ماذا لو أمكننا العودة الى ذلك المكان المظلم .........الى رحم أمهاتنا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ماذا لو أمكننا العودة الى ذلك المكان المظلم .........الى رحم أمهاتنا

" ستلفظنا رحم أمهاتنا" سترفضنا و تتنكر لنا، لم نعد قط كما كنا ، لم نعد بذلك البياض و النقاء و لا بتلك الطهارة و البراءة .

  نشر في 21 أكتوبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 25 فبراير 2016 .

بعد يوم شاق و كمِ هائل من الصفعات و الصدمات التي توالت عليك في المدة الأخيرة

بعد ان أنهكتك الحياة و أتعبتك الخيبات و تكدست ذاكرتك بالقيل و القال ، و في محاولة يائسة للهروب من كل هذا ، تدخل الي غرفتك و تحكم إغلاقها و تحاول التقوقع على نفسك قليلا و تستلقي على السرير ، هل لاحظت الوضعية التي تتخدها  على السرير حينها؟؟؟

لا إراديا و بتلقائية تامة  تأخد هيئة" الجنين في رحم أمه"  في عز الألم و الوجع نتخد تلك الوضعية المريحة التي تحسسنا بالأمن و الأمان و التي تخزنت في لا وعينا 

سألت نفسي اليوم، ماذا لو كان بإمكاننا العودة الى ذلك المكان الممظلم  لكن اـلآمن في نفس الوقت ؟ الى رحم أمهاتنا ؟ بعيدا كل البعد عن هذه الزوبعة التي تطاردك حتى تدخلك في جوفها.....

فكان الجواب على الفور " ستلفظنا رحم أمهاتنا" سترفضنا و تتنكر لنا، لم نعد قط كما كنا ، لم نعد بذلك البياض و النقاء و لا بتلك الطهارة و البراءة .

 تلوثنا و لوثنا غيرنا ، دنسنا البراءة و الفطرة ـ، اختلط بعضنا ببعض و تشابكنا و أصبحت قلوبنا مريضة و ذاكرتنا مشوهة, و أنفسنا عليلة مليئة بالنـدبات ، لكل ندبة ذكرى و قصة موجعة تذكرنا بالألم و تعيدنا الى الخلف.....

لم نعد كما كنا كبرْنا و كبُر الشر بداخلنا و انخفت ذلك النور الداخلي نور الفطرة و البراءة ـ كبرنا يا أمي .


  • 10

   نشر في 21 أكتوبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 25 فبراير 2016 .

التعليقات

أسماء منذ 8 شهر
رائع بما تحمله الكلمة من معنى و أحرف و كل ما تشائين لا اجد ما أقول غير ذلك لكن على رغم جمود الكلمات في دماغي الا أني سؤحاول كتابة شيء غير كلمة رائع التي تبدوا كلمة بليدة أمام هذا النص
جواب سؤالك صاعق رغم واقعيته حقا سيلفضنا ذلك المكان الأمن ببساطة هو مكان نقاء و صفاء بقدر الصفاء الذي كنا عليه لما كنا ساكنيه أما الآن فنفوسنا يعلوها الدرن ,,,,علينا سلام
0
,,, يا ليتنا نعود صغارا كما كنا ,,, ننام بعمق ,,, لا نبالي لانسان قد تحول ,,, او عزيز قد رحل ,,,
تحياتي سيدتي ,,, موضوع طيب , فكم نحن بحاجة و يا ليتنا نستطيع ان نعود الى ذلك الزمن , حيث البراءة و الفطرة و النقاء ,,,
1
فاطمة الزهرة
تماااما صدقت يا ليلتنا لا نبالي لأنسان قد تحول أو عزيز قد رحل
شكرا لمرورك سيدي
اسماعيل المشهداني
السلام عليكم ,,, اصبحت كلما ضاقت بي او لا استطيع النوم , اتذكر مقالكي هذا سيدتي , عندها اشعر بالطماْنينة مرة اخرى و يذهب عني ما انا فيه ,,, تحية لكي مرة اخرى و ارجو الله ان تكوني و احبتكي باْلف خير ,,, احتراماتي
د.خلود منذ 1 سنة
جميل..
0
Ahmad Morad منذ 1 سنة
حلو و معبر
0
فاطمة الزهرة
شكرا جزيلا تحياتي
مقال م
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا