ذكرى بسكوت سنكرز - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ذكرى بسكوت سنكرز

  نشر في 03 أكتوبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 05 أكتوبر 2017 .

" اعشق بسكوت سنكرز ، اعشق ملمسه الثقيل، وصوت قرطاسه حين انتزعه ..
طعم الشوكولا الممزوج بالحليب وقساوة الكراميل مع الفستق ، والأجمل هو مشاركة اخي الغالي في حبه لهذا النوع ؛
اخي الذي ابعدتني عنه الظروف الجغرافية ،
اصبحت اهوى إقتناء هذا البسكوت ليس لطعمه فحسب ! إنما لاتأمله ، فمعه اشعر بمشاعر حنين وسعادة ، تنفرج شفتاي باسمة ، نظرا لإسترجاعي تلك اللحظات الجميلة التي جمعتني بأخي ،
... ذكرى بسكوت سنكرز مع اخي.


الأيام تمضي سريعا ،

وكل شيء يصبح مجرد ذكرى في لحظة !!

لذا لا تستهين فيما تملك ، الأمر لايقتصر على الأرواح ، إنما الأشياء والأماكن وكل شيء ،

لابد انه قد مرت عليك لحظات مضى عليها سنين طويلة ، لا زلت تتذكرها في عقلك حتى الآن ، لكنك لا تمتلك صورة أو جزء منها !!

لأنك حينها كنت صغيرا ولا تعي مفهوم الفراق واهمية الإحتفاظ بذاك الشيء أو جزء منه ايا كان هذا الشيء ...

التقط صورا الآن ، ماذا تنتظر ؟!!

كوب القهوة الذي تبدأ يومك به لينعش مزاجك الا يستحق ان تلتقط له صورة ! ؛

غدا سيسقط ارضا وينكسر ، ولن تجد مثله في تكييفك وتأقلمك معه مهما اقتنيت عشرات من الفناجين المتميزة في الشكل والحجم !!

منزل عائلتك الذي احتضنك في طفولتك، ونمت تحت سقفه وحفظ اسرار عيشك وطيشك،

قف بجواره والتقط لكما صورة معا ؛ فالبيوت القديمة معرضة للهداد !!

صديقك الأعز على قلبك ، التقط له صورة وكأنها آخر صورة له ، لا تحذف الصور القديمة او العشوائية ، ما اجمل ان تلتقط صورا عفوية تلقائيا ، بكل المراحل العمرية والحالات النفسية والإنفعالية ، بسمة ، حزن ، ضحكة ، قفزه ..

التقط صورا لتلك المواقف واللحظات الإجتماعية ايضا ، لا اقصد المناسبات العامة كالتخرج ، الخطوبة والوظيفة ! انما اللحظات الخاصة التي تجمعكما معا كنزهه جميلة ، لحظة شراء سيارة ، وجبة مفضلة ...

كل تلك التفاصيل سيكون لها اثرا في النفس كونها ذكرى لتفاصيل ستجدها مع مرور الزمن ذكرى جميلة ! ستجد نفسك تسترجعها تلقائيا كلما اختليت بنفسك او تحدث عنها احدا امامك ،

حينها ستسر كونك احتفظت بذكرى لبعض تلك التفاصيل ، والأمر لا يقتصر على التصوير فقط !!

إنما الإحتفاظ والإعتناء بالأشياء ايضا !!

قلمك الذي تحب الكتابه فيه ، سيفرغ حبره حتما لكن .. لا ترمه ! احتفظ به ،

فبعد 20 سنة لن تجد مثله ، لأنه  سيصبح قلما ذو إنتاج قديم !!

العملات الورقية والنقدية كذلك

غدا ستتغير العملات ، حينها ستتمنى لو انك احتفظت بعملتك القديمة كنوع من التراث والذكرى لك ولأحفادك ،

هيا ماذا تنتظر ؟!!

امسك الكاميرا والتقط الأشياء الجميلة حالا ، فالوقت يمضي والأشياء راحلة معها !!


  • 9

   نشر في 03 أكتوبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 05 أكتوبر 2017 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 2 شهر
للأسف عندما أنهيت دراستي الجامعية فوجئت أنني لم ألتقط صورا مع معظم أصدقائي.
المشكلة أنني في الجامعة كنت أقول (ما فائدة تلك الصور طالما أننا معا الآن!) , لكن بعد أن فرقتنا الحياة بعد التخرج ندمت لأنني لم ألتقط معهم صورا تنعش ذاكرتي بذكرياتنا .
مقال جميل . بالتوفيق .
1
بسمة
للأسف لا نكتشف اهمية الأمر إلا بعد فوات الأوان !!
شكرا لمرورك الكريم استاذ عمرو .
creator writer منذ 2 شهر
آآآآآخ منزل العائلة القديم :( صورة واحدة فقط هذا ما اتمناه بحق ..
0
بسمة
وانا مثلك ...
للأسف البيت الذي عشت فيه طفولتي ، فوجئت انه اختفى تماما من الحي !! والسبب ؛ انهم بنو مكانه عماره كبييييرة .
abdou abdelgawad منذ 2 شهر
كنت افعل ذلك فيما مضى من عمرى احتفظ باى شيء من كل شىء وأعتز جدا بالذكريات وكذلك لى بعض الاصدقاء من هواة الاحتفاظ بالعملات والطوابع البريدية - فكرت فى لحظتك الصادقة التى يعبر عنها مقالك ولكن هناك مشكلة بسيطة ادعوك للتعرف عليها من خلال قصتى" كراكيب" على صفحتى شكرا لتصويتك ومرورك الكريم على كتاباتى وفى انتظار رأيك فيها ومتابعتك وكل التقدير.
1
بسمة
شكرا لقرأتك كتاباتي المتواضعة استاذ ،
و اتشرف حتما بمتابعة كتاباتك دوما ``

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !




مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا