صوتٌ في الصور ( بِقلم نور سالم) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صوتٌ في الصور ( بِقلم نور سالم)

صوتٌ في الصور

  نشر في 26 فبراير 2020 .



أطالَ المكوثَ في صورة وكأنها أعجوبةُ الأرضِ الوحيدة , سمِعَتهُ السماءُ يتحدثُ عن جبينها المعقودُ عند الغضب , عن عيناها اللوزيتين رسماً , والغروبَ لوناً , عن ضِحكتِها وعيناها مغلقتين عند سماعِ حديثِ العصافيرِ همساً، وكأنها لا أصدقاءَ لديها سواهم وسوى قلبي .

أطالَ المكوثَ في صورة لأنها تحملُ معها الأمان , تحملُ معها أحلاماً تُبنى على فتاةٍ تَشُعُ أملاً , عروقِ اليد من ورد , عظمتين بارزتين من التوليب , 

القلبُ يضُخُ الحُب , ضوءاً يَخرجُ من روحِها كل ليلة ليُضيئ العالمُ أجمع , حتى قدماها تخطو في خُطى الواثقين أن هناكَ حبً لن يتكرر .

ساعاتٍ وأيامٍ في النومِ والخيالِ والأحلامِ في الأرضِ والسما , نعم أطالَ المكوثَ في صورةِ ضحكاتٍ تتعالى في صورة , ذكرياتٍ تُحكى في صورة , عُمراً من زهرٍ في صورة .

سمِعَتهُ العصافيرُ يُردد أن الصورة لها صوتٌ ورائحة ويدانِ تحتضُنُ حُزن فؤادِه , أيُعقلَ أن يكونَ مهووساً بفتاتهِ إلى هذا الحد , ولمَ لا ربما وضعت في قلبِهِ ما لم يوضع من قبل , رُبما لمعةِ حدقةِ العين عندما تذهبُ عيناها يساراً هي السبب .

يُحاكي الصور بطريقةٍ أقربُ للجنون , يُخبرها الحكايا اليومية , وما هي أحلامُه فيها ومعها , ماذا سيفعلُ واينَ سيذهب , لقد رمم عقلِهِ وأصبحَ صديقاً وفياً للعقل الباطن، الذي وضعَ بهِ أمالُهُ الذي أشارَ اليها قائلاً : 

(( ستتحققين ما دمتُ حياً ’ لا مُستحيل ))

صورُ الجميلةِ تملئُ كلَّ مكان ووضعَ لها اطارٌ خاص في كلِّ صورة , إنهُ يراها التُحفةَ المُميزة السرمدية . إنهُ يعشقُ تفاصيلَ روحِها , خبأها في قلبه حتى يحينُ اللقاء .


نور سالم


  • 3

  • Noor Salem
    نور سالم أريد أن أترك بصمتي في هذا العالم الكتابة بالنسبة لي هي حياة أعيشُ لها
   نشر في 26 فبراير 2020 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا