من هو الله ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

من هو الله ؟

  نشر في 24 ماي 2016 .

حين كنت طفلة .. حين بدأت اريد استيعاب الحياة من حولي بتساؤلاتي و كأي طفل في عمر الخامسه والسادسه بدأت بالتساؤل عن من هو الله ؟ كنت اتصوره سحابهً بيضا ! وتارة تصورت بأن لكل دوله إلـه ويتكلم كل إله حسب لغات الدول ، استنتجت ذلك الخيال جراء مشاهدتي لافلام الكرتون

اتجهت لوالدتي وسألتها عن ماهيته ومن هو فتجيب : ربنا واحد !

ربنا واحد ؟ كيف ربنا واحد ماما ؟!! - اردد بدهشه داخل جسدي الصغير - لطالما كانت اجابات امي غير مشبعة لفضولي

ما اجمل براءة الطفولة وتساؤلاتها ما اجملها فحينها لم نبرمج بعد على ان إلهنا شديد العقاب! بل هو عكس مايقولون هو لطيف ولطفٌه خفي استشعرت لطفه في أحلك الظروف وفي اجملها ، استشعر ذلك وانا في طفولتي وحين كبرت وبسبب برمجة هؤلاء الذين يرونه غليظا ( تعالى الله عما يصفون ويصورون ! ) ويرونه ذلك المتربص اي انه

بالمرصاد لك عند ارتكاب الذنوب ، الذنوب التي صنعوها بأنفسهم وظنوا انها الذنوب ، حينها قتلت طفولي وتاهت روحي فالنتيجة حتميه بذلك في بيئة تاهت روحها وحٌرّف دينها . وكغيري ، حملت تلك البرمجة الكريهه في وعيي

برمجة لو لم تفيق منها إلا الان فأنت حتى هذه اللحظه تعبد إله آخر! نعم انت لا تعبد الهك الحقيقي بل تعبد اله صوروه لك رجال الدين وصورته لك برمجات الوعي الخاطئة الممقيته بأنه غليظ شديد العقاب طاعته بقتل الناس والاكراه على الطاعه وان تحذر من الذنوب فاي ذنب ترتكبه ستدخل النار لامحاله ! حينها تسائلت . ايعقل ؟

لماذا اغلب الاشياء الجميله محرمه ؟ لماذا حين نقوم بها تصبح ذنبا مقيتا ؟ الحياه جميله ايعقل ان ديننا تلك هي أركانه ؟ هناك جبال واشجار هناك سر خفي اشعر به فلماذا ديننا لا يهتم بتلك الاشياء ؟ ليتني لم اخلق اذا كانت بالفعل تلك هي الغايه من وجودنا ب اتباع ذلك الدين ! - كثير رددتها -

في الاخير كان يجب ان اسّلم بما اتلقاه واؤمن به اجبارا ، وتعود تساؤلاتي كلما قرأت القرآن وأجد عكس ما أراءه واسمعه !

ياصديقي

ستجد بالمورثات انك عندما تكون سعيدا فأنت عبداً غير محبوب لدى الله لأنك لم تبتلى بل ويجب ان تشك بإيمانك فقد تكون كافر او منافق !!

عندما تفيق ستجد ان الاستغفار والتسبيح فعلا وليس قولا! والصلاه ليست حركة اذا لم تقم بها بشكل صحيح ستلعنك الملائكه !

"لم اجد شيئا من السعاده !"

في هذه الموروثات ان تختم القرآن - ولا يهم ان كنت تتدبره - المهم عدد ماتقرأ فأنت قد كسبت الجبال من الحسنات !

"لم اجد شيئا من السعاده !"

ما اقسى الحياه في هذا الدين

ياصديقي الدين في البساطه والسعاده والغناء والعطاء وكف الاذى ونفع الناس وحبك لذاتك ، ستجد الله في الجمال في الموسيقى في الابداع في الحكمه في الكرم في الطبيعه، في الإمتنان

ستجد الله في الزهور .. كف بالبحث عنه في القبور .. 


  • 4

   نشر في 24 ماي 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا