد أدى التقدم في الفحص والعلاج إلى تحسين معدلات البقاء على قيد الحياة بشكل كبير منذ عام 1989 .وهنالك حوالي3.1 مليون ناجين من سرطان الثدي في الولايات المتحدة وتبلغ احتمالية وفاة أي امرأة من سرطان الثدي حوالي 1 من 37، أو2.7 في المائة.

وفي عام 2017، من المتوقع حدوث حوالي252 حالة تشخيص جديدة لسرطان الثدي في 710 حالة، ومن المتوقع أن يموت حوالي 40,610 امرأة من هذا المرض.

الوعي بالأعراض والحاجة إلى الفحص ،احدى الطرق الهامة للحد من المخاطر.

سرطان الثدي يمكن أن يصيب الرجال أيضا، ولكن هذه المقاله سوف تركز على سرطان الثدي لدى النساء.

محتويات هذه المقاله:

ماهو سرطان الثدي؟

الاعراض

10 عوامل الخطر

التشخيص

العلاج

الوقاية والتوقعات

حقائق سريعة عن سرطان الثدي:

وهنا بعض النقاط الرئيسية حول سرطان الثدي. مزيد من التفاصيل في المقال الرئيسي

سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان شيوعا بين النساء.

وتشمل الأعراض كتلة أو سماكة في الثدي، وتغييرات على الجلد أو الحلمة.

عوامل الخطر يمكن أن تكون وراثية، ولكن بعض عوامل نمط الحياة، مثل شرب الكحول، تزيد من نسبة الاصابه

و تتوفر مجموعة من العلاجات، بما في ذلك الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي.

العديد من كتل الثدي ليست سرطانية، ولكن أي امرأة تشعر بالقلق إزاء كتله أو تغييرفي الثدي يجب أن ترى الطبيب.

ماهو سرطان الثدي؟

بعد سن البلوغ، ويتكون ثدي المرأة من الدهون، النسيج الضام، وآلاف من الفصيصات، والغدد الصغيرة التي تنتج الحليب للرضاعة الطبيعية. و هنالك أنابيب صغيرة، أو قنوات، تقوم بحمل الحليب نحو الحلمة.

في السرطان، تتكاثر خلايا الجسم بشكل لا يمكن السيطرة عليه. و هذا هو نمو الخلايا المفرط الذي يسبب السرطان.

سرطان الثدي يمكن أن يكون:

سرطان الأقنية: يبدأ هذا في قناة الحليب وهو النوع الأكثر شيوعا.

سرطان مفصلي: هذا يبدأ في الفصيصات.

سرطان الاقنية الغازية هو عندما تنفجر الخلايا السرطانية من داخل الفصيصات أو القنوات وتهاجم الأنسجة المجاورة، مما يزيد من فرصة الانتشار إلى أجزاء أخرى من الجسم.

سرطان الثدي غير الغازية هو عندما يكون السرطان لا يزال داخل مكانه الأصلي ولم ينفجر. ومع ذلك، يمكن لهذه الخلايا ان تتطور في نهاية المطاف إلى سرطان الثدي الغازية.

الاعراض

وعادة ما تكون الأعراض الأولى لسرطان الثدي في منطقة نسيج سميكة في الثدي، أو كتلة في الثدي أو في الإبط.

وتشمل الأعراض الأخرى:

ألام في الإبط أو الثدي غير مرتبطه في فترة حيض المرأه

حفر أو احمرار الجلد على سطح الثدي، مثل قشرة البرتقال

طفح جلدي حول أو على واحدة من الحلمات

تفريغ من الحلمة، وربما تحتوي على الدم

حلمة غائرة أو مقلوبة

تغيير حجم أوملامح الثدي

تقشير، تقشر، أو تحجيم الجلد على الثدي أو الحلمة

معظم الكتل ليست سرطانية، ولكن يجب على النساء فحصها من قبل أخصائي الرعاية الصحية.

10 عوامل الخطر

يبدأ سرطان الثدي عادة في البطانة الداخلية لقنوات الحليب أو الفصيصات التي تزودهم بالحليب. من هناك، يمكن أن تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم.

والسبب الحقيقي لا يزال غير واضح، ولكن بعض عوامل الخطر تجعله أكثر احتمالا بالاصابه ويمكنك الوقاية من بعضها

1. العمر

يزداد خطر الإصابة بالسرطان مع التقدم في السن.اما في سن ال 20 عاماً، فرصة تطور سرطان الثدي في العشر سنوات القادمة هي 0.6 في المئة. وبحلول سن 70 عاماً، يرتفع هذا الرقم إلى 3.84 في المئة.

2. الوراثة

إذا كان أحد الاقارب لديه او كان لديه ، سرطان الثدي، نسبة الخطر بالأصابه سوف تصبح اعلى .

النساء اللواتي يحملن الجينات BRCA1 و BRCA2 لديهم مخاطر أعلى بالإصابة بسرطان الثدي ، سرطان المبيض أو كليهما.

هذه الجينات يمكن أن تكون موروثة.

TP53 هو جين آخر مرتبط بمخاطر أكبر لسرطان الثدي.

3.تاريخ عائلي بسرطان الثدي أو كتل الثدي

النساء اللاتي أصبن بسرطان الثدي من قبل هن أكثر عرضة له مرة أخرى، مقارنة مع أولئك الذين ليس لديهم تاريخ بهذا المرض.

وجود بعض الكتل الحميدة، أو غير السرطانية يزيد من فرصة تطور السرطان في وقت لاحق. وتتضمن الأمثلة، تضخم الأقنية غير النمطي أو سرطان مفصص في الموقع.

٤.كثافة أنسجة الثدي.

سرطان الثدي هو أكثر عرضة للتطور في أنسجة الثدي عالية الكثافة .

5. التعرض للإستروجين والرضاعة الطبيعية

ويبدو أن التعرض لهرمون الاستروجين لفترة أطول يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

يمكن أن يكون هذا بسبب بدء الدوره الشهرية في وقت مبكر أو دخول سن اليأس في وقت متأخر مقارنةً بالطبيعي . في هذه الأوقات ، مستوى الاستروجين يكون اعلى.

الرضاعة الطبيعية، وخاصة لأكثر من سنة، اظهر انه يقلل من فرصة تطور سرطان الثدي، ربما بسبب الحمل تليها الرضاعة الطبيعية وذلك يقلل من التعرض لهرمون الاستروجين.

6. وزن الجسم

النساء الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة بعد انقطاع الطمث قد تكون نسبة الإصابة بسرطان الثدي اكبر، ربما بسبب ارتفاع مستويات هرمون الاستروجين. تناول السكر بشكل كبير يعد عاملا أيضا.

7. استهلاك الكحول

ويبدو أن ارتفاع معدل استهلاك الكحول يلعب دورا هاماً . وقد أظهرت الدراسات أن النساء الذين يستهلكون أكثر من 3 من المشروبات يوميا لديهم خطر الإصابه اعلى بنسبة 1.5 .

8. التعرض للإشعاع

الخضوع للعلاج الإشعاعي لسرطان ،غير سرطان الثدي يؤدي الى زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي في وقت لاحق .

9. العلاج بالهرمونات

وقد تم ربط استخدام العلاج بالهرمونات البديلة (HRT) وحبوب منع الحمل عن طريق الفم بسرطان الثدي، وذلك يعود إلى زيادة مستويات هرمون الاستروجين.

10.المخاطر المهنية

في عام 2012، خلص الباحثون إلى أن التعرض لبعض المواد المسببة للسرطان واضطرابات الغدد الصماء في مكان العمل يمكن أن تكون مرتبطة بسرطان الثدي.

في عام 2007، اقترح العلماء أن العمل في الليل يمكن أن يزيد من خطر الاصابة بسرطان الثدي، ولكن الأبحاث الأخيرة تؤكد إلى أن هذا السبب غير محتمل .

زرع مستحضرات التجميل وبقاء سرطان الثدي

فالنساء اللواتي قمن بترميم الثدي التجميلي و تم تشخيصهن بسرطان الثدي لديهن نسبة الخطر أكبر بالوفاة من المرض، ويزيد احتمال الإصابة بهن في مرحلة متأخره بنسبة 25 في المائة مقارنة بالنساء اللواتي لا يزرعن.

هذا يمكن أن يكون يعود إلى الغرسات التي تخفي السرطان أثناء الفحص، أو لأن الغرسات تحدث تغييرات في أنسجة الثدي. بحاجه الى المزيد من البحث .

أنواع سرطان الثدي :

سرطان الثدي يمكن أن يكون:

سرطان الأقنية: يبدأ هذا في قناة الحليب وهو النوع الأكثر شيوعا.

سرطان مفصلي: هذا يبدأ في الفصيصات.

سرطان الثدي الغازي هو عندما تنفجر الخلايا السرطانية من داخل الفصيصات أو القنوات وتغزو الأنسجة المجاورة، مما يزيد من فرصة الانتشار إلى أجزاء أخرى من الجسم.

سرطان الثدي غير الغازي هو عندما يكون السرطان لا يزال داخل مكانه الأصلي ولم ينفجر. ومع ذلك، يمكن لهذه الخلايا ان تتطور في النهايه إلى سرطان الثدي الغازي.

سرطان الثدي يمكن أن يؤثر أيضا على الرجال، ولكنه أقل انتشاراً لدى الرجال منه النساء.

التشخيص

التشخيص بسرطان الثدي عادة ما يحدث نتيجة الفحص الروتيني، أو عندما تراجع المرأة الطبيب بعد الكشف عن أعراض سرطان الثدي.

بعض الاختبارات والإجراءات التشخيصية تساعد على تأكيد التشخيص.

فحص الثدي

سيقوم الطبيب بفحص ثدي المريض للبحث عن كتل و أعراض أخرى.

سيطلب من المريض الجلوس أو الوقوف و وضع يديها في مواضع مختلفة، مثل على رأسها او على جانبها.

اختبارات التصوير

ماموجرام

"التصوير الشعاعي للثدي "هو نوع من الأشعة السينية المستخدمة عادة لفحص سرطان الثدي الأولي. وهي تنتج الصور التي يمكن أن تساعد في الكشف عن أي كتل أو تشوهات.

النتيجة المشبوهة تحتاج الى المزيد من عمل التشخيصات . ومع ذلك، يظهر التصوير الشعاعي للثدي أحيانا منطقة مشبوهة ليست سرطانية. وهذا يمكن أن يؤدي إلى إجهاد لا لزوم له وأحيانا التدخلات.

الفحص بالموجات فوق الصوتية يساعد على التمييز بين كتلة صلبة أو كيس مملوء بالسوائل.

التصوير بالرنين المغناطيسي يتضمن حقن صبغة في المريض، لمعرفة مدى انتشار السرطان.

الخزعة

يتم إزالة عينة من الأنسجة جراحيا لفحصها في المختبر. هذا يمكن أن تظهر ما إذا كانت الخلايا سرطانية، وإذا كانت سرطانية، أي نوع من السرطان تعتبر ، بما في ذلك ما إذا كان السرطان حساس للهرمونات.

ويشمل التشخيص أيضا مراحل السرطان:

حجم الورم

إلى أي مدى انتشر

اذا كان غازي أو غير غازي

اذا كان قد انتشر، أو ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم

مرحلة السرطان سوف تؤثر على فرص العلاج وسوف تساعد على اتخاذ أفضل خيارات العلاج.

العلاج:

يعتمد العلاج على:

نوع سرطان الثدي

مرحلة السرطان

حساسية للهرمونات

عمر المريض، والصحة العامة، والأفضلية.

وتشمل الخيارات الرئيسية ما يلي:

العلاج الإشعاعي.

العملية الجراحية.

العلاج البيولوجي، أو العلاج بالعقاقير المستهدفة.

العلاج بالهرمونات .

العلاج الكيميائي.

العوامل التي تؤثر على الاختيار تشمل مرحلة

السرطان، والظروف الطبية الأخرى،و اختيار الفرد.

العملية :

اذا كانت هناك حاجة لعملية جراحية، فالأختيار يعتمد على التشخيص والفرد.

استئصال الورم: إزالة الورم وجزء صغير من الأنسجة السليمة حوله هذا يمكن أن يساعد في منع انتشار السرطان. قد يكون هذا خيارا إذا كان الورم صغيرا ومن السهل فصله عن الأنسجة المحيطة.

استئصال الثدي: استئصال بسيط للثدي و يشمل على إزالة الفصيصات، القنوات، الأنسجة الدهنية، الحلمة، الهالة، وبعض الجلد. استئصال الثدي الجذري يزيل العضلات من جدار الصدر والغدد الليمفاوية في الإبط .

خزعة العقدة الحارس: إزالة عقدة ليمفاوية واحدة يمكن أن توقف من انتشار السرطان، لأن إذا وصل سرطان الثدي إلى العقدة الليمفاوية، فإنه من اللممكن أن ينتشر أكثر من خلال الجهاز اللمفاوي في أجزاء أخرى من الجسم.

تشريح عقدة الإبطين الليمفاوية : إذا كان هناك خلايا سرطانية على عقدة تدعى بعقدة الحارس، قد ينصح الجراح بإزالة العديد من العقد الحورية في الإبط لمنع انتشار المرض.

إعادة بناء الثدي: بعد جراحة الثدي، إعادة بناء الثدي يمكن إعادة تشكيل الثدي بحيث قد يبدو مشابهة للثدي الآخر. ويمكن القيام بهذه الجراحة بنفس وقت جراحة استئصال الثدي، أو في وقت لاحق. الجراح قد يستخدم زرع الثدي، أو الأنسجة من جزء آخر من جسم المريض.

العلاج الإشعاعي

وتستهدف جرعات الإشعاع بأن تسيطر على الورم لتدمر الخلايا السرطانية. يستخدم من حوالي شهر بعد الجراحة، مع العلاج الكيميائي، لكي يقتل الخلايا السرطانية المتبقية.

تستغرق كل جلسة بضع دقائق، وقد يحتاج المريض إلى ثلاث إلى خمس جلسات أسبوعيا لمدة 3 إلى 6 أسابيع، اعتمادا على نوع السرطان.

نوع سرطان الثدي سوف يحدد أي نوع من العلاج الإشعاعي اكثر ملاءمة.

وتشمل الآثار السلبية :التعب، وذمة لمفية، سواد جلد الثدي، وتهيج جلد الثدي.

العلاج الكيميائي

يمكن استخدام الأدوية المعروفة باسم الأدوية السامة للخلايا لقتل الخلايا السرطانية، إذا كان هناك خطر كبير بالأصابه بالسرطان او عودته أو انتشاره.وهذا ما يسمى العلاج الكيميائي المساعد.

إذا كان الورم كبيرا، يمكن أن يزال بالعلاج الكيميائي قبل الجراحة لتقليص حجم الورم وجعل إزالته أسهل. وهذا ما يسمى العلاج الكيميائي الجديد المساعد.

العلاج الكيميائي يمكن أيضا ان يسيطر على السرطان الذي انتشر، أو ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، ويمكن أن تقلل من بعض الأعراض، وخاصة في المراحل الاخيره .

ويمكن استخدامه للحد من إنتاج هرمون الاستروجين، كما ان هرمون الاستروجين يمكن أن يساعد على نمو بعض انواع سرطان الثدي.

وتشمل الآثار السلبية الغثيان، والتقيؤ، وفقدان الشهية، والتعب، والتهاب الفم، وفقدان الشعر، و ارتفاع قابلية العدوى. الأدوية يمكن أن تساعد في السيطرة على العديد من الأعراض.

العلاج بالهرمونات

يستخدم العلاج بالهرمونات لمنع تكرار الإصابة بسرطان الثدي اللتي تعتبر حساسة للهرمونات. وغالبا ما تسمى هذه المستقبلة هرمون الاستروجين الإيجابي (ER) و مستقبلات هرمون البروجسترون الا يجابي (PR) و هي سرطانات إيجابية.

وعادة ما يستخدم العلاج بالهرمونات بعد الجراحة، ولكن قد يستخدم في بعض الأحيان قبل الجراحة لتقليص الورم.

قد يكون الخيار الوحيد للمرضى الذين لا يمكنهم أن يخضعوا لعملية جراحية، أوالعلاج الكيميائي، أو العلاج الإشعاعي.

الآثار تستمر عادة لمدة تصل إلى 5 سنوات بعد الجراحة.

العلاج بالهرمونات لن يأثير على السرطانات التي ليست حساسة للهرمونات.

الامثله تشمل:

تاموكسيفين

مثبطات أروماتاس

استأصال المبيض او ازالته

هرمون لوتينس ،تقوم بإطلاق هرمون اقونس (LHRha) و هو مخدر يدعى غوسريلين لإزالة المبايض.

يؤثر العلاج بالهرمونات على الخصوبة المستقبلية للمرأة.

المعالجة البيولوجية

الأدوية تدمر أنواع معينة من سرطان الثدي. وتشمل الأمثلة تراستوزوماب (هيرسيبتين)، لاباتينيب (تيكيرب)، و بيفاسيزوماب (أفاستين). وتستخدم جميع هذه الأدوية لأغراض مختلفة.

يمكن أن يكون علاج سرطان الثدي وغيره من السرطانات العديد من الآثار السلبية الشديدة.

يجب أن يناقش المريض مع الطبيب المخاطر التي سيمر بها وطرق تقليل الآثار السلبية، عند اتخاذ قرار بشأن العلاج.

التوقعات :

مع العلاج، المرأة التي تتلقى تشخيص المرحلة 0 أو المرحلة 1 من سرطان الثدي لديها فرصة تقريبا 100 في المئة في البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات على الأقل.

إذا تم التشخيص في المرحلة 4، فإن فرصة البقاء على قيد الحياة 5 سنوات أخرى حوالي 22 في المئة.

يمكن أن يساعد الفحص المنتظم والفحص في الكشف عن الأعراض في وقت مبكر. وينبغي أن تناقش النساء خياراتهن مع الطبيب .

الوقاية

ليس هناك طريقة مؤكدة لمنع سرطان الثدي، ولكن بعض القرارات كالتغير في نمط الحياة يمكن أن تقلل بشكل كبير من خطر سرطان الثدي وغيرها من أنواع السرطان.

وتشمل :

تجنب استهلاك الكحول الزائدة

اتباع نظام غذائي صحي مع الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة

الحفاظ على بنية جسمية صحية(BMI) "(مؤشر كتلة الجسم).

يجب على النساء التفكير بعناية في خياراتهن للرضاعة الطبيعية واستخدام (HRT) بعد انقطاع الطمث، لأن هذه يمكن أن تقلل من المخاطر.

الجراحة الوقائية هي خيار للنساء المعرضات لمخاطر عالية.


https://www.medicalnewstoday.com




   نشر في 11 ديسمبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 13 ديسمبر 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !

مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا