أملٌ قادِمْ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أملٌ قادِمْ

  نشر في 21 أكتوبر 2015 .

أحيَانًا نفقد ألوَانَنَا ! , يَستَحِل أرواحَنا السَوادُ الكالِحْ ...

.... يَختَلِطُ أحيانًا بالبَياضِ البَاهِت , أحيانًا أخرى يَؤولُ إلَى الرمادي فَيَكُونُ حياديًا !

.... حينَئذٍ نَحتَاجُ حَقاً إلى عُلبَةِ ألوان ! لِطِلاءِ أرواحِنا نحاولُ إخفاءَ ما بَهُتَ مِنهَا .

لكن أتدرون أن الباهتينْ ,أولئك الفَاقِدينَ ألوانَهُم ! فاقِدو إحساسْ أيضًا...

لذلكَ كونُوا خِفافًا عَليهِم ! لا تَلعَنوا ظُلمَتَهُمْ , امنَحوهُم عُلبَة ألوانٍ تُضْفي على أرواحِهِم الحَياةْ !

أو اترُكوهُم وشَأنَهُم وحَسبْ ...اترُكوهُم ..

تَتَراقَصُ العَصافيرُ وتُغَني نَهاراً , بعدَ لَيلةٍ أنهَكتنا مِن عِواءِ الكِلاب !

يومًا ما , حتمًا , سَنَراهُم في كلِ صباح وقد امتلأت قلوبهم فرحًا , وغَدَتْ تَحمِلُ مِن كُلِ طَيفٍ لون

, سَنَراهُم يُغَنونَ رفقة تلكَ الطُيور!

لَنْ يَدومَ السَوادُ إلى الأبَد ! دائِمًا يَبزَغُ الفَجرُ بَعدَ كُلِ لَيلٍ مُظلِم ! ..


  • 5

  • احمد الزيود
    درجة البكالوريوس في الاقتصاد , أهتم بالأدب , القراءة , الكتابة . تجذبني القبضة الطينية للتراب حينًا و ترقى بي روحي للعُلا .. أنا محضُ انسان . . .
   نشر في 21 أكتوبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا