لعل الحياة على المريخ أفضل..! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لعل الحياة على المريخ أفضل..!

  نشر في 03 مارس 2017 .

لعل الحياة على المريخ أفضل !

أود السفر إلى المريخ والعيش هناك ، ففي مخيلتي أن المريخ سيكون مكاناً أفضل بالنسبة إليّ ، لم أره قبل ذلك بالتأكيد سوى في صورة يظهر فيها بعض الضخور الحمراء ولا أعلم سوى أن درجة الحرارة مرتفعة بعض الشيء !

ولكن مازلت أفكّر مراراً بالعيش هناك أتدري لماذا ؟

المكان هناك خالٍ من البشر ، وعندما يخلو مكان من البشر أحسبه من أفضل الأماكن على الإطلاق ، تعيش وحيداً وتموت وحيدا!

ربما يعتريك الشك والاضطراب لما هذا التفكير!

سأخبرك ، ربما هذا التفكير قد علا سيطرته على عقلي مؤخراً ، عندما نضج عقلي ونضجت معه بصيرتي التي كانت تخفي عني الكثير سابقاً ،كانت تخفي عني بشاعة المنظر مقدرة صغر سني فلم تشأ أن تفجعني ، فانتظرت حتى أنضج قليلاً ، لكي أتمكن من تحمّل بشاعته !

نعم لقد أخفت عني بشاعة البشر ، أخفت عني كيف أن الله قد نزع من قلوب بعضهم الرحمة.

أعتقد أنها ستكون حياة خالية من أناس يتطفلون ويثرثرون بتلك الكلمات التي يتذمرون بها من طريقة عيشك وملابسك ومنهاجك !

ستكون خالية من جميع الأحقاد والضغائن!

ستكون خالية من الكبر والخيلاء وفرق الطبقيات هذا والعنصرية ..

أعتقد أني سأعيش في سلامٍ بعيداً عن صخب البشر وعنفوانيتهم ، بعيداً عن أحقاد ونفوس أدمنت الشر ولا ترى غيره .

بعيداً عن أناس كنت لهم ملجأً وحينما سمحت لهم الفرصة أصبحوا مقراً لقصف ملاجئهم دون أدنى حنينٍ للماضي .

بعيداً كل البعد عن التفكير الليلي الذي يكاد يودي بروحك إلى بارئِها !

بعيداً عن تفكير دام ليال طوال كان أو سيكون سببه أحدٌ من البشر !

بعيداً عن نفاق وضحكاتٍ تعالت حاملة في طياتها الكثير من الكراهية ، بعيداً عن علاقات ظاهرها الرحمة وباطنها العذاب !

لعل المريخ خالٍ من الغيبة والنميمة التي تأكل قلوب البشر ، خالٍ من مجتمعٍ يفرض عليك ما لا يتحملّه بشر !

العيش مع البشر وأختص في مثل زماننا كما لو أنك تعيش في غابةً منهاجها "البقاء للأقوى"!

منهاجها "نفسي ، نفسي "!

تباً لمثل هؤلاء بشر ! ، لا أعمم بالتأكيد ولكن تلك الصفة الغالبة الآن .

أريد أن أعيش على المريخ حياة هانئة تخلو من صفصقات البشر وتلك الأفكار المتضعضعة ، أريد أن أعتزل هذا الكوكب الذي لو استطعت النظر إليه ببصيرتك لوجدت الكراهية تجسدت بيننا ، ووجدت القسوة والجفاء رفقاءنا ، وستسطيع شمّ الروائح الكريهة للغل والحقد الفواحين في كل ضواحي الكوكب!

بشر بأجسادنا ولكن قلوبنا بقسوة الحجر ، فهذا يتسبب بكسر قلب أخاه ولا يكلف نفسه أدنى حوار للاعتذار ، ما الذي يمنعك !

كبريائك المصطنع الزائف ،رباه!

وآخر يعلم أن جاره يبيت وبطنه تعتصر جوعاً وأخر يُقتل ويُشرد ولا يحرك ساكناً !

وآخر يعصف بقلبٍ نقي .

وثانٍ يبدي علامات الإعجاب بنفسه عليك كونه أعلى درجة منك علماً ، "صدقني لو كان عقلك قد وعي معنى العلم لما تفاخرت واعترفت بجهلك "!

ما فائدة ذلك اللقب الذي تضعه قُبيل اسمك ما الغاية من أن تتغنى جهاراً بإنجازاتك !

ألقاب تأكل تواضع المرء ، بل تجعل الكِبر يتسلل إليها حتى يتملكك غرور اللقب .

أرأيت كيف أن تلك الجمل مبعثرة إلى حد يشعرك بالاختناق ؟

أرأيت كيف أن تلك الجمل القصيرة المرصوصة الواحدة تلو الأخرى والتي تعبر عن جزء صغيرٍ مما نقابله يومياً تجلب للرأس الألم!

ما كل هذه الضجة !

أريد الهدوء والسكينة ،أريد اعتزال البشر والابتعاد عنهم، أريد أن أعيش على المريخ فلعل الحياة أفضل ...!



  • 7

  • Maryam Taha
    طالبة بكلية الطب ، أهوى الكتابة شعراً ونثراً ، لي آرائي الخاصة التي أحب أن أبرزها للعيان بشكل بلاغي ..
   نشر في 03 مارس 2017 .

التعليقات

مرحبا مريم
دخلت الموقع الليلة و اول نية لي فيه هو أن ارى مقالتك و شجاعتك الجديدة .
ماذا اقول يا ترى ؟
قبل ساعات بالضبط كنت افكر اعلي أن أغادر كوكب الارض لانني لستُ ضمن المقاييس التي يريده الناس ، ولست وفق الصورة التي تشكلها لنا الحياة في وسائل الاعلام و التواصل الاجتماعي..
عزيزتي لقد سكبت روحك و حزنك في هذه التنهيدة الطويلة بشكل عفوية و صادقة وهذا الذي يجعلني اعود لأقرأ لك ..
انت مبدعة بطريقة فطرية ... انتبهي من لصوص الأحلام و أصحاب النصائح الفارطة
ثقي بنفسك و بشكلك و بالثياب التي تريدنها ..
ابقي قدميك ثابتة على الأرض فهي لك انت مثلما هي لهم .
فقط تخيلي لو أن كوكب الأرض سوف يخلو منك و من يفكر مثلك !؟ ماذا حينها يا فتاة ؟
هناك من يريدنا و من يحتاجنا ومن سوف يفهمنا و يقدرنا ، وهناك في الحياة من يستحق الدفاع عنه بشراسة .
تحياتي لك من القلب و العقل يا مريم الصغيرة
(إن أخطأت في كتابة اسمك فتقبلي اعتذاري)
0
Maryam Taha
وإنه لمن الشرف لي أن تكون أول ما تقرأينه مقالاتي.
لا تدري كم من السعادة التي دفعتي بها إلى قلبي ، شكرًا لك ولتعليقك وشكرًا لمن هم أمثالك .
لا تنسي اختي الفاضلة قول الله تعالى: {وَجَعَلْنَا بَعْضَكُمْ لِبَعْضٍ فِتْنَةً أَتَصْبِرُونَ}.
دمت بعافية على الارض
0
إذا سافرتي إلى المريخ خذيني معكي :)
سلمت اناملك على ماخطه قلمك .
2
Maryam Taha
أكيد مكانك محفوظ ...
أشكركِ..

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا