قانون جاستا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قانون جاستا

قانون جاستا

  نشر في 01 أكتوبر 2016 .


قانون جاستا

ليست غريبة تلك المؤامرات والتهم التي يحاول البيت الأبيض بإلصاقها في السعودية من جراء أحداث ١١ سبتمبر ، فبعد أن عاثوا في الأرض فساداً هاهم يحاولون سيطرة هيمنتهم اليهودية المعادية للإسلام بأحد أعضاء التحالف والدول العربية في مجمل الأحوال .

أين هو قانون جاستا من حرب العراق بحيث كانت الذريعة الوحيدة لدخولهم العراق فقط للبحث عن أسلحة نووية وما إن سُمح لهم بالدخول إلا وبدأت مخططاتهم تسلك منحنى آخر قد تم التخطيط له مسبقاً حتى تم إعدام صدام حسين وتسليم السلطة للمالكي ولإيران من تحت الطاولة بشرط الحصول على النفط وأيضاً من أجل أن يبيد الشعب نفسه دون حدوث المزيد من خسائر للأمريكان وبهذا تضعف القوة العراقية ويكون هناك الكثير من الإنقسامات التي يستحال أن تتفق وتعيش مثل السابق بسبب الطائفية البغيضة والتي كانت منعدمة تحت قيادة الرئيس صدام حسين .

ماذا عن ليبيا واليمن وسوريا وتنظيم داعش ذات الصناعه الأمريكية ؟

في السابق لم تتحرك إيران ولكن بعد سقوط العراق في أيدي الإحتلال الأمريكي بدأت العلاقات بين هاتين الدولتين في تنامي مستمر ولكن في الخفاء !

حتى علاقة المجوس بدولة الموساد الإسرائيلي فهي علاقة قوية ومتينة منذ القدم وهذا يدل على التعاون المشترك بين الملطمين وبين اليهود !

ماهو سبب الإفراج عن الأموال والنفط الإيراني ؟

هذا يدل على إتفاق نووي إيراني أمريكي بشرط إلغاء التجميد الدولي لها .

وأيضاً أمريكا هي الدولة الأولى الداعمه لإسرائيل وذلك بالأموال والأسلحة التي راح ضحيتها مئات الآلاف من الشعب الفلسطيني .

ماذا عن معتقل جوانتنامو والتعذيب والاغتصابات التي تحدث بداخلها ؟

أين هو أسامة بن لادن الذي سمعنا عنه بقصص أستطيع أن أقول عنها ( خرافية ) بقتله وإلقاء جثته في البحر بعد ساعات من قتله ؟

لو كان مثل ماتدعيه أمريكا أين هي الصور ومقاطع الفيديو التي تثبت ذلك ؟

وهل يعقل بأن تلقي أمريكا بجثة أسامه بن لادن في البحر بهذه السرعه والسهوله دون العمل بكثير من الإجراءات ؟

إذا تم العمل بقانون جاستا ستكون أمريكا وإيران هي الدولتين الخاسرتين من ذلك القانون ودولتنا الرشيدة هي الرابح ! لأنه لايوجد أي دليل على تورطها في أحداث الحادي عشر من سبتمبر !

مع أن هناك الكثير من القضايا المعلقة ضد أمريكا إيران !الدولة السعودية هي الدولة الأولى التي خصصت جزاءً من ميزانيتها العامة لمكافحة الإرهاب وهذا يدل على إنكارها وبقوة الأعمال الإرهابية التي تحدث في كل دول العالم في ظل أن هناك دولة أمريكية تدعم الدول التي تقمع شعوبها مثل العراق وسوريا واليمن وراح ضحيتها مئات الآلاف .

لابد أن يتكاتف العرب ضد ( أمريكا ) وقطع جميع العلاقات الدبلوماسية والإقتصادية وبالأخص الدول الخليجية لأن أكثر من نصف الإقتصاد الأمريكي قائم على الدول الخليجية وبعد ذلك ستنهار أمريكا للأبد !

ملاحظة :

إن إلصاق التهم بدولتنا الرشيدة والعمل على قانون جاستا من أجل تجميد أصول الأموال السعودية في أمريكا والسحب منها دون الرجوع إليها وتكبيد دولتنا خسائر فادحة جداً ولكن يأبون أن يحدث ذلك .

بقلم / هاني العضيله

twitter : Hanialidailah


  • 1

   نشر في 01 أكتوبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا