حقائق رائعة عن كيفية حفاظ الناجحين على الإنتاجية العالية و ضبط النفس - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حقائق رائعة عن كيفية حفاظ الناجحين على الإنتاجية العالية و ضبط النفس

  نشر في 17 نونبر 2014 .

حينما يتعلق الأمر بالمهارات التي يعتمدها الناجحوون للمضي قدما في الحياة العملية أو الشخصية فإن مهارة ضبط النفس و السيطرة عليها تأتي بدون شك في ذيل قائمة نقاط القوة للعديد من الناس. في دراسة أجريت في جامعة بنسلفانيا، طلب من عينة مكونة من مليوني شخص ترتيب نقاط قوتهم في قائمة مكونة من 24 مهارة مختلفة. إنتهت نتيجة هذه الدراسة بمهارة ضبط النفس أسفل القائمة.

إذا كنت ممن يتمتعون بمهارة ضبط النفس، فإنه من السهل جدا أن تسيطر على إنجازك و إنتاجيتك العالية، كما أن عدم السيطرة على النفس تجعل من السهل جدا التركيز على الفشل وبالتالي تضاءل فرص النجاح.. الفشل النهائي في السيطرة على النفس و الرضوخ للإغراءات في الوقت غير المناسب، عند كل فرصة تجعل فرص فشلك تفوق فرص نجاحك. فقد تتخذ خطوة إلى الأمام، لكن عدم ضبطك لنفسك يرجعك خطوات للوراء.

و بما أن القليلين من الناس هم من ينعمون بمهارة ضبط النفس، فإن الناجحين الأذكياء غالبا يعتمدون على مهارات أخرى تجعلهم في إنتاجية مستمرة، و هم يعملون على تطبيق هذه المهارات الفعالة لعلمهم بأمهميتها. بعض هذه المهارات واضحة و البعض الآخر غير بديهي، لكن كلها تساعدك على تقليل الإخفاقات المزعجة و الزيادة من إنتاجيتك. دعني أقدم إليك فيما يلي خصائص الناجحين في الحفاظ على الإنتاجية العالية و ضبط النفس 

الناجحون في مصالحة تامة مع أنفسهم

حلقة مفرغة من عدم السيطرة على النفس يتبعها شعور بالكراهية، و هذا المشكل شائع جدا في محاولات ضبط النفس، و يؤدي هذا الشعور عادة إلى الإفراط في سلوكيات سلبية. من المهم جدا أن تكون في مصالحة مع نفسك و تغفر لها هفواتك. لا تجعل من خطأ يشعرك بالسوء الدائم. بدلا من ذلك حول إنتباهك إلى ماكنت تنوي القيام به لتحسين نفسك في المستقبل. يمكن لفشل معين أن يهز ثقتك بنفسك، و يجعلك في حالة لا تتوقع فيها نجاحك فيما هو قادم. الأذكياء عاطفيا يدركون قدرتهم على النهوض في مواجهة الفشل. لا تسمح لنفسك أو لأحد أن يجعلك تعتقد بعدم قدرتك على النجاح، كما لا تسمح للماضي بأن يصبح حاضرك، فالحياة فعلا تستحق بعض المخاطرة !

  إقرأ أيضا       20 مقولة للعظماء في النجاح خلدها التاريخ 

                    أروع الحكم الصينية في التفائل و النجاح

الناجحون لا يقولون نعم لكل شيء إلا إذا إقتنعوا به

أثبث دراسة في جامعة كاليفورنيا أن الأشخاص الذين يجدون صعوبة في قول لا، هم الأكثر عرضة لتجربة الإجهاد و الإرهاق و حتى الإكتئاب. عدم قول "لا" يقوض ضبطك لنفسك! هذه الكلمة القوية هي إثبات لوجودك و يجب أن لا تحترز من النطق بها عندما يكون ذلك مناسبا. إستعمل عبارات مثل "أنا لست على يقين" حينما لا يكون لديك جواب،هذا يساعدك على الإلتزام بأهدافك الخاصة ويمنحك فرص تحقيقها. قول لا يساعدك أيضا على زيادة ضبطك لنفسك من خلال منع الآثار السلبية لكثرة الإلتزامات.

الناجح يضع إستراتيجيات للعمل

من المهم أن تتذكر أنه يجب عليك العمل وفق إستراتيجيات معينة، ترتب فيها أهدافك على المدى القريب و البعيد، كما تضع فيها الخطوات التي ستقوم بها لتحقيق هذه الأهداف. صدقني فلا شيء أكثر قوة كالعمل الذي ينتج عن تخطيط قبلي. لذا إذا أحسست في يوم بالاستسلام أو كثرة الإندفاع، قم بإلقاء نظرة على ما رسمته من قبل في خططك، هذا من شأنه إرجاعك للطريق الصحيح.

الناجحون لا يسعون للكمال

لا يمكن أن يكون الكمال هدفا لهم لمعرفتهم بعدم وجود العصمة من الأخطاء أو الفشل في عالم البشر. عكس ذلك فهم يتركون المشاعر المزعجة التي تجعلهم يتخلون أو يقللون من جهدهم و طاقتهم. لذا عوض إنفاق وقتك في التباكي على ما فشلت في تحقيقه، ركز على ما يجب أن تغيره في نفسك و تفعله بشكل مختلف و التحرك إلى االأمام بكل حماس لما سوف تنجزه في المستقبل.

الناجحون يركزون على الحلول عوض المشاكل

تركيز إنتباهك على المشاكل التي قد تواجهها يساهم في زيادة المشاعر السلبية التي تعوق ضبطك لنفسك. بدلا من ذلك قم بالتركيز على الحلول و الإجراءات التي تساعدك على تحسين نفسك و ظروفك. هذا بإمكانه خلق شعور بالكفاءة الشخصية التي تنتج المشاعر الإيجابية و تحسن الأداء. الأذكياء لا يغرقون في التفكير بالعوائق، بل يعلمون بأنهم أكثر فعالية حين يركزون على الحلول.

الناجحون يتجنبون عبارة ماذا لو؟

لا تنهك عقلك في كثرة التفكير في الإحتمالات و الإتجاهات المختلفة و محاولة توقع جميع السيناريوهات، التي تصب الزيت على النار و تزيد من التوتر و القلقالوقت الذي تقضيه في القلق بشأن المستقبل، عليك أن تنفقه في الإجراءات التي تزيد من إنتاجيتك و تحافظ على تركيزك. عبارة ماذا لو؟ لن تفيد في شيء سوى في الذهاب بك إلى توقعات سلبية. بطبيعة الحال هذا لا يعني أن لا تقوم بتخطيط سيناريو لخطتك العملية، فتقنية التخطيط الإستراتيجي ضرورية و فعالة، الفكرة هنا هي أن ندرك الفرق بين القلق و التفكير الإستراتيجي.

الإيجابية

الأفكار الإيجابية تساعد على ممارسة ضبط النفس عن طريق تركيز إنتباه المخ على المكافئة التي ستحصل عليها على ما تبذل من جهد. إختيار موضوع إيجابي للتفكير هو بمثابة مساعدة تقدمها لدماغك. فعندما تسير الأمور بشكل جيد، فإن مزاجك الخاص يكون جيدا و يصبح ضبط النفس أمرا سهلا. لكن الأفكار السلبية تغمر عقلك عندما تسير الأمور بشكل سيئ. لذا كل يوم فكر بالشيء الإيجابي الذي حدث أو سيحدث مهما كان صغيرا.. إذا لم تذكر شيئا في يومك الحالي، فكر في شيء إيجابي حدث فالماضي أو المستقبل، المهم أن يكون إيجابيا بحيث لا تتحول أفكارك إلى السلبية و بالتالي فقدان التركيز.

 إقرأ أيضا     عشرة إقتباسات لمارك زكربيرغ عن سر نجاح فيسبوك الباهر

                10 إقتباسات ل بيل جيتس مؤسس مايكروسوفت خلدها التاريخ

الناجحون يأكلون جيدا

الأكل الجيد و المنتظم يساعدك على الحصول على السلوك المنضبط، عن طريق تنويع الوجبات الغذائية من خضر، حبوب، أرز، لحوم لمساعدتك على حرق الكلوكووز بصفة بطيئة. هذا من شأنه أن يعطيك نافذة أكبر للسيطرة على نفسك، كما أن قليلا من الحلوى أو الشكولاته الخفيفة ستساعدك في الحصول على بعض الطاقة في العمل.

الناجحون ينامون جيدا

النوم الكافي هو مهم جدا لزيادة الذكاء العاطفي الخاص بك، الحفاظ على التركيز و ضبط النفس. عند النوم بما فيه الكفاية فإن دماغك يعيد الشحن حرفيا، عن طريق خلط ذكريات اليوم و تخزينها أو التخلص منها و هذا مايسبب الأحلام، بحيث تستيقظ صباحا في حالة تأهب قصوى من الإنتباه و التركيز. عندما لا تحصل على القدر الكافي من النوم فإنك ترفع مستويات هرمون التوتر بشكل كبير كما تزيد من الضغوطات، التي تعتبر القاتل الرئيسي للإنتاجية. قلة النوم تزيد أيضا من التعب، و تقلص إلى حد كبير قدرة الدماغ على إمتصاص الكلوكووز، هذا ما يصعب السيطرة على الدوافع التي تعرقل التركيز . لذا نصيحة، الحصول على ليلة من النوم الكافي هو أفضل خدمة بإمكانك تقديمها لنفسك.

التأمل

تعلم كيف تدرب عقلك على التأمل في الواقع ليصبح ذهنك آلة تحكم ذاتي عن طريق تقنيات بسيطة، مثل أخذ خمس دقائق بسيطة للتركيز على فكرة أو شيء معين. هذا من شأنه تحسين وعيك بذاتك و إعطاء دماغك القدرة على مقاومة النزعات السلبية و التدميرية و السيطرة على أفكارك.

 إقرأ أيضا          الخيارات العشرة التي تؤدي إلى الندم مستقبلا

ركوب الموجة
لايمكنك إيقاف الموجة، لكن بإمكانك تعلم ركوبها         مقولة 

الرغبة القوية لذا الناجحين هي في مد وجزر مستمرين، فعندما يكون هنالك دافع تحتاج للسيطرة القوية في إنتظار خروج الموجة للحفاظ على نفسك و السيطرة عليها. عندما تشعر بالرغبة في الإستسلام و الخضوع للإغراء أو الضعف، إمنح نفسك وقتا صغيرا للتفكير، في إنتظار مرور الموجة لكي تكون لديك القدرة على و ركوبها ضبط النفس و القيام بقرارات دقيقة.



  • 4

  • أخبار عربية
    صفحة مهتمة بمتابعة إبداعات الكتاب العرب، و التعريف بهم للجمهور العربي بإمكانك إرسال نبذة مختصرة عن مقالاتك، إبداعاتك الأدبية، العلمية أو الفنية و نحن سنتكفل بنشر مقال عنها و إرسال الرابط إليك
   نشر في 17 نونبر 2014 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا