عناق وسماء! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عناق وسماء!

فن المؤازرة الذاتية ...

  نشر في 13 أبريل 2017  وآخر تعديل بتاريخ 25 أبريل 2017 .


    مُذْ عَرفتُني وأنا أشْعُرُ أنني أنتَمي لشيء ما، لا أدري مَا كُنهُهُ، لكنَّهُ قابعٌ في السماء!


 أكره البلل إذ يلامس قدمي، تصيبني القشعريرة إن مضيت على حفنة رمل، ومع هذا لا أسكن ولا أهدأ، لا تهي عزيمتي، أركض حيث تحلّق روحي الهمامة، أبني مجدا في علياء خفية، أبصر معها نهاية وضاءة وألَق، في هدوء شفاف أستجمع قوتي وأتسرب حيثما أنتمي.

 لا أحد يدرك مدى الوجع الذي يعتصرني مع كل كبوة، ولا كبوة تتلاشى دون تأذ،  عقب أقتحم عقباتي الخاصة شَجَاعة، أكبر شيئا فشيئا بينما أثابر، أتقوى على ضعفي المغروز، أسقيني ببعضي الصاخب، أنضج دونما صوت !

ما يتبدى للآخرين كزهرة هشة يستدعي التفكر لبرهة؛ لا بَهِيّ ينبت من دون ماء، ولايصل للإيناع دون رحلة وجعٍ طبَّاخة؛ الأزهار، الخبز اللذيذ، وأنا التي بعمر العشرين، نحن أفراح أمي، سقتني مع الزهور، وأهدتني إياها، وطحنت وعجنت، وناولتني الدافئ، ابتسمت بسعادة بينما أقضم منه، وفي يدها علامة حرق؛ كل الأفراح أخذت نصيبها من العناء والدموع ثم انبلجت!


لا تنعت إنسانا كما تشاء، فه بكلماتك كما ينبغي، اخترها كما تختار لباسك، بثها حسنة ملهمة ولطيفة، نحن بزغنا كبشر يحس ويخفق، ومهما استبسلنا وتجلدنا نظل نَحِنُّ ُّلنبعنا، ننسج بنياننا عمرا ويتحطم بكلمة جحود أو نقد هدام، تكسرونا ويجبرنا الله!


 هل تقرأ؟


لا بأس عليك هذا قانون كتب على الأرض جمعاء.. تقبله وتعايش؛ سيتهافتون لانتقادك دونما تَبَصُّرٍ، وكأنك نقيضهم، هم النور وأنت الظل، وأنت العتمة وهم الصفاء، سيصرخون بإنجازاتهم، فلتسمو عن القول وإنفاد الطاقة في إقناعهم، شق طريقك واثبت، فمن ثبت نبت، ولتعلم من قبل أنك لن تشرق بلا توفيق، وأن الله ينظر محل الشعور، في القطعة التواقة، وأنك ستصل حتما حيثما تستحق، وتبقى كل نقيصة كذبة!



  • 2

  • مكيّة محجّب
    أكتب له، لا تعرف من يكون، لكنّك إن رأيته حين يبسُم.. سترى الطهر بعينيهِ فتبسم؛ "بعينيه لحنٌ.. وحبٌ دافئٌ .. وحَكَايا "
   نشر في 13 أبريل 2017  وآخر تعديل بتاريخ 25 أبريل 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا