عندما يغيب العقل... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عندما يغيب العقل...

  نشر في 12 فبراير 2017 .

عن الطبراني عن أبي أُمامة وأبي هريرة أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلّم قال: (( لمّا خلق الله العقل قال له : أقْبِل فأقْبَلَ ، ثمّ قال له : أدْبِر فَأَدْبَرَ ، قال: وعِزَّتي وجلالي ما خلقْتُ خلْقًا أحبَّ إليّ منك ، بك أُعطي ، وبك آخُذ)).

يقول الدكتور محمد النابلسي: (( أي إذا أعْمَلَ الإنسان عقلهُ اسْتحقّ عطاء الله عز وجل ، وإذا لمْ يُعملهُ أهلك نفسهُ، لذلك يقول عليه الصلاة والسلام : " من لا عقل له لا دين له ، ومن لا دين له لا عقل له، وتبارك الذي قسمَ العقل بين عباده أشتاتًا ، إنّ الرّجلين ليسْتوي عملهما ، وبِرُّهما ، وصَوْمهما، وصلاتهما ، ويختلفان في العقل كالذرَّة جنْبَ أُحد ، وما قسم الله لِعِباده نصيبًا أوْفرَ من العقل واليقين " لذلك آيات القرآن الكريم طافحةٌ بقوله تعالى : أفلا يعقلون ؟ أفلا ينظرون ؟ أفلا يتفكّرون ؟ أفلا يسمعون ؟ أفلا يبصرون ؟ لمّا خلق الله العقل قال له : أقْبِل فأقْبَلَ ، ثمّ قال له : أدْبِر فَأَدْبَرَ ، قال : وعِزَّتي وجلالي ما خلقْتُ خلْقًا أحبَّ إليّ منك ، بك أُعطي ، وبك آخُذ .

((يا أيها الأخوة المؤمنون ؛ قليلٌ من التفكير الصحيح ، قليل من إعمال العقل ، قليل من التبصُّر ، قليل من التدبّر ، إذا فكَّرْت ، وإذا تدبَّرْت ، وإذا تأمَّلْت ، وإذا أبصرْت ، رأيْت أنَّ السعادة كلَّ السعادة في معرفة الله تعالى ، وأنّ الشَّقاء كلّ الشّقاء في البُعْد عنه)) انتهى كلامه .

فمن هنا نستطيع أن نقول لا بد من التدبر وتحكيم العقل، فيما هو صواب، وفيما ما هو غير ذلك... وخاصة إن كانت هذه الأفعال أو تلك، تصدر من عقل رزين مثقف، ويحدث أحيانا أن لا نستطيع عقولنا تفسير ما نراه من قلة ذوق، أو قلة أخلاق، فتجدنا نصاب بالدهشة والحيرة.

من المتعارف عليه أن تربية الطفل تبدأ من الأسرة ومن الوالدين أساسا، وبعد سنواته الأولى، يدخل إلى المدرسة لكي يضيف إلى شخصيته ملامح أخرى جديدة، وبعض المهارات التي تكون له في حياته المستقبلية أدوات ضرورية إثبات ذاته وتأكيد شخصيته...

ومن المتعارف عليه كذلك، أن من يتكفل بتربية التلميذ وتعليمه، ينبغي أن يكون هو في ذاته قدوة صالحة ليتأسى به التلميذ في مسلكه وكلامه وهندامه...

ومما يحز في القلب، أن ترى بعض أساتذة اليوم لا يأبه بهذا المطلب ولا يلتفت إلى هاته المعايير والتي هي تعتبر المصدر الرئيس الذي يستمد منه التلميذ كل القيم الفاضلة، والمبادئ المثلى لكل ما هو جميل وفاضل... لذا ترانا نستغرب من اللذين يلبسون بعض اللباس الذي ليس له أي صلة بأخلاق الأستاذ المربي، مما قد تجد مكتوبا عليه باللغة الأجنبية كلمات غير لائقة تماما لا بالأستاذ، ولا بالمدرسة، ولا بالتلميذ، وفي أماكن غير محببة في الجسم ...

وهنا يحق لنا نسأل قائلين: أين هو دور المدير (ة)، حتى وإن لم ينتبه الأستاذ، فلا بد من عين تراقبه، لأن الأستاذ عندما يلج من باب المدرسة، لم يعد يمثل نفسه، بل أصبح يمثل منظومة تربوية متكاملة فكريا، وعقليا، وأخلاقيا، وبيداغوجيا...أصبح يمثل عالم الفضيلة والقيم السامية والمثل العليا، وهو مدعو إلى أن يدم التربية الصالحة للتلميذ عمليا وتطبيقا من خلال مظهره ومسلكه وكلامه وأساليب تعامله مع الغير... فإذن يجب على الأستاذ وعلى كل القائمين على المؤسسات التعليمية ان يتنبهوا إلى أن التربية البعيدة الأثر والباقية على امتداد العمر هي التربية التي تعززها الأفعال بعد الدعوة إليها بالأقوال...     


  • 4

   نشر في 12 فبراير 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا