بدون عنوان - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

بدون عنوان

  نشر في 18 نونبر 2016 .

كلما مرت الايام الا واكتشفت اني غبي لاني اسبح ضد التيار وياله من تيار تيار جارف يجر معه كل ماصادفه في طريقه ومن ذا الذي يستطيع الصمود امام امواجه العاتية التي تنهال تباعا وبدون توقف...لكني ارى ان السباحة في نفس اتجاه التيار غلط وعكس ما اؤمن به من قيم ومبادئ وضميري لن يسامحني ان تنكرت لهاته المبادئ ولن ارتاح يوما اذا ما انا فعلت...فما العمل يا ترى الصمود الى نهاية المطاف او التماشي مع ماهو موجود ؟ العقل يرى ان هذا هو الحل الامثل لكن القلب لا يتفق معه فهو اما ان يعيش بما يؤمن به او يكون شهيدا في سبيله.دوامة من الحيرة والتذبذب هي التي اعيش نتيجة العراقيل التي تعترض طريقي كانها وضعت خصيصا على دربي لعرقلتي والحول بيني وبين غايتي...اتعجب للذين يعيشون في سلام مع انفسهم ربما لانهم يؤمنون ان هذا هو السبيل للاستمرار والوصول للغايات او ربما انهم يدركون جيدا ان المبادئ في زماننا لم تعد لها قيمة وان ضمائرهم ماتت منذ زمن ولا يحسون بشيء ينغص عليهم حياتهم...الحقيقة اني مقتنع بما افعله وليست هاته الا زفرات مهموم سيطر عليه الياس لفترة من الزمن لما يجده على طول الدرب والسبيل اردت ان اتقاسمها معكم للترويح عن النفس المنهكة...



   نشر في 18 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا