الى كل من انكسر ضلعها الأعوج - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الى كل من انكسر ضلعها الأعوج

سميرة بيطام

  نشر في 09 فبراير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 11 فبراير 2020 .

في مصيدة الصياد ألف حيلة للغدر ، و في اغتيال الظالم ألف خدعة للفراغ من روح الانتقام ، و في وثبة الأسد ألف مراوغة للنيل من براعة الغزال في فراره بقفزات مضطربة طلبا للنجاة ، في جناح ليلها عاصفة هوجاء لفتها في مراسيم حزنها على أعتاب عمرها يطالبها بالمقاومة ، و في قفص الاتهام صمت رهيب لبسته معطفا و قوة و صبرا ..هذا هو المجني عليها  في قضية امرأة فضلت الصمت .. نعم صمت و كفى.

لا يا عمري ، ما هكذا تكون بداية البدايات ، لا أريد مقدمة خرساء و كتابة عرجاء و نوتة عوجاء ، ألهذه الدرجة يا حرفي تخادع ضعف تلك السيدة في بطولة قصتي ، لا لم أكن أحسب أن الخداع يولد من ظلي و لم أدري أن سيول المناقضين لتضميد الجرح تنفجر ضاحكة من اعوجاج حرفي ...اترك حرفي صحيحا في عافيته و لا تزد عليه ما لم أقله ...

أنتم يا سادة زمانكم و ليس بسادة غيركم من الكرم و الخلق ، أبغي أن أسمي المسميات بحقيقتها فلا الحرف يتلون في شكله أمام صدقي و لا القلم ينكسر بحجة التعثر لأستبدله ، ان كان فيكم شجاعة العهود من الأسلاف فالقول الصادق سيف النبلاء ، و ان كان منكم الصدق في قوة الحجة بردا مسالما لصمتها فذاك هو رضائي على من اقترب يتحسس الصمت و دوافعه من تلك السيدة الكريمة ، لا جواب لمن يبغي مني كلاما عنها أو عن حالها و ظروف مرضها في أوقات يلزم  الصمت بغير الكلام نقاهة لها ، و النظرة بغير تدليل براعة في شكلها و الارتقاء بالدعاء الى السماء سماحة منها ، سلوها هي صاحبة الرأي و القضية و لا تسألوني أنا ، ان زدتني يا إصرار تقربا من أنفاسها لاحتسابها سأقول لك :فيما كان السبق بطلب العفو مضرة موجعة في وقت لن يكون التفرغ منها لارتقاب الندم ، دمرتم حضارة كانت كالشعلة في توقدها لتلكم السيدة ، و كسرتم كل ضلع أعوج من قامتها المعتدلة  ، هل كفيتم يا قوم السخرية من متابعة الأقدار كما هي ، مرتبة ، منصفة ، مثقلة بالأجر و الغنيمة ، لست أفهم فيما سيكون النطق الآن منها و قد ارتحل الصمت بجوار القرار قنبلة موقوتة لست ادري شخصيا متى الانفجار منها لكن الدوي مسمع لكل ثرثار منافق مستهزىء بقدر الأوفياء، كانت سيدة راقية في شرف الكلمة حق يقال عنها و أمدتكم بكل احسان و لم تبخل مطالبكم مرات تلو المرات ، حاربتم كل ذرة من صدق فيها بحجة المثالية في الاستقامة ، و ما شأنكم و اعتدال الضمير و السلوك  فيها ؟ ، ان أنتم قلتم لها سلاما رددته تفضل أحلى من سلامكم حبا و صدقا و أمنية في الخير للجميع ، لكن دائما بجوار الكلام المنمق منكم سهام تطعن الظهر فترديه غير قادر على الاستقامة بعد عمر طويل من الانضباط ،هي لا تريد الرد على انفجار السيل حينما بلغ الزبى في محامله لكني سأعطيكم الجواب الكافي بصمت مقنع نيابة عنها و لمن كان في ظرف الانكسار  :

لكل امرأة طموحة كسر خاطرها ألف مرة أصمتي و احتسبي و ركزي على ثقل الاحتساب ، و لو شعرت بعاصفة في قلبك تمايلي معها بكلك قواك لأن معركة الفصل في رد الاعتبار قد بدأت في تموجات البحر الهائج ، لا تركني في صف النمل المعتدل حتى تشعري أن قلبك ارتاح من هبوب تلك العاصفة و قد ابكتك كثيرا فرحا و حزنا في آن ، هو الشعور الذي أريدك سيدتي أن تركزي معه ، مزيج و تناقض في المشاعر فتلك هي أعجوبة الانتقام الرباني على حين غفلة ممن سافر الى السبات ظنا أن الحيلة قد نجحت مع شرف الكلمة و الضمير و السلوك...أسدلي ستائر نافذتك سيدتي حين يجن عليك الليل و اهدئي أنت بالذات لأنه لا هدوء بعد اليوم لمن جعلك في الماضي تتيهين مع رياح الغدر بدون بوصلة ثبات...نامي نومة مريحة و اتركي الزمن يقلب الموازين و لا تعقبي على أي حدث كائن ما كان لأن الصمت يطالبك بالنوم الهادئ و فقط ..فالعجب العجاب يراه الحليم الحيران مسكنا بل دواء لطعنات متتالية تركزت في ضلع أعوج كان بمثابة الدليل القاطع على شدة التألم و العذاب...كفاك كلام ...أشعر ما أنت فيه ..انتظري هبوب تلك العاصفة و كفى .


  • 7

   نشر في 09 فبراير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 11 فبراير 2020 .

التعليقات

Ahlam منذ 8 شهر
لامست اعماقي عزيزتي قلمك يناصر المرأة
2
د.سميرة بيطام
اتمنى اني وفقت في ذلك احلام.
أنا أناصر كل امراة تقية ملتزمة بشرع الله و تنتهك حقوقها ظلما و جورا و أدافع عنها ليس لكونها امراة فقط بل لكونها كيان وديع و حساس و لطيف و راق جدا يجب المحافظة عليه .
Dallash منذ 8 شهر
كالعادة دكتورة مبدعة ولا اقول غير هذا
1
د.سميرة بيطام
الحمد لله على توفيقه
بسمة منذ 8 شهر
جميل ماخطه قلمك
1
لينة بغدادي
كلماتك جميلة اخت سميرة

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا