كيف تسبب الإباحية الشعور بالوحدة؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف تسبب الإباحية الشعور بالوحدة؟

الإباحية وتأثيرها على العلاقات (1)

  نشر في 24 يناير 2021  وآخر تعديل بتاريخ 30 يناير 2021 .

تقدم الإباحية لمن يشاهدها وعود ثلاثة: الرضا الفوري ، والمتعة التي لا نهاية لها ، والعلاقة الحميمية السهلة ، ولكنها في النهاية تسرقهم منه. كلما زاد عدد المواد الإباحية التي يستهلكها الفرد ، زاد ميله إلى الانسحاب عاطفياً من علاقاته مع الأشخاص الحقيقيين والاعتماد على الإباحية أكثر وأكثر. في النهاية ، يصبح من الصعب أن يثيره شخص حقيقي أو أن يكوّن علاقة حقيقية ، والنتيجة هي الشعور بالوحدة والعزلة ومن ثم الغرق في فخ الإباحية أكثر وأكثر.

سافرت الكاتبة نعومي وولف في جميع أنحاء الولايات المتحدة للتحدث مع طلاب الجامعات حول العلاقات. تقول: "عندما أسأل عن الوحدة ، يخيم صمت عميق حزين على جماهير الشباب والشابات على حد سواء." .. "إنهم يعرفون أنهم وحيدون .. وأن [الإباحية] جزء كبير من تلك الوحدة. ما لا يعرفونه هو كيفية الخروج " [1].

لكن ما علاقة الإباحية بالوحدة؟

يقول الدكتور جاري بروكس ، عالم النفس الذي عمل مع مدمني المواد الإباحية على مدار الثلاثين عامًا الماضية: "كلما زاد استخدام المرء للمواد الإباحية ، أصبح أكثر عزلة" [2] "في أي وقت يقضي [شخص ما] وقتًا طويلاً في استهلاك المواد الإباحية ، لا يسعه إلا أن يكوّن تجربة محبطة ومهينة ويزيد من كراهيته لذاته." [3] 

كلما شعر الناس بالسوء تجاه أنفسهم ، كلما سعوا إلى الراحة بأسهل الطرق الممكنة. عادة ، سيكونون قادرين على الاعتماد على الأشخاص الأقرب إليهم لمساعدتهم خلال أوقاتهم الصعبة - زوج أو زوجة أو أخ أو صديق. لكن معظم مستهلكي المواد الإباحية ليسوا متحمسين لإخبار أي شخص عن عاداتهم الإباحية ، ولا سيما أزواجهم. لذلك يلجأون إلى أسهل مصدر متاح "للراحة": المزيد من الإباحية.

تشرح الباحثة الدكتورة آنا بريدجز: "عندما يستهلك المرء الإباحية بشكل متكرر، يمكن أن يكون هناك ميل للانسحاب العاطفي من علاقته بمن حوله وخاصة من علاقته بزوجه." [4]

 بالإضافة إل ذلك، فإن استهلاك المواد الإباحية يجعل الدماغ يعيد توصيل نفسه لربط الإثارة الجنسية بأوهام الإباحية [5]، فيجعل من الصعب على المستهلك أن يثير اهتمامه شخص حقيقي في علاقة حقيقية.

وفقًا لـبريدجيز ، عندما ينسحب مستهلكو المواد الإباحية من علاقاتهم ، فإنهم يعانون من "زيادة السرية والتكتم ، وقلة شعور بالدفء في علاقاتهم ، وكذلك المزيد من الاكتئاب" [7]. 

لقد توصلت الدراسات إلى أنه عندما ينخرط الأشخاص في نمط مستمر من "التخفي والتكتم والسرية" - أي عندما يفعلون أشياء لا يفخرون بها ويحافظون عليها سراً - فإن ذلك لا يضر فقط بعلاقاتهم ويجعلهم يشعرون بالوحدة ، ولكن كما يجعلهم أكثر عرضة لمشاكل نفسية خطيرة [8]. بالنسبة لكل من مستهلكي المواد الإباحية من الذكور والإناث ، غالبًا ما تكون عادتهم مصحوبة بمشاكل تتعلق بالقلق والتوتر وسوء الصورة الذاتية ومشاكل في علاقاته بمن حوله والإحساس المتكرر بانعدام الأمن والإصابة بالاكتئاب [9].

قد يكون هذا أحد الأسباب التي تجعل مستهلكي المواد الإباحية يعانون كثيرًا خاصة في أقرب علاقاتهم. أظهرت الدراسات باستمرار أن مستهلكي المواد الإباحية يميلون إلى الشعور بقدر أقل من الحب والثقة مع أزواجهم [10]. كما أنهم يواجهون المزيد من التواصل السلبي معهم ، ويشعرون بأنهم أقل تكريسًا لعلاقتهم ، ويواجهون صعوبة أكبر في التعامل مع أزواجهم ، ويتمتعون برضا عاطفي وجنسي أقل [11].

المصدر


وفي الوقت نفسه، أفاد أزواج مستهلكي المواد الإباحية عن قلة الدفء في العلاقة الحميمية مع أزواجهم المدمنين للإباحية وشعورهم بأن أزواجهم لا يفهمونهم [12]. خبراء العلاقات، الأطباء جون وجولي جوتمان يشرحان، "هناك العديد من العوامل المتعلقة باستخدام الإباحية التي يمكن أن تهدد دفء العلاقة الحميمة [والتي] بالنسبة للأزواج هي مصدر للتواصل بينهم. ولكن عندما يعتاد شخص ما على ممارسة العادة السرية ومشاهدة الإباحية ، فإنه في الواقع يبتعد عن أي تواصل حميمي"


السبب الثاني الذي يجعل مستهلكي المواد الإباحية يواجهون صعوبات في علاقاتهم هو طبيعة الإباحية نفسها. تُصوِّر الإباحية الرجال والنساء على أنهم مجرد أجساد هدفها شئ واحد ، إعطاء وتلقي المتعة الجنسية [13]. سواء وافق مستهلكي الإباحية على ذلك أم لا ، فإن هذه التصورات غالبًا ما تبدأ في التسلل إلى الطريقة التي يرون بها أنفسهم والآخرين في الحياة الواقعية [14]. 

كلما أصبح من الصعب على المستهلكين أن يروا أنفسهم والآخرين على أنهم أكثر من مجرد أشياء جنسية، كلما كان من الصعب تطوير وبناء علاقات حقيقية. [15]

أكد د. جوتمان أنه عند مشاهدة المواد الإباحية ، يتحكم المستهلك بشكل كامل في التجربة الجنسية ، على عكس الجنس الصحي الدافئ الذي يتقاسم فيه الأشخاص السيطرة مع أزواجهم. وبالتالي ، قد يشكل المستخدم الإباحي توقعات غير واقعية بأن الجنس سيكون تحت سيطرة شخص شخص واحد فقط، مما يؤدي إلى ضياع هدف العلاقة الحميمية المتمثل في الدفء وتعزيز الحب والمشاركة .. وتتحول العلاقة الدافئة إلى سيطرة وأنانية وصراع!

ما الذي تستطيع أن تقدمه العلاقة الحميمية الحقيقية؟

المصدر


لا تقدم الإباحية أي شئ مقارنةً بما تقدمه العلاقة الزوجية الحميمية الدافئة والمحبة. 

العلاقة الحميمة الحقيقية هي عالم من الرضا والمتعة لا يختفي ولا ينطفئ عندما تنطفئ الشاشة. قد يكون شعور صعب أن تخلع كل أقنعتك أمام إنسان آخر، لكنه شعور مذهل أن تجد من يحبك على حقيقتك دون تلك الأقنعة. 

العلاقة الحميمية الحقيقية لا تدعو الأزواج فقط إلى مشاركة غرفة النوم، ولكن تدعوهم أيضاً إلى مشاركة القلوب والحياة. 

العلاقة الحميمية الحقيقية تدور حول ما نعطيه ، وليس فقط ما نأخذه. إنها تدور حول حب الشخص الآخر. العلاقة الحميمة الحقيقية لا تعرف الشعور بالأنانية.

العلاقة الحميمة هي فهم شخص ما على مستوى راقي لا تستطيع الإباحية أبداً أن تصل إليه. العلاقة الحميمة هي تجربة تغير حياتك حيث يكون عندك من تستمع إليه بصدق وحب واهتمام، ويستمع هو إليك بصدق وحب واهتمام في المقابل. 

إنها رؤية نفسك من خلال عيون الآخر ، والاهتمام بالآخر بقدر ما تهتم بنفسك. إنها التجربة المذهلة والمحيرة والرائعة التي يحاول الفنانون والفلاسفة وصفها منذ خلقنا الله.

إنها عكس الشعور بالوحدة. إنها الحب!

وأخيراً

إذا كنت ، أو تعرف شخصًا ما ، داخل سجن الإباحية ، فلم يفت الأوان بعد! من الممكن الإقلاع عن الإباحية واستبدالها بالعادات الصحية. يمكن أن يبدأ الدماغ في التعافي ، ويمكن لمستهلكي الإباحية استعادة القدرة على الشعور والاستمتاع بحياتهم مرة أخرى. والآلاف نجحوا بالفعل في العالم وعلى مستوى الوطن العربي مثل مؤسسة واعي التي تقدم الدعم والإرشاد مع برامج متعددة للعلاج وندوات ومسابقات ومحاضرات متعددة للشباب والشابات في بيئة مناسبة وسرية تامة وكذلك إرشاد الآباء والأمهات وكيف يوجهوا أبناءهم وينصحوهم. جزاهم الله خيراً كثيرا.

تذكر يا صديقي، أنت لست وحدك، هنالك كثيرون من حولك ينتظرون أن يمدوا لك يد العون متى ما أردت! لا تستسلم وتذكر #أنت_لست_شخص_سئ


المصادر

[1] Wolf, N. (2003). The Porn Myth. New York Magazine, Oct. 20.

[2] Brooks, G. R., (1995). The centerfold syndrome: How men can overcome objectification and achieve intimacy with women. San Francisco: Bass. Cited in Yoder; V. C., Virden, T. B., & Amin, K. (2005). Internet Pornography and Loneliness: An Association? Sexual Addiction and Compulsivity, 12, 19-44. doi:10.1080/10720160590933653

[3] Interview with Dr. Gary Brooks, Oct. 23, 2013.

[4] Weir, K. (2014, April). Is pornography addictive? Monitor on Psychology. 45(4) 46. Retrieved from http://www.apa.org/monitor/2014/04/pornography.aspx

[5] Love, T., Laier, C., Brand, M., Hatch, L., & Hajela, R. (2015). Neuroscience of Internet Pornography Addiction: A Review and Update, Behavioral Sciences, 5(3), 388-433. doi: 10.3390/bs5030388; Pitchers, K. K., et al. (2013). Natural and Drug Rewards Act on Common Neural Plasticity Mechanisms with DeltaFosB as a Key Mediator. Journal of Neuroscience, 33(8), 3434-3442. doi:10.1523/JNEUROSCI.4881-12.2013; Hilton, D. L. (2013) Pornography addiction—a supranormal stimulus considered in the context of neuroplasticity. Socioaffective Neuroscience and Technology 3. 20767. doi:10.3402/snp.v3i0.20767; Nestler, E. J., (2008) Transcriptional mechanisms of addiction: role of DeltaFosB, Philosophical Transactions of the Royal Society B: Biological Sciences, 363(1507) 3245-3255. doi:10.1098/rstb.2008.0067; Doidge, N. (2007). The Brain That Changes Itself. (208-209) New York: Penguin Books.

[6] Park, B. Y., et al. (2016). Is Internet Pornography Causing Sexual Dysfunctions? A Review with Clinical Reports. Behavioral Sciences, 6, 17. doi:10.3390/bs6030017; Voon, V., et al. (2014). Neural Correlates of Sexual Cue Reactivity in Individuals with and without Compulsive Sexual Behaviors, PLoS ONE, 9(7), e102419. doi:10.1371/journal.pone.0102419; Kalman, T. P., (2008). Clinical Encounters with Internet Pornography, Journal of the American Academy of Psychoanalysis and Dynamic Psychiatry, 36(4), 593-618. doi:10.1521/jaap.2008.36.4.593; Doidge, N. (2007). The Brain That Changes Itself. (104) New York: Penguin Books; Paul, P. (2007). Pornified: How Pornography Is Transforming Our Lives, Our Relationships, and Our Families. New York: Henry Hold and Co., 105.

[7] Weir, K. (2014, April). Is pornography addictive? Monitor on Psychology. 45(4) 46. Retrieved from http://www.apa.org/monitor/2014/04/pornography.aspx

[8] Laird, R. D., Marrero, M. D., Melching, J. A., and Kuhn, E. S. (2013). Information Management Strategies in Early Adolescence: Developmental Change in Use and Transactional Associations with Psychological Adjustment. Developmental Psychology, 49(5), 928–937. doi:10.1037/a0028845; Luoma, J. B., et. al. (2013). Self-Stigma in Substance Abuse: Development of a New Measure. Journal of Psychopathology and Behavioral Assessment, 35, 223–234. doi:10.1007/s10862-012-9323-4; Rotenberg, K. J., Bharathi, C., Davies, H., and Finch, T. (2013). Bulimic Symptoms and the Social Withdrawal Syndrome. Eating Behaviors, 14, 281–284. doi:10.1016/j.eatbeh.2013.05.003; Frijns, T. and Finkenauer, C. (2009). Longitudinal Associations Between Keeping a Secret and Psychosocial Adjustment in Adolescence. International Journal of Behavioral Development, 33(2), 145–154. doi:10.1177/0165025408098020

[9] Flisher, C. (2010). Getting Plugged In: An Overview of Internet Addiction. Journal of Paediatrics and Child Health 46: 557–559. doi:10.1111/j.1440-1754.2010.01879.x; Layden, M. A. (2010). Pornography and Violence: A New look at the Research. In Stoner, J., & Hughes, D. (Eds.) The Social Costs of Pornography: A Collection of Papers (pp. 57–68). Princeton, NJ: Witherspoon Institute; Kafka, M. P. (2000). The Paraphilia-Related Disorders: Nonparaphilic Hypersexuality and Sexual Compulsivity/Addiction. In Leiblum, S. R., & Rosen, R. C. (Eds.) Principles and Practice of Sex Therapy, 3rd Ed. (pp. 471–503). New York: Guilford Press.

[10] Henline, B. H., Lamke, L. K., & Howard, M. D. (2007). Exploring perceptions of online infidelity. Personal Relationships, 14, 113-128. doi:10.1111/j.1475-6811.2006.00144.x; Stack, S., Wasserman, I., & Kern, R. (2004). Adult social bonds and the use of Internet pornography. Social Science Quarterly, 85, 75-88. doi:10.1111/j.0038-4941.2004.08501006.x; Schneider, J. P. (2000). Effects of cybersex addiction on the family: Results of a survey. Sexual Addiction and Compulsivity, 7, 31-58. doi:10.1080/10720160008400206

[11] Maddox, A. M., Rhoades, G. K., & Markman, H. J. (2011). Viewing Sexually-Explicit Materials Alone or Together: Associations with Relationship Quality. Archives of Sexual Behavior, 40(2), 441-448. doi:10.1007/s10508-009-9585-4

[12] Bergner, R., & Bridges, A. (2002). The significance of heavy pornography involvement for romantic partners: Research and clinical implications. Journal of Sex and Marital Therapy, 28, 193-206. doi:10.1080/009262302760328235

[13] Paul, P. (2007). Pornified: How Pornography Is Transforming Our Lives, Our Relationships, and Our Families. New York: Henry Hold and Co., 80; Mosher, D. L., & MacIan, P. (1994). College Men and Women Respond to X-Rated Videos Intended for Male or Female Audiences: Gender and Sexual Scripts. Journal of Sex Research 31, 2: 99–112. doi:10.1080/00224499409551736

[14] Interview with Dr. Gary Brooks, Oct. 23, 2013. Peter, J. & Valkenburg, P. M., (2016) Adolescents and Pornography: A Review of 20 Years of Research. Journal of Sex Research, 53(4-5), 509-531. doi:10.1080/00224499.2016.1143441; Rothman, E. F., Kaczmarsky, C., Burke, N., Jansen, E., & Baughman, A. (2015). “Without Porn…I Wouldn’t Know Half the Things I Know Now”: A Qualitative Study of Pornography Use Among a Sample of Urban, Low-Income, Black and Hispanic Youth. Journal of Sex Research, 52(7), 736-746. doi:10.1080/00224499.2014.960908

[15] Paul, P. (2007). Pornified: How Pornography Is Transforming Our Lives, Our Relationships, and Our Families. New York: Henry Hold and Co., 79; Lyons, J. S., Anderson, R. L., & Larsen, D. (1993). A Systematic Review of the Effects of Aggressive and Nonaggressive Pornography. In Zillmann, D., Bryant, J. & Huston, A. C. (Eds.) Media, Children and the Family: Social Scientific, Psychodynamic, and Clinical Perspectives (p. 305). Hillsdale, N.J.: Erlbaum Associates.

[16] Interview with Dr. Gary Brooks, Oct. 23, 2013.

[17] S. Aneloski, "Why Porn Leaves Consumers Lonely", Fight the New Drug, 2020. [Online]. Available: https://fightthenewdrug.org/why-porn-leaves-consumers-lonely/


  • 1

   نشر في 24 يناير 2021  وآخر تعديل بتاريخ 30 يناير 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا