تزوجت فاصبحت عانس ! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

تزوجت فاصبحت عانس !

  نشر في 22 يونيو 2018  وآخر تعديل بتاريخ 15 غشت 2018 .


اتفقد الصور من حين لاخر حتى اتذكر كيف كان حالى منذ سنوات, شهور, واسابيع مضت ,فاتذكر اللحظات التى كنت اعيشها والكلمات التى كانت تقال فى نفس وقت التقاط تلك الصور وأرى الضحكه فاسمعها ترن فى اذنى كأنها امس ,اتذكر كيف كانت تلك اللحظات ., وها انا استوقفنى صوره لصديقات ترسم الضحكه على وجوههن جميعا يرتدن فساتين سهره ياللون الاحمر ويمسكن بطرحه زفاف صديقتهن العروس كم كانت جميله ووجهها يضيئ من الفرحه وبجانبها عريسها الوسيم كان هو الاخر فى منتهى السعاده .تذكرت هذه الايام التى مضى عليها اكتر من عام وكأنها بالامس !! وكما تعلمون كم هى تجهيزات الاعراس مجهده للعروسين بالكاد ياخذوا انفاسهم فتره ما يسمى شهر العسل مليئا بالسعاده والرومانسيه وبمجرد انتهائه يبدا الفتى والفتاه فى حياه جديده مليئه بالتحديات نعم فلا يتخيل ابدا المقبلين على الزواج ان حياتهم ستكون اشبه بالعصافير ! حتى العصافير تجتهد فى بناء عشها ليكون اساسه قوى فتستطيع مواجهه تحديات يومها ومخاطره ووضع صغارها فى امان تام .ولكننا نجد ان اول سنه زواج ليست بالجنه التى تخيلتها عروستنا وان الرومانسيه والحب الذى تراه فى الافلام الهندى والتركى ما هو الا دراما ولكن ارض الواقع يختلف كثيرا

 فالحب والاحترام وتحمل المسؤوليه هما اسس بناء العلاقات ولكن ماذا اصاب شباب هذا الجيل ! أهى لعنه حلت على بنات حواء واولادها تسمى الطلاق !! يالها من كلمه .عندما كان يريد الرجل الشعبى فى العقود الماضيه ان يحلف بشيئ خطير دليل على صدقه وانه لا يمكن ان يكذب فى هذا الامر كان يحلف بالطلاق مع ان هذه عاده خاطئه واساءه من الرجل للمراه وللعلاقه باكملها ولكن هذه طباع الشعوب العربيه التى ترعرعت على ان الرجال قوامون على النساء وتجاهلوا باقى الايه التى اذا فهمت صحيح انقلب المعنى لصالح المرأه ولكن هيهات هذا مجتمع يرى المرأه عوره والى ذلك من افكار جاهليه لها هى الاخرى دور رئيسى فى ازمه الطلاق التى احلت على الاسره العربيه مؤخرا 

لا اتحامل على الرجل اطلاقا عزيزى القارئ فهذا اكيد ما ورد لذهنك فى تلك السطور السابقه ولكن دعنى اناقش القضيه بانصاف وبلا تجمل فالمراه الان اصبحت مستقله عن ذى قبل والرجل بالنسبه لها اذا اصبح مصدر ازعاج فاسهل ما يرد الى ذهنها الانفصال وان كانت لديها اطفال منه والشاب اصبح غير متحمل للمسؤليه كجيل ابائنا واجدادنا الذين كانوا يحلفون بالطلاق لخطوره الكلمه فما الذى حدث ؟ اين انتم فى فتره الخطبه ؟ هل مراه الحب عمياء حقا كما يشاع ! ابداا والله فالمراه من قديم الازل وهى تعكس الصوره تماما ولكن اعيينا نحن هى التى ترفض ان ترى الحقيقه والقلب يريد ان يستمر فى حاله الحب ويتجاهل جميع العلامات والاشارات الربانيه التى تكاد تنطق بان هذه الزيجه ستفشل بكل تاكيد 

وهذا ما حدث مع عروستنا فكانت ترى بادرات شكل العلاقه البائسه التى علقت بها بالرغم ان الخطبه استمرت طويلا الا انها تخيلت ان للزواج احكام اخرى فوجدت ما وجدت من معاناه ومشحانات وشد وجذب ولا اعفيها ابدا من مسؤوليه ما حدث لا يوجد مشكله بين زوجين سببها شخص واحد فلا بد ان يتحملا الاثنين نصيبهما من الخطا وان يكن طرفا طاغيا اكثر على الاخر فهذا ما يحدث غالبا فيقرر المتضرر اكتر الانفصال سواء الشاب او الفتاه ولكن غالبا خساره الفتاه فى مجتمعنا اكبر وهذا ما حدث بعد عاصفه المشاجرات التى تكاد تهدا فتهب عاصفه اخرى الى ان انتهت بخيانه الزوج كيدا فيها وليثبت انه رجل لا يفرق معه تهديد زوجته بالانفصال فاما تنفصل او تخضع له فاختارت الفتاه وهى عنيده للغايه وغالبا يكره الرجل هذا النوع من النساء ولكنه هو الاخر حب ان ينخدع ويتزوج حبيبته التى يعلم جيدا طباعها وكان كل شيئ واضح للطرفين منذ البدايه من اختلافات وغيره من عدم التوافق ومع ذلك هذا اختيار بمحض الاراده! ولكن كالعاده بنقول اخيرا انه النصيب ماذا نفعل .! اذن فهو نصيب ان تنتهى العلاقه بعد سنه زواج بفتاه مطلقه لديها طفله صغيره فى رقبتها ورجل مطلق لكنه حر هكذا تنتهى الامور !! 

 . الم يحين الوقت لكى نتحمل المسؤوليه وندرك ان الطلاق يهدم نواه المجتمع (الاسره), قد يظلم طفل من دفئ الاسره ويرى نفسه مقسوم بين الاب والام ,الا يستحق هذا الحب الذى كنا بالامس مستعدين لكل التضحيات من اجله ان نضحى ببعض العند والتعنت الشديد لاصلاح العلاقه وان ناخذ فرصه حقيقيه لانقاذه؟؟ الرجل كالعاده لديه النزعه الطاووسيه التى تجعله يقف متجمدا مكانه ويرمى الكره فى ملعب المراه فاما ان تستوعب وتبتدا هى باخذ المبادرات للاصلاح الى ان يعقل الرجل وينضج فيصبح هو الاخر لديه نفس الاستشعار بالمسؤوليه ولكن الحقيقه ان المراه قديما كان الطلاق بالنسبه لها فاجعه وفشل وشماته جيرانها وغيرهم من تلك العقليات التى تبنت اطلاق كلمه عانس على البنت التى عدت ثلاثون عاما وكأن لها مده صلاحيه ! .. اما الان فالمراه لديها مبدا اخر وهو "سترونج اندبنت وومن" جميع بنات جيلى يفهم ماذا اقصد جيدا وقد ادرك الرجل هذا هو الاخر ولكنه مستمر فى نزعته الطاووسيه.

هناك نوع اخر للطلاق بعيدا عن اهمال الزوجين ورغبتهما فى هدم الشراكه وفسخ العقد وهذا ما يستحق ان تقام له قوانين مخصوصه لمواجه الظلم والتشرد الناتج منه وانا هنا اتحيز للمراه بصراحه شديده فهذه كارثه تهدد كيانها وعمرها كله فى اى عمر كانت وغالبا يحدث بعد عشره كبيره بينهما وتحدث غالبا للنوع الاخر من النساء اللاتى يكافحن من اجل ابقاء البيت وعدم هدمه فى هذه الحاله يصبحوا من ناضجات لمسكينات حقا, حتى الان لا افهم من اين لنا بهذا الظلم للمراه التى يطلقها زوجها لأى سبب كان من غير رضاها والا شهود مع انه تزوجها بهذين الشرطين !! اتجنب قدر الامكان التحدث فى الدين ولكن النصوص واضحه صريحه لمن اراد ان يتدبر ويفهم مقصد الشريعه من الزواج واتحدث عن الشريعه وليس الفقه فالشريعه من الشارع العدل وهو الله والفقه ما هو الا اراء واحكام بشر فكروا واجتهدوا ووضعوا ما وضعوه من افكار نبنى او نهدم عليها . ليس بالكارثه ان نعمل عقولنا ونقول كلمه حق نحاسب عليها ان الطلاق كما شرع الشارع بقوله "وان عزموا الطلاق فان الله سميع عليم" لما هو مؤكد شرط العزم وان يكون من الطرفين واضح لا جدال عليه ماذا ننتظر بعد لكى نجعل الطلاق بورقه شرط قبوله امضاء الزوجين عليها كما دخلوا بالمعروف يخرجوا بالمعروف ! كما فى المجتمعات المتحضره ؟! كم من الطلاقات تكفينا فى لحظه غضب او قله عقل تحسب علينا وتهدم بيوتنا لنقول كفى ما اراد الشارع بهذا ابدا ! .كم عدد النساء العائلات .حتى انهن لا ياخذن حقوقهن الشرعيه فيهرب الرجل ليبحث عن امراه اخرى وتصبح عروس الامس عانسا تحمل مسؤوليه انفاق وتربيه لحالها فيزيد عمرها ضعفين فوق الاساسى ولا احد بالطبع سيرغب فى امراه فى هذه الظروف وان كانت ام كبيره تخطت الاربعين من عمرها ولا ترغب بالزواج فلديها بنات واولاد تريد ان توفر لهم حياه كريمه وتزوج بناتها فتضطر للدين ! كم من الغارمات يكفى لكى نقف بالمرصاد امام هذا الظلم ونعيد للمراه كرامتها ,على الاقل تاخذ حقوقها الماديه ولكنها تموت والمحاكم ما زالت تاجل القضايا من هذا النوع او تاخذ ملاليم بثغرات القانون التى يلجأ اليها الزوج للتخلى عن مسؤليته !! فلنكن منصفين المراه غالبا هى التى تتاذى من الطلاق لذلك شرع الله العادل لها حقوق واوصى كثيرا وكثيرا ولكن كيف هل سيسمح المجتمع الذكورى بترك المسكينه تنعم بحقوقها !! اما زلنا فى عصر الجاهليه ام اسوء من ذلك !! لعل المجتمعات تفيق والعقول تتحرر وتنفض عنها اغلالها .

اقولها بحسره شديد اريد مجتمعا جديدا بعقول واعيه وشباب عاقل نساء ورجال حكومات وانظمه ومؤسسات دينيه ان نقف جميعا فى مواجهه التفكك الاسرى ونغير من افكارنا ونظرتنا للزواج على انه متعه فقط وقليل من المسؤوليه , واناشد الفتاه بالأخص ان تتأنى جيدا فى اختيار شريك حياتك وتذكرى هذه الكلمه (شريك حياتك) فان وجدتى ان حياتك بمفردك افضل من وجودك معه فلا تتزوجيه وتذكرى الى ان تغير القوانين ويفيق المجتمع انتى الخاسره فى هذه المعركه فليفوتك القطر الان ويقال عليكى عانس افضل من ان يدهسك القطر ولن تفلتى ايضا من الكلمه بل ويلاحقك كلمات اخرى معها انتى تعرفينها جيدا :)


  • 6

   نشر في 22 يونيو 2018  وآخر تعديل بتاريخ 15 غشت 2018 .

التعليقات

لمى منذ 3 شهر
من الواضح أن كلماتك خرجت بحرارة، وكأنها لهب أصابنا شيء منه، أحييك وأحيي شجاعتك
(فليفوتك القطر الان ويقال عليكى عانس افضل من ان يدهسك القطر)
هذه الجملة بالرغم من شدة لهجة المقال إلا أنها أضحكتني :)
فعلًا العفوية والصدق في الكتابة يخرج ما لا يخرجه الإعداد الطويل والمُتقن أحيانًا -أشعر بأنك كتبتيه بسرعة- لكن لفتني آسلوبك -ما شاء الله- .
وإن كنت واجهت مشكلة يسيرة في الأخطاء الإملائية، وكذا عدم وجود فواصل مثل:
"واتحدث عن الشريعه وليس الفقه فالشريعه من الشارع العدل وهو الله والفقه ما هو الا اراء واحكام بشر فكروا واجتهدوا ووضعوا ما وضعوه"
وبالمناسبة، الفقه صحيح أنه متعلق بأفعال المكلف، لكن لا يمكن أن يخرج المجتهد فيه بأي حال من الأحوال من الأدلة، فالأدلة واحدة ثابتة لكن فهمها يختلف أحيانًا لدى البعض، لم أرتاح لهذا السطر ربما لو يعاد صياغته على الأقل يا جميلة ...
بالتوفيق عزيزتي .
1
الاء جاهين
ميرسى يا لمى على رايك . انا فعلا مش متمرسه فى الكتابه وعارفه اخطائى بس بسيبها لانى بكتب بسرعه بغرض تفريغ الافكار .بالنسبه لفكره الفقه زى مبتقولى طريقه فهم الادله بتختلف والاجتهاد ده فى الفقه هتلاقيه مقتصر على الاوائل فقط اسمهم فقيه مطلق واى حد بعدهم اسمه فقيه مقلد ودى مشكله فى حد ذاتها بس مش قضيتنا انا مبحبش اوى اتكلم كتير فى الدين .. بالمناسبه اسمك حلو اوى :)
Ahmed Tolba منذ 3 شهر
السسب فى الطلاق السريع عدم معرفة معنى مسئولية الزواج واعتباره متعه فقط
1
الاء جاهين
مظبوط جدا والكلام ده عالست والراجل الاتنين
تحياتي لك آلاء مقال قيم وهادف لكلا الطرفين الرجل والمراة ... تتمتعين بعقل مستنير وثقافة عالية .. اتمنى لك التوفيق والنجاح في كافة شؤونك... في انتظار مقالات جديدة لكى.. موفقة دائما
1
الاء جاهين
ميرسى يا ابراهيم . بفكر فعلا اخد الموضوع جد واكتب تانى :D
Saida منذ 3 شهر
مقالك في الصميم يعبر عن ظاهرة خطيرة ..... نسال الله السلامة .
1
الاء جاهين
اشكرك جدا يا سيده :)
Samira منذ 3 شهر
كلام جميل
ممكن تشوفي كتاباتي وتعطيني رأيك
1
الاء جاهين
اكيد يا صديقتى هعمل كده ؛)

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا