10 أشياء تفعلها الأم ولا تعترف بهم... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

10 أشياء تفعلها الأم ولا تعترف بهم...

إليك 10 أشياء لم تخبرك بهم أمك من قبل

  نشر في 05 ديسمبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 28 يوليوز 2017 .


حامل

... ماذا! ... نعم أنا حامل.

كانت دقات قلبي سريعة. رأسي يدور. ومعدتي ملتهبة. كنت متوترة، سعيدة، خائفة كل هذا في نفس الوقت أهذا يحدث حقا بعد سنوات من انتظار هذه اللحظة سأصبح أما.

لم أكن أعرف انه في غضون تسعة أشهر فقط سأبدأ حياة أصعب وأكثر إرهاقا، أكبر رحلة مشوقة في حياتي.

تسعة أشهر قصيرة بدأت اعرف ما يكلف لتكون أما والشجاعة اللازمة لذلك. بدأت أصل الى مستوى جديد من التقدير والاحترام اتجاه المرأة.

إليك 10 أشياء لم تخبرك بهم أمك من قبل

1-أنك أبكيتها كثيرا: لقد بكت عندما كانت حاملا وبكت لأنها عانت كثيرا في ولادتك، بكت من السعادة، من شدة الألم، بكت من الخوف بكت لأنها غارقة في العاطفة اتجاهك كانت دائما تشعر بألمك وسعادتك وتشاركهم معك.

2-أنها تريد أيضا هذه القطعة الأخيرة من الكعكة: لكن عندما تراك تنظر اليها بعينيك بصدد رغبتك في أكلها لا تستطيع أبدا أكلها فهي تعرف بطريقة أو بأخرى أن رؤية بطنك يمتلئ على حساب بطنها يجعلها أكثر سعادة.

3-أن هذا يِؤذيها: عند سحبها من شعرها عندما تؤذيها بأظافرك الصغيرة التي كانت مستحيلة حتى للقطع فأن هذا يؤذيها وعندما كنت تركلها برجليك في أضلاعها الداخلية من بطنها وامتداد جلد بطنها من البالون لمدة تسعة أشهر كان يؤلمها أيضا ...نعم لقد تسببت بألم فظيع حين كنت قادما الى هذه الحياة.

4-أنها دائما خائفة عليك: منذ لحظة وجودك وهي تسعى لحمايتك من أي شيء ومن أي شخص. تبقى لوقت متأخر من الليل لتتأكد أنك عدت سالما الى البيت تستيقظ مبكرا لتراك ذاهبا الى المدرسة ّأو العمل وفي كل مرة تصاب بأذى حتى لو كان كخدش صغير تكون الى جانبك.

5-أنها ليست مثالية: في الواقع كل أم تسعى جاهدة لتكون أما مثالية خاصة عندما يتعلق الأمر بك. قد ترتكب أخطاء في بعض الأحيان لكن سرعان ما تحاول تصليحها وتسعى لتقديم الأفضل لك حتى لو لم تكن مثالية.

6-تشاهدك وأنت نائم: بعض الليالي تبقى الأم مستيقظة لساعات متأخرة حتى تكون أنت غارقا في نومك وهي تكافح لتترك عيناها مفتوحتين لكن عندما تتطلع اليك لمجرد لحظة تنسى كل التعب وتغمرها مشاعر كثيرة لرؤيتها لك مرتاحا رغم تعبها.

7-أنها حملتك أكثر من تسعة أشهر: كنت بحاجة اليها فكانت معك حملتك وهي تنظف، وهي تطبخ، وهي تأكل ... رغم أنها كانت تشعر بالألم أحيانا لكن لم يكن لها خيارا آخر. لقد لعبت معك، قبلتك وأحبتك كنت تشعر بحالة جيدة في ذراعيها وهي لم تحرمك يوما.

8-يتحطم قلبها عند رؤيتك تبكي: صوتك وأنت تبكي كان أكثر شيء يحزنها رؤية دموعك كان مظهر بشعا بالنسبة لها تعمل كل ما بوسعها لتجف دموعك وتهدئة أحزانك وعندما لا تستطيع ذلك يتحطم قلبها من الحسرة.

9-لطالم كنت من أولوياتها: تستغنى على أكلها واجباتها وعلى راحتك من أجلك فأنت دائما من أولوياتها ودائما تضع احتياجاتك قبلها هي وهذا يرهقها ولا يترك لها طاقة لتهتم بنفسها.

10-مستعدة لإعادة كل شيء: كونها أم من أصعب المهام والأكثر إرهاقا مرات كثيرة تتألم وتبكي لتقوم من جديد لتحاول وتعمل لأنها تدرك أن ذلك يسعدها في الأخير فهو لأجلك. رغم كل ما تمر به الأم إلا أنها مستعدة لإعادة هذا مرات عديدة فقط لأنها تحبك.

* لذا في كل مرة تراها أشكرها. واغمرها بحبك وقل لها كم تحبها. أسعدها وأسعى لكسب الرضى منها.

استمتع بكل لحظة معها وكن ناجحا من أجلها واجعلها تفتخر بك.


  • 4

  • محمد أوعمران
    شاب جامعي تخصص إعلام آلي (معلوماتية) مهتم بخدمة الويب . اللغات ،القراءة والكتابة
   نشر في 05 ديسمبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 28 يوليوز 2017 .

التعليقات

بسمة منذ 9 شهر
لفته عاطفية تجاه " الأم" ...
دام قلمك ``
1
محمد أوعمران
شكرا جزيلا ..

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا