الحاكم الجديد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الحاكم الجديد

  نشر في 03 غشت 2016 .

تشهد هذه الأيام حمى الإنتخابات الرئاسية الأمريكية والتي لها ميزة بوجودة أول إمراة تترشح لهذا المنصب في تاريخ الولايات المتحدة و مرشح آخر أثار الجدل تصريحاته ، ومن المعروف أن كل موسم إنتخابي يتطلع العالم وخاصة العالم العربي إلى رؤية من سيدخل المكتب البيضاوي وبالتالي ماهية سياسته تجاه المنطقة .

فبالرجوع الى الإحصائيات والمؤشرات يتجه كل من المرشحين إلى تساوي الفرص بإتجاه البيت الأبيض وهذا مايجعل شدة المنافس تزيد وتراشق كل منهما التهم والإساءات على المرشح الآخر.

تتجه أنظار الأمريكين إلى المرشح المليارديري ترامب الذي دائما يثر الجدل بتصريحاته وأرائه العنصرية تجاه المسلمين والمواطنين الأمريكين من أصول عرقية مختلفة وأيضاً استغلالi للاضطرابات والحروب في منطقة الشرق الأوسط والهجمات الأخيرة على أوروبا للتنديد بالإرهاب و وصف نفسه بأنه حامي الولايات المتحدة من أي خطر خارجي والقصاء على ما وصفهم بالجماعات الإرهابية في عقر دارهم وهذا ما أسهم من رفع فرص ترشيحه من قبل الناخبين وبالرغم من ترشيحه من قبل الحزب الجمهوري إلا أن أخذ أقل نسبة من تصويت الحزب في تاريخ مرشحينه ، وبالنظر إلى المرشحة الأخرى التي أثارت الإنتباه حولها بسبب كونها أول إمرأة تترشح لهذا المنصب مما جعل الناخبين يتوقون إلى برنامجها الإنتخابي وخاصة أنها من الحزب الديموقراطي الذي يميل دائما إلى الإصلاح الإقتصادي الداخلي والبعد عن الغرق في بحر الشرق الأوسط وخاصة هذه الفترة التي تتسم بالحروب والإضطرابات السياسية وهذا مما يرفع نتيجة توقعات الناخبين بوصولها الى البيت الأبيض خاصة أنها لا تتسم بسياسة عنصرية مثل منافسها.

اذا عدنا بالتاريخ فسنجد أن الحزب الجهموري أكثر حزب وصل مرشحوه لمنصب الرئاسة بداية من أبراهام لينكون ومنها توالت المناصب بينهم وبين الحزب الديموقراطي وهذا يدل على ديموقراطية الولايات المتحدة في أن يأخذ الجميع الدور في إتخاذ القرار فتارةً يحكم رئيس جمهوري وتارة أخرى رئيس ديموقراطي فلا فرق بينهم في الأيدلوجيات وإنما الإختلاف فقط في السياسات والمهمات ، فلا نستطيع الجزم بأن الرئيس القادم هو ترامب بسبب التوالي ولا نستطيع الجزم أيضاً بأن الرئيس القادم هي هيلاري بسبب سياسة القوة بالسلام فكلا المرشحين تساوت الفرص بينهم بحسب الإستطلاعات وإذا إستمر هذا التساوي في التصويت من قبل المجمع الإنتخابي فسوف يحال الإنتخاب إلى مجلس النواب الأمريكي .


  • 1

  • Hussein Noble
    انتقد كل شي لا يعجبني ، هنا ما قل و دل ، ( لا تصدق كل ماتقرأه)
   نشر في 03 غشت 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا