هل تريد أن تصبح صانع ألعاب مستقل ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هل تريد أن تصبح صانع ألعاب مستقل ؟

  نشر في 27 يوليوز 2014 .


على مر السنوات القليلة الماضية، قمنا بالكثير من حلقات "إذن تريد أن تصبح …" التي تتحدث حول ما يلزم من أجل شغل الأدوار المختلفة في صناعة الألعاب، لكن مؤخراً صارت لدينا طلبات أكثر فأكثر من أجل اقتراح كيفية المضي قدماً في تطوير الألعاب المستقلة، وبما أن هذا شيء عمل عليه جايمس مع عدد من الأشخاص، فقد فكرنا، لم لا؟ نأمل أن يساعد هذا البعض منكم لاتخاذ الخطوات الأولى نحو إخراج ألعاب رائعة أكثر إلى العالم.

لذا، دون أي تأخير:

الدرس الأول:

أول شيء يجب عليك معرفته كمطور مستقل هو أنك لن تصنع لعبة بحجم God of War أو Call of Duty. من أجل مشروعك الأول، فكر ببساطة، فكر بأشياء صغيرة. سواءاً كنت ستمول نفسك ببضعة ملايين من الدولارات أو أنك تعيش على الرامن، لا يهم.

فأنت تريد أن تبقي مشروعك الأول قابلاً للتحقيق، شيء يمكنك أن تخرجه للسوق وإلى أيدي الناس الحقيقيين. تجربتك الأولى في هذه العملية ستعلمك الشيء الكثير، حتى لو كنت مخضرماً خبيراً قادماً من صناعة AAA – فهذه تجربة مختلفة تماماً ، أن تعمل مع فريق صغير وتطلب كل فرص المساعدة – وإذا لم تكن مخضرماً، فإن مقدار ما ستتعلمه سيكون مذهلاً. بإمكاني أن أضمن لك هذا: مشروعك الثاني سيكون أفضل بكثير وسيتقدم بسلاسة أكبر من الأول.

وعندما يحين الوقت لبدء مشروعك الثاني، فكر ببساطة، فكر بأشياء صغيرة مرة أخرى. جايمس لديه تجربة كبيرة جداً لتقدير الجداول الزمنية للمشروع– ولغاية اليوم – عندما يقوم بهذا فإنه يضيف 50% للجدول الزمني وللميزانية، لأن مثل هذه المشاريع دائماً ما تنتهي بآلاف الأشياء الصغيرة والتعقيدات التي لا يمكنك توقعها قبل أن تبدأ.

الدرس الثاني:

أن تكون مطوراً مستقلاً يتضمن أكثر بكثير من مجرد صناعة الألعاب. لقد عرفت الكثير من الفرق الرائعة في صناعة الألعاب ممن يمتلكون استوديوهات انتهت بلمح البصر لأنهم لم يعرفوا كيف يتولوا أمر التسويق أو العلاقات العامة أو كيفية توزيع المشروع. هناك الكثير من أجل النجاح في هذه الصناعة غير "قم بصناعة اللعبة وسوف يأتي كل شيء".

هنا ينفصل خيال أن تكون مستقلاً عن الواقع. قد تحب أن تحلم بالعمل على الألعاب طوال اليوم، لكن في الحقيقة فإنك سترتدي الكثير من القبعات وإذا كانت هذه الشركة هي بمثابة ولدك فإنك على الأرجح ستمضي أكبر وقت ممكن تقريباً في الإجابة على الرسائل الإلكترونية، وعقد الاجتماعات، والقلق حول الضرائب والأموال وغيرها،

مثل الوقت الذي تمضيه في تطوير لعبتك.

إذا ما كنت تعمل مع أكثر من شخص واحد، فإني أنصحك بشدة أن تستأجر محامياً من البداية. لن تحتاج إليه كثيراً حتى يحين موعد التعامل بكثرة مع العقود، لكن الشخص الذي يمكنه مساعدتك في وضع شركتك على الطريق الصحيح يمكنه أن يجنبك الكثير من صداع الرأس على المدى الطويل. إذا ما كان بإمكانك تخصيص من خمسمائة حتى ألف دولار من أجل استئجار محامٍ عندما تبدأ بجدية إطلاق اللعبة، سيكون الأمر مستحقاً.

عندما تقوم بتحضير كل شيء، السر كمستقل (باعتبار أنك لن تتعامل بالكثير من الأموال) هو كيف تجلب الظهور. الطريقة المثلى ستختلف كثيراً بالنسبة للألعاب المختلفة والاستوديوهات المختلفة، لذا في هذه الحالة أنصح بدراسة الطريقة التي عملت بها الألعاب الأخرى جيداً. سواء كانت وضع أشياء في اللعبة يريد الناس نشرها، مثلما هو موجود في Minecraft، أو باستعمال الفضاءات مثل Kongregate بالطريقة التي اتبعها Team Meat، هناك الآلاف من الطرق المختلفة لجعل لعبتك بارزة بين الحشد النامي باستمرار من مختلف العناوين المستقلة الموجودة.

فقط تذكر، "تنامي الانتشار" هو شيء تعمل من أجله ويجب أن تحافظ عليه، فهو ليس بشيء يحدث من تلقاء نفسه ( على الأقل ليس 99,999% من الوقت… ).

غير هذا، ستحتاج لإيجاد طريقة لتوزيع منتجك. الوصول إلى Steam لا "يحدث ببساطة" والعديد من خدمات التوزيع الصغيرة لن تضمن لك أكثر من بضع عشرات من المبيعات، لذا فكر بجدية حول هذا وأعطِ لنفسك على الأقل مهلة ستة أشهر قبل الإطلاق للعمل على السعي وراء التوزيع.



   نشر في 27 يوليوز 2014 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا