كبسولة إقتصادية للعيش في أي مكان على وجه الأرض!! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كبسولة إقتصادية للعيش في أي مكان على وجه الأرض!!

البداوة الرقمية مصطلح يحاكي واقع البدو والرحل، لكنه في نفس الوقت غريب عند البعض عندما يتعلق بالتقنية والتطور!

  نشر في 08 فبراير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 16 مارس 2016 .

تنويه: فقط وللعلم أن ما تم الحديث عنه في هذا المقال هو بعد قراءة مقالات عدة تحدثت عن هذا المشروع، والذي أصبح الآن فعليا في إطار الإنتاج الفعلي،وقد نشرته على مدونتي الشخصية مع بعض التعديلات التي طرأت في المعلومات.

الكبسولة  الاقتصادية السكنية

كان البعض منذ عقدين يتحدث عن وضع البدو حيث كانوا يقولون لو تطور وضعهم فيكون لهم مواردهم المائية الدائمة والغذائية، وذلك من أجلهم ومن أجل ماشيتهم أيضا التي هي أصل حياتهم، لكننا هنا لا نتحدث عن طريقة عيشهم إجمالا بقدر ما نتحدث عن إستقرارهم في مكانهم، لكن لو ان البدو كانوا سيتأقلمون أكثر مع التقنيات الجديدة كما هم حالهم البطيء في ذلك، هل كانوا سيتعاملوان مع هذه الكبسولة التي ستكون كخيمتهم؟!

الكبسولة الاقتصادية السكنية من الداخل

صنعت هذه الكبسولة كما تم تعريفها بحكم شكلها الأقرب بحبة الدواء، والتي هي بالأحرى بيت صغير متنقل، ليكون صاحبها قادرا على التجوال في العالم، وفي أي مكان يريد السكن فيه، ويتوفر أمورا تجعله مريحا كما لو أنك في منزل عصري، حيث الرفاهية هي أساسها!

يقول صانعوها أنها الحلم المستقبلي الذي أصبح واقعا فعليا، حيث تعتبر مكتفية ذاتيا من ناحية الطاقة الكهربائية، وذلك من أجل تشغيل الإضائة بداخلها، وهي فعليا تعتبر كبسولة إقتصادية Ecocapsule متنقلة، فعلى سطحها خلايا شمسية لتمديدها بالكهرباء، وفي حال كانت الشمس ضعيفة شعاعها، فهناك مروحة من أجل تحويل طاقة الرياح إلى الكهرباء أيضا، وبالتالي استمرارية الكهرباء في هذه الوحدة السكنية جيدة.

تقسيمات الكبسولة الاقتصادية السكنية

مساحة الكبسولة 8 أمتار مربعة، ستسمح أصحاب العيش في أي مكان تقريبا منذ البدأ الفعلي في إنتاجها بداية العام الماضي، ويمكن إعادة شحنها كما يتم ذلك عند إعادة شحن السيارات الكهربائية، أما بالنسبة للمياه فهناك إمكانية لملئ الخزان الخاص بها بالماء، خصوصا عندما تمطر الأمطار كما هو موضح ذلك في الرسم المقابل، مما يتيح لك الإقامة في داخلها الراحة هي عنوانها، ويريحك أكثر عند الإقامة على أماكن جميلة كالشواطئ والريف والجبال، أما بالنسبة لسعرها، فقد تم الكشف النقاب عنها، حيث أنه تم الإعلان عنها قبل نهاية عام 2014م وتبدأ بـستة عشر ألف يورو، وذلك وفقا للشركة السلوفاكية الصانعة .Ecocapsule s. r. o على موقعها على الشبة العنكبوتية، مع الأخذ بالاعتبار أن هذه الكبسولة التي يتم التحدث عنه، تسع لشخص واحد فقط.

الكبسولة السكنية كما تصورها إفتراضيا وذلك قبل البدأ الفعلي في الإنتاج

لكن يا ترى هل ستسمح لها الحكومات والبلديات التي ستتواجد في بلدانها هذه الكبسولة الاقتصادية المتنقلة فعلا في المبيت في أي مكان مهما كان الذي سيمتلكها؟ أم سيتم تخصيص أماكن لها مع تراخيص خاصة بذلك لهكذا بيوت صغيرة، وذلك من أجل المراقبة الأمنية عليها؟

وهل فعلا للبدو والرحل منهم بالأخص سيكون لهم حرية التنقل بهذه الكبسولة بما أنهم معتادون على ذلك؟ 

الجواب سيكون عندما يثار الأمر في النواحي الرسمية سواء أكانت السياسية أم الأمنية؟!


  • 3

  • إبراهيم صفا
    مَقَالَاتِيْ هِيَ عَنْ إهْتِمَامَاتِي، لَكِنْ بِانْتِظَامٍ لإِيْصَالِ المُرَادِ
   نشر في 08 فبراير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 16 مارس 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا