رصيف نمرة ١٠ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رصيف نمرة ١٠

  نشر في 18 يونيو 2022 .

كنت اجلس على الرصيف لعمارة رقم ١٠ ، ذلك الرصيف الذى يقطن امام الصيدلية التى اعمل بها ، كان الجو شديد الحرارة لكنى فضلت البقاء عليه من البقاء بداخل الصيدلية ذات التكييفات المتعددة.

كانت الناس تسير من امامى لكنى لا اراهم ، كان عقلى لا ينفك عن التفكير ، ماذا افعل هنا ؟

ماذا اريد ؟

 كيف لى ان اتحمل مكان مما لا اطيق ؟

ثم افقت من تفكيرى على صوت اقدام لعميلة تتوجه الى باب الصيدلية ، اقوم من اعلى الرصيف افتح لها الباب تبتسم اغلق الباب من ورائها ثم اتجه الى خلف الكاونتر.

اتفضلى حضرتك محتاجة ايه ؟

من فضلك الدوا اللى ف الصورة ده موجود ؟

كانت يدها تهتز اهتزازا واضحا و كان الدواء الذى بداخل شاشة الهاتف المحمول خاص بمرض الرعاش..

للاسف يا فندم الدوا ناقص جدا !

كانت السيدة تستنجد بى و لكنى لم استطع مساعدتها..

خرجت و خرجت لاجلس على الرصيف مجددا و لكنى كنت اشعر بالعجز ، كيف لمهنة انسانية كالصيدلة ، تصبح هكذا ؟

ان البيزنس اصبح هو المحرك الاساسى لها ، و اصبح المرضى هم الضحايا و اصبحنا نحن معشر الصيادلة عاجزين عن ممارسة الانسانية..

اننى بت افضل الجلوس على رصيف رقم ١٠ ف الجو الحار بدلا من الصيدلية لاسباب عديدة منها ما ذكرته و منها ان الجو العام اصبح سىء ، من المفترض ان بيئة العمل تساعد على الانتاج..

لكنها اصبحت تقتل كل شىء بى..

اصبح العمل اهم من العلاقات بين العاملين ، اصبح الربح اهم من احتياجاتنا و اصبحنا نعمل فى منظومة  لا تفقه شىء عن شىء و لكن كل ما تريده هو المبيعات التى لن تتحقق الا اذا حققنا انسانيتنا.

 


  • 1

  • على نور الدين
    إن عالم “الواقع” لا يكفى وحده لحياة البشر إنه أضيق من أن يتسع لحياة إنسانية كاملة !
   نشر في 18 يونيو 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا