مستعمرة الحزن - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مستعمرة الحزن

  نشر في 14 ماي 2018  وآخر تعديل بتاريخ 22 ماي 2018 .

حين تطرق الكآبة و الحزن أبواب نفوسنا

فجأة تضمحل و تتلاشى من جناح الذاكرة كل اللحظات السعيدة التي عشناها و كأننا لم نتذوق في هذه الحياة يوما طبقا بنكهة السعادة

حيث نتعثر بالحزن ونحن في طريقنا الى السعادة

تختفي بداخلنا كل معاني السعادة والفرح وتتغير نظرتنا الى الاشياء من حولنا ..

فيغشي السواد أبصارنا و يستولي على قلوبنا

و يملأ الظلام ممالكنا

و يستحوذ الحزن على كل شبر للسعادة بداخلنا

و تغمر السحب السوداء سماء ذواتنا فتختفي شمس السعادة من حياتنا ويختفي شعاعها الذهبي شيئا فشيئا 


حين تعلو بنا الحياة بمنطادها السحري ،،

ويعلو معه صراخنا ، وتملأ ضحكاتنا الاجواء وتبدد سكون السماء .... نظن لوهلة اننا ولدنا لنكون سعداء .. ولكن سرعان ما نصطدم بقمة الحزن و الكآبة ..

فتنطفيء شموع السعادة و تلتهم المنطاد نيران التعاسة ..

نرتمي بأجسادنا .. أما أرواحنا تبقى معلقة تحترق فوق ذلك المنطاد ...

بين السماء و الارض .. بين تلك الثواني و الدقائق التي تسبق الإصطدام .. نتمنى الحياة بقدر ما نتمنى الموت ...

نسقط من الاعالي لنتهشم و نتحطم عند اقدام الواقع المعاش ..

نبقى لدقائق نلملم أنفاسنا الضائعة و نجمع من حولنا بقايا الحطام .. وبينما و نحن نلتقط أنفاسنا الاخيرة قبل كلمات الوداع الاخيرة ... يمر فجأة أمام أعيننا شريط الذكريات .. وبقايا لصور بلا عنوان .. صور مزقها النسيان .. هي صور لإبتساماتنا .. لضحكاتنا... هي ألبوم تحت عنوان وجوه بشوشة إستوطنها الحزن و لم تعد تعرف معنى الأمان .. و سعادة ضائعة بين أزقة النسيان ...


  • 4

   نشر في 14 ماي 2018  وآخر تعديل بتاريخ 22 ماي 2018 .

التعليقات

اشهد انك كتاباتك ..قد فاقت .. اعمار كثيرا منا على الرغم .. من كونك مازالت في ريعان الشباب..دام لك شبابك ... حلو ... جميل .. مبهجا.. عبد الغنى
1
Abdelghani moussaoui
شكري لك متواصل استاذ إبراهيم ...
احيانا امر بلحظات من الحزن المفاجيء ..
اطير بمخيلتي ..و اتقمص ادوارا و ارتدي اعمارا لا تناسبني ..
شكرا لكلماتك الانيقة ..و المحفزة ...
لا تصدق مدى سعادتي بوجودك ..
دمت لنا استاد ....تحياتي
ابراهيم محروس
هذه هي روح الفنان ... يطير بمخيلته ..و يتقمص ادوارا و يرتدي اعمارا تناسبه وتتناسب مع قرائه الاعزاء .. مثلنا .
Abdelghani moussaoui
شكرا لدعمك المتواصل ..الف شكر ♡
أحمد صوفي منذ 7 شهر
"سعادة ضائعة بين ازقة النسيان" .. إذا هي موجودة في مكان ما ، وما علينا إلا فعل ما يجذبها إلينا.
دام قلمك وفي انتظار مقالك المبتسمة كلماته
1
Abdelghani moussaoui
شكرا لمرورك الجميل .. و سخاء كلماتك ..
شكرا لدعمك ..تحياتي

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا