كوني سعيدة ❤ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كوني سعيدة ❤

رسالة مني لك و لها ..

  نشر في 28 أبريل 2017  وآخر تعديل بتاريخ 28 أبريل 2017 .

انت لست فردة حذاء، يقيسها هذا و ذاك، تلمسها الأيادي و ترمقها العيون، هذا يعجب بها و الآخر يراقبها في سكون .. فردة حذاء جربها العديدون و اشتراها واحد، أعجب بها في الاول و اعتنى بها، كان يمسحها كل يوم و يدللها،يقول هذه ملكي و بكم اشتريتها، يذهب بها للأماكن الفاخرة و يتباهى بها ، و ما ان بدأت تبلى حتى نقص اهتمامه، و بدأ يدور على واحدة جديدة..

انت لست خادمته، تطبخين له اذا جاع، و تصبنين ملابسه اذا كان فيها بقع، و تنضفين بيته إذا ملأته الأوساخ، و تربيين اولاده اذا رزق بهم ...

انت لست دميته الجنسية، تارة يشتهيك و تارة يشتهي العزوبية، تلبين رغباته دون التفكيير في نفسك، و يطلب منك ان تكوني جميلة في كل حالاتك ..

انت لست قطعة اثاث في الدار، تنهشها الفئران و يبليها الغبار، مرة يشفق عليها و يلمعها، و اذا انكسرت يشتري غيرها، قطعة أثاث ليس لها صوت و لا صدى، تشغل حيزا صغيرا و به ترضى ..

أتعلمين كم قاس من فردة حذاء و كم من واحدة اعجب بها و لكنه يريد ان يشتري تلك التي لم تنظر لها عين، و لم تلمسها يد .. أتعلمين كم يعشق خادمته عندما يجوع و لكن لا يرضى ان يعاشرها ليلا لأنه يفضل تلك الدمية .. أتعلمين كم من مرة كسر قطعة الأثاث تلك و لم يكترث .. أرأيت كم هو أناني و مستغل و قاسي و خائن و مستبد و جارح ؟؟ و لكن لا تلوميه بل لومي نفسك، نعم انت من جعلت منه طفلا مدللا و وحشا قاسيا و زوجا خائنا، عوض جعله رجلا رومنسيا و انسانا قويا و زوجا صالحا.

انا لا اتعاطف مع امرأة قبلت على نفسها أن تكون فردة حذاء أو خادمة أو دمية جنسية أو قطعة اثاث لذكر يدعي انه رجل، انا لا اتعاطف مع تلك اللتي تتحمل قهر و ظلم و خيانة و حماقة ذكر ما باسم الحب أو القدر ..

الحب خلق لنستمتع و نفرح به لا لنتعذب و نبكي و القدر لا يمكن ان يختار لنا طريقا نشقى فيه ما لم نرضاه لانفسنا ..

لست اول من تترك حبيبها لأجل مستقبل افضل و لا اول امرأة تتطلق لأجل حياة اهدىء.

لذلك اقول لكل ضعيفة و جبانة، انت خلقتي لتكوني رفيقة درب، و حبيبية و زوجة و أم، انت خلقت لتكوني مهندسة و طبيبة و استاذة و دكتورة و محامية و خياطة و رسامة و موظفةو رياضية و ربة بيت و اي شيء تريدين .. انت خلقتي لتحلمي و تحققي احلامك، لتتكلمي و يسمع كلامك، لتحبي و تحبي، لتعيشي و تستمتعي، لك كل الحق في أن تكوني سعيدة. لذلك .. #كوني سعيدة# ❤


  • 4

   نشر في 28 أبريل 2017  وآخر تعديل بتاريخ 28 أبريل 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا