"عن المودة..لنتحدث" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"عن المودة..لنتحدث"

ستبقى العلاقات بين بني البشر تتخبط..هناك أزمة اخلاق وتربية..هم ليسوا صنع كاتب ولا أبطال رواية ،بل هم نتاج مجتمع لا يميز بين الجميل والغث!!

  نشر في 09 أكتوبر 2019 .

في مجتمعنا أفعالنا وأقوالنا يحاصرها العيب والعرف والتقاليد ..لا اعلم لماذا تربو الاشاعات وتسمن ؟

إمرأة تتأبط ذراع زوجها..وأخرى تحتمي بظهر أخيها..وأخرى تطمئن نفسها بحنان أبيها..ثم تبدأ الاشاعات التي تنتشر بسرعة الضوء..يبدأ البدائيون بنشر خيوطهم حول ما ظنوا أنهم رأوه..وأنهم على صواب..لماذا لا ندع الخلق للخالق؟!

الله سبحانه وتعالى زرع الحب بين أفراد الأسرة الواحدة..لكن بالمقابل زرع المودة بين المرأة وزوجها..فأيهما أقوى، وأيهما أشمل..الحب أم المودة؟

وصف رب العزة في كتابه العزيز علاقة الزوجين بأنها علاقة مودة ولم يقل حبا..دلالة على أن المودة أقوى وأشمل وأشد تماسكا..( وجعلنا بينهما مودة ورحمة) .. أليس كذلك؟

ستبقى العلاقات بين بني البشر تتخبط..هناك أزمة اخلاق وتربية..هم ليسوا صنع كاتب ولا أبطال رواية ،بل هم نتاج مجتمع لا يميز بين الجميل والغث!!

يشغلون أوقاتهم ومخيلاتهم في تحليل وتفسير أشياء ومشاهد حسب أذواقهم...وأكاد أقول حسب نوع السهرة ..يخوضون في سير الناس ..فلانة وفلان!!

عبثا، حاولت تفسير تلك الطبائع حسب اجتهادي بما يحلو لي وما يعجبني او ما يدور في رأسي من فكر واحلام و خواطر ..فاسمو وارتفع مع التحليل ثم اغرق..متأبطا إحدى زوايا مملكتي الخاصة..قابعا هناك. أرى زوايا ما عادت في اماكنها..فاغوص في عتمة التوقعات ..فلا أرى ما أود أن أرى ..

صدمات تأتي كالبركان من واقع مجتمع يهرول نحو الحضيض..خيبات أمل متلاحقة..أحلام تذوب كالملح !! ..الروح تهبط كظل وارف.. لتعيدني وحيد أجتر الكتب وأرمم ما انهار من أحلام!!

  • 6

  • BAKEER
    إذا رأيت للأقزام ظل طويل، فاعلم أن الشمس في طريقها إلى المغيب
   نشر في 09 أكتوبر 2019 .

التعليقات

زينب بروحو منذ 5 يوم
إن مما لا شك فيه ما نسمعه اليوم في وسائل التواصل كلها من أخبار... كاذبة أو صادقة أو مخادعة ...تهتك بالاعراض لتصفية الحسابات... المشكلة أن المجتمع ما ينفك ترمى له إحدى الاشاعات إلا و يمسكها بيديه و ينهشها بأسنانه نهشا... إننا بتنا في غابة و فقط... مجتمع ساقط أخلاقيا...ساقط فكريا ساقط إنسانيا... لذلك كان حد الذي يرمي بأعراض الناس من غير حجة يصل إلى الجلد.... أما المودة... فمن أين يا ترى من أين... و إن أردت التحلي بها...ربما أصبحت في قفص الاتهام و لخرجت عنك قصص و حكايات. يا ربي سلم
1
BAKEER
فعلا اختي..المودة والتراحم صفتان متلازمتان لكن أين وكيف نجدهما دام حضورك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا