حمام عاطل... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حمام عاطل...

خاطرة

  نشر في 10 ماي 2015 .

حمام عاطل...

كل ليلة انزوي إلى ركن دامس، لحياة فرضت عليّ... أكون فيها أمير أحلام العديد من حور العين. أعزف على قيثارتي... فتنصت البحيرة لدندنتي، فتحتضر البجع والإوز، ثم تنتحر أوراق الأشجار اليابسة، وتزقزق البتولات الطاهرات الصاعدات إلى سراب الأفق... صوت السماء يتردد في دهاليز رأس مغلف بشعر أسود أشعت مع بقع بيضاء، تنم على مسيرة زمن وتجربة: يغرقني في بحر احتلام شامت...

إلى الحمام تاقت نفسي أكثر من مرة سلفت، بكرت إليه قبل أن يقوى فيه الهرج والزحمة، رحبّ "الكسّال" الدّلاك بي واختار لي، كعادته معي، موضعا معتدل الحرارة، أحاطني بسطل ماء ساخن وبلوازمي، ثم شرع يفرك أطراف جسمي ويدلكها بمهارته المعهودة. حتى إذا تفصّد العرق مني غزيرا وانتعشت عضلاتي ومفاصلي تركني أستريح مستلقيا على ظهري، داعيا لي بموفور الصحة والعافية...

عجبا كيف في هذا الحمام، بـُعيدَ لحظة كهاته، تأتيني فراشات النعاس مرفرفة فوق عيني، فأردها بصب طاسات مائية على وجهي، كي أنتبه وأصحو. بين صبة وأخرى كنت كمن يتقي شرود الذهن ورخاوة الأعضاء فهدوء نوم مرتج أو غيبوبة...

لم يأت شيء من هذا، إذ تجهزت بأحسن منه: يقضا صففت أستذكر أحبتي الغائبين، ثم أحسِّنُ أحلامي، وأبوبها، وأستظهرها ، وأرصد لوائحي ومحاضري، فأرى أن المتربعة فوق ذلك كله إن هي إلا التي أسكن إليها بعون الله وتيسيره، وأنسى في عشرتها وحماها غصّة ضياع عمري الثمين...

سرحت في تصور صـُحبتها وجوارها ومعي الوقت بيني وبينها. استبشرت خيرا بهذا الوقت وبالجوار والصحبة. رأيت زواجي بالوظيفة، هي الواحدة لا شريكة لها. عربون دخولي الراسخ بين السبل المتفرقة وتيهي بين أفخاذ النساء وأحضانهن. إني بين قوتها وقوت العلم العلي موعود إلى استبدال السطوح بالأعماق والقشور بالألباب، فلا جزء إلا بالكل ولا فرع إلا بالأصل... فادعوا لي بزواج قريب يقيني شر الدهر وكيد النسوة...

سعيد تيركيت

الخميسات - المغرب - 10 / 05 / 2015 



   نشر في 10 ماي 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا