مغاربة في شرم الشيخ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مغاربة في شرم الشيخ

الحضور المغربي في المسابقة العربية للبرمجة على الحاسوب للطلاب

  نشر في 28 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

ككل سنة، تحتضن إحدى المدن العربية نهائيات المسابقة العربية للبرمجة للحاسوب لفائدة الطلبة، هاته السنة و على غرار السنتين الماضيتين، كان الشرف من نصيب مدينة شرم الشيخ المصرية.

المسابقة نظمتها الأكاديمية العربية للعلوم و التكنولوجيا و النقل البحري، بالتعاون مع الفريق العربي للمسابقة الذي يضم جنسيات مختلفة من بينها الجنسية المغربية الممثلة في 10 أشخاص هاته السنة، بعد تعذر التحاق بعض العناصر الوازنة لأسباب مهنية أو شخصية.

فريق الصقور

هكذا تعود الجميع على تسمية الفريق التقني المكلف بتنصيب الشبكة و الحواسيب ، و كذلك تثبيت النظام و برمجته، هذا الفريق ضم 4 من خيرة المغاربة هاته السنة، و هم يوسف علوي - الذي اكتشفنا موهبة جديدة له سوف نعود إليها لاحقا -، أنس الشليح و زكرياء المامون - الذين تذكترا إن صح التعبير في النظام و استطاعا بمفرديهما إعداد الجهة التقنية خلال المسابقة المغربية الشهر الماضي- ، و الوافد الجديد السيد عبد الكريم المعيزي الذي تعرفنا عليه خلال فعاليات المسابقة العالمية بمراكش شهر ماي من هاته السنة.

بسبب التزامات قصر المؤتمرات مع أنشطة أخرى لم تسلم قاعة المسابقة لفريق الصقور إلا في يوم متأخر، لكن كل أطوار العملية لم تستغرق منهم سوى 8 ساعات ليكون كل شيء على ما يرام.

نساء حديديات

هو أقل وصف يمكن أن أصف به الإطارتين سلمى زريبي و أسماء المهدي الوزاني، فمنذ انتهاء المسابقة المغربية للبرمجة مباشرة، بدأت المهام الصعبة عندهن من تدبير لتسجيل الفرق، و تأمين لحصولها على الإستدعاءات و الـتأشيرات، و كذلك متابعة حركة وصول المشاركين لمصر، إلى الإطمئنان على استقرار كل الحاضرين في أماكنهم.

صمام الأمان

مع تعذر حضور سيدي علي ماء العينين للمسابقة، كان أخوه عبد اللطيف خير نائب عنه، ليمثل المغرب من الناحية الديبلوماسية ، و يقدم رسميا رغبة المغرب في استضافة النسخة القادمة منه.

الرجل الهادئ

لم يكن في بالي أن ذلك الرجل الذي بدا لي خجولا أول مرة التقيته منذ سنة بمراكش خلال الزيارة التفقدية للمكان الذي استضاف المسابقة العالمية يتمتع بتلك القوة و الحزم حين يلزم الأمر، السيد عبد الوهاب توفيق منسق المسابقة مع الجامعات في المغرب ، و الذي لم يدخر جهدا في سبيل إنجاح المسابقة المغربية بجامعته الإخوين بإفران، كان يعمل بنفس الجد و الإخلاص أيضا خلال المسابقة العربية، حيث أنه كان رقما صعبا في عملية تسجيل الفرق و المشاركين، بالإضافة إلى لمسته الفعالة في اجتماعاتنا اليومية.

عالي بوتر

ربما علي الصنهاجي الملقب بعالي بوتر  ، هو أحد أهم اكتشافات المسابقة المغربية للبرمجة، حيث أنه لم يُخَيَّر في مسألة تطوعه في المسابقة العربية.

عالي بوتر كان أول مغربي التقيه حين وصلت متأخر للمطار قادما من القاهرة، و لعل من أجمل الأشياء التي استمتعنا بها مع إخواننا من باقي الأقطار لعبة أنشأها علي و هي أن يتكلم كل شخص بلهجته و دفع الآخر لفهمه و الرد بلهجته، في البداية كان الجميع يشتكي من لهجتنا المغربية المعقدة، لكننا بعد ذلك اكتشفنا أن الأمر مجرد فرملة مجانية كان يضعها البعض تحرمه من تعلم لهجات أخرى.

حضور شرفي

بالنسبة لي كان حضوري شرفيا فقط، و قد استفدت أكثر مما أعطيت، فقد تم استدعائي فقط لكوني مسؤولا عن اللجنة العلمية للمسابقة بالمغرب، لحضور بعض الإجتماعات، و الإستفادة من خبرات أشقائنا في مصر و سوريا الذين قطعوا شوطا كبيرا في هذا المجال من تحرير للمسائل و تكوين تأطير للطلبة و الحكام.

كما أنه حصل لي الشرف أن قضيت ساعات من الحديث المطول مع مدربين أكفاء و كذلك السيد أسامة مدير المسبقة في النطقة العربية، و الذي لم يبخل علي بسرد تفاصيل إدخاله لأولمبياد المعلوميات لمصر، و كذلك بمنحي كنزا من الكتب في مجالات مختلفة من الرياضيات و الجبر و النهدسة و روائز كشف الذكاء للأطفال، و كذلك الخوارزميات و المعلوميات.

الفرق المغربية المتبارية

للأسف و لعدة أسباب لم يتمكن فريقين من الفرق الإحدى عشر من الحضور للمسابقة لعدة أسباب من أهمها صعوبة استخلاص التمويل اللازم مبكرا.

و هكذا انحصرت المشاركة على فريقين من جامعة الأخوين، و فريق من المدرسة الوطنية للمعلوميات و تحليل النظم، و فريق من المعهد الوطني للبريد و المواصلات، و فريقين من المدرسة الوطنية الفنون و المهن ، و فريقين من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بمراكش من جامعة القاضي عياض و أخيرا فريق من الجامعة الدولية بالرباط.

برصيد 5 مسائل حل فريق من جامعة الأخوين في المركز الرابع و العشرين كأفضل ترتيب للفرق المغربية، متبوعا مباشرة بفريق المدرسة الوطنية للمعلوميات و تحليا النظم بنفس رصيد المسائل المحلولة.

ربما من يجهل طبيعة المسابقة يشعر بالإحباط لتأخر ترتيب فرقنا المغاربة، لكن تحليلا بسيطا للأرقام و المجهودات المبدولة في باقي الدول الشقيقة مثل مصر و سوريا - التي بلغت نسبة مشاركة الجامعات في مسابقتها الوطنية 95 في المئة - يفسر الأمور، و لعل من أهم القرارات التي اتُخِذَت في سبيل تحسين مشاركات الفرق المغربية في هاته المسابقة إعادة هيكلة تنطيم المسابقة، و إنشاء لجان متعددة، لدفع أكبر عدد من الطلبة للمشاركة فيها، و كذلك إدماج الجهاز التعليمي و الوزاراتي في العملية، دون إغفال أهمية إدراج أولمبياد المعلوميات لتلاميذ المرحلة الثانوية.

فخطة السنة الموالية هي مضاعفة عدد المؤسسات المشاركة، و إنشاء أندية سفيرة للمسابقة في المعاهد و الحامعات و المدارس التي سبق أن شاركت و كذلك تكثيف التداريب و التربصات، و تقوية خلق المحتوى العلمي بالمغرب.

أحداث موازية

رحلة شرم الشيخ لم تخل من الطرائف و المواقف المضحكة، فإيقاف كل بعثة بالمطار لمدة تتراوح بين نصف ساعة و ساعة كان أمرا معتادا نظرا لسرعة حيازتنا على تأشيرة الدخول في آخر اللحظات.

بعد انتهاء المسابقة رسميا، خصص يوم للرحلات و الإستجمام، فهناك من فضل الذهاب في رحلة سفاري مبكرا و ركب السيارات الرباعية الصحراوية، و آخرون فضلوا الغطس و فريق آخر توجه للبارك المائي، بينما توجهت فئة أخرة لزيارة الجبال الملونة، دون أن يغفل الجميع خرجة لتناول الطعام المصري في العشاء و التمتع باستراحة في المقهى على البحر.

لكن المضحك في الأمر هو يوسف الذي أصبح بطلا رغما عن أنفه حين أراد ركوب الجمل ليفاجئ بأن الجمل صغير السن و لم يتعود بعد على إركاب الغرباء فما كان منه إلا أن جرى بكل ما أوتي من قوة، ليفشل صاحبه في اللحاق به عبر سيارة في الرمال الصحراوية، مما ساعد يوسف على اكتشاف موهبته في ترويض الجمال، عبر شد الجمل من عنقه تارة يمينا و تارة يسارا، الأمر الذي أثار إعجاب صاحب الجمل بعد أن خرجت الأمور سليمة.

المسابقة العربية انتهت، بالنسبة للفرق التي تأهلت للمسابقة العالمية كانت بداية مرحلة جديدة، بالنسبة لنا كمنظمين فالتحدي لا زال مفتوحا لتقديم ملف ينافس بقوة على احتضان المسابقة السنة القادمة من جهة، و على اللجنة العلمية و الطلبة من جهة أخرى للعمل على تسريع عملية رفع المستوى التنافسي من جهة أخرى.


  • 7

  • ضياء الحق الفلوس
    طالب علم في مدرسة الحياة. مهم بالتنمية الذاتية و طالب في الأكاديمية الدولية للتنمية الذاتية. مولع بالبرمجيات و مسابقات البرمجة و التكنولوجيا الحديثة. مؤسس مشارك في منصة www.scorify.me المختصة في توطيف المطورين المعلوماتي ...
   نشر في 28 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم











عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا