الحمار ملك الغابة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الحمار ملك الغابة

صفقة مغشوشة

  نشر في 28 نونبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 29 نونبر 2017 .

جلس  بيدبا و نظر الي مليا ثم قال:لماذا لا تنام مبكرا، تحمل اوراقا في منتصف الليل.،تمص دم الكلمات كدراكولا.

_ مسؤوليات كثيرة في النهار ، عندما يحل الليل احب ان ابقى بمفردي، اعيد ترتيب افكاري وحروفي،وانعم بشيء من الهدوء ،انا مخلوق ليلي.

_مسؤوليات !ذكرتني بقصة الحمار ملك الغابة،هل اقصها عليك ام انك متعب كعادتك ولا تريد سماع اي صوت؟

_بل قصها علي، كما اريد منك ان تجيبني على سؤال حيرني،هل الحمار حيوان غبي ؟

ابتسم بيدبا و اجابني:ستعرف جواب سؤالك في آخر الحكاية.

نظر الى النافذة وكأنه يرى شيئا ثم بدأ بالكلام:

غابة  الجاجا هي غابة كانت في يوم ما جميلة،ازهارها مختلفة الالوان ،خضرة اشجارها براقة ،مياهها عذبة و سكانها مسالمون ،كان الاسد ملك الغابة ،لكنها غابة ديموقراطية ملكية،وعلى غير العادة تقدم مترشح ثاني للحكم ،كان المنافس للاسد هو الحمار،وبعد انتخابات غير نزيهة وصل الحمار الى سدة الحكم ،احتار الجميع من نتيجة فرز الاصوات،لكنهم لم يعترضوا رغم غرابتها،فرح سكان الغابة بملكهم الجديد ،المسالم والطيب،ومرت اول سنة من حكمه بسلام .

الثعلب المكار

اراد الثعلب منذ بداية حكم الحمار ان يصبح اكبر مستشاري الملك،قام باعمال خيرية لفائدة الحيوانات الضعيفة ،دفع رشاوي  للحيوانات ذوات المراكز الحساسة في الغابة ، وبدأ صيته يذاع بعد صبر و جهد، اخذ المقربون من الملك بمدحه عنده فاستضافه ذات يوم على العشاء.

استغل الثعلب الفرصة الذهبية واختار احسن الكلام لمخاطبة الحمار،لم ينسى ان يحمل معه هدية ثمينة للملك المبجل ،اكثر من الانحناء بين يدي الملك حتى آلمه ظهره وسمعت له طرطقة عند  اعتداله وجلوسه على طاولة العشاء.

كان الحمار ينظر اليه باعجاب شديد،احس  بالسعادة لمديح الثعلب له ولقوته .تكررت الدعوات واصبح الثعلب مقربا جدا من الملك حتى  قرر في يوم ان يجعله وزيره الاول واكبر مستشاريه.

حيوانات الظل

جلس الاسد و النمر على ضفة الوادي الذي كانت مياهه اكثر نقاءا من نقائها في هذا اليوم ،تأمل الاسد تلك الخطوط القاتمة  على جلد النمر ،كان حارس الغابة الامين.

_اترى كيف اصبحت غابتنا الجميلة،انها تفقد جمالها يوما بعد يوم يا صديقي.

_فعلا سيدي.

_لماذا  انت قليل الكلام؟

_ليس لدي الكثير لاقوله سيدي .

_ماذا عن صفقة السيوف الجديدة المستوردة من غابة "مفاي مفاي"؟

_لقد عاينت مجموعة من السيوف ،تبدو متقنة الصنع لكنها مغشوشة ،تتحطم عند اول منازلة ،لكن الملك الحمار يصر على اتمامها فكبير مستشاريه اوهمه بجودة السيوف ،وهو لم يعد يصغي لاحد سواه.

_تبا لهما،سنخسر معركتنا ،خاصة ان غابة "يهوكا"اعلنت الحرب علينا.

_لا تخف سيدي ،لي خطة محكمة ،سادافع عن غابتنا الى آخر قطرة في دمي ،ينبغي علي الانصراف سيدي.

_ثقتي بك كبيرة .

يوم قبل الحرب

لم يكن النمر قائدا عاديا ،كان صديقا لكل الحيوانات،جمع كل جنوده ، خاطبهم بهدوء يعرفونه جيدا:لا تعتمدوا على السيوف انها غير صالحة ،اعتمدوا على قوة اجسامكم وذكاءكم،حاولوا ان تخدعوهم ثم جردوهم من اسلحتهم ،ستساعدكم سرعتكم و ضعف الرؤية في الظلام  ،سنباغتهم ليلا ،وقد ارسلت اخبارا باننا سننتظر قدومهم الينا،بينما سنهاجمهم ليلة غد على حين غرة.ارتاحوا  جيدا فوراءنا يوم صعب.

عاد الى ضفة الوادي ،جلس وحيدا يتأمل ضوء القمر المنعكس على المياه الصافية،ساتحمل مسؤوليتي كاملة وساحمي الغابة ،كان هناك من يتأمله من بعيد،لكن النمر لم يحس  بوجوده.

ثمن كسب الحرب!

بعد هجومهم على معسكر الاعداء ،لم تدم المعركة اكثر من ساعات ،عاد جنود غابة الجاجا سعداء ،غانمين،قوبلوا بتحيات حارة من الحيوانات  ،وكان الكل سعيدا الا الثعلب ،اشار الى النمر بغضب وامره بان يتبعه.

جلس الثعلب وجلس النمر ،نظر الثعلب الى النمر وقال له بلؤم:قف ،من امرك بالجلوس.

وقف النمر بكل هدوء:حسنا. 

_لماذا لم يستعمل الجنود السيوف؟

_لانها غير صالحة للحرب.

_لا تعد هذا الكلام على مسامعي ،يجب ان تخبر الملك بان هناك جنودا اتلفوها فقد وصل خبر عدم اعتمادكم عليها اليه،اختر لي اسماءا .

بقي النمر صامتا ،ينظر ببرود الى الثعلب.

_اذا لم تنفذ الامر ،ساحملك المسؤولية.

_فليكن.

ابتسم من كان خلف الستار يستمع بهدوء الى حديثهما،كان سيتفاجأ جدا لو ضحى النمر باحد جنوده ،لكنه لم يفعل بل فضل ان يضحي بمركزه.

تقدمت مجموعة من حراس الملك للقبض على النمر ،وسط نظرات الحيوانات ،جميعهم يدرك جيدا انه ضحى بنفسه كي لا يدفعوا ثمن صفقة الثعلب المغشوشة،رفعوا ايديهم وحيوه بتحيتهم العسكرية:عاش النمر.

وارتفعت في ارجاء الغابة اصوات من كل مكان ،عاش النمر ،عاش النمر..حتى وصلت الى اذني الحمار.

الثورة

_هل هذه ثورة؟سأل الحمار.

اجاب الثعلب بخبث:لا يا سيدي مجرد اصوات.سنسكتها.

اعاد السؤال بعد ايام:ما هذه الاصوات ،اهي ثورة علي؟

كرر الثعلب نفس الاجابة:اصوات تعلو بسبب صفقة السيوف ،وسنسكتها.

_كانت فكرتك ،لم اكن بحاجة الى اموال اكثر ،طمعي و مشورتك السيئة اوصلاني الى هنا.

_لا تخف ،انا مسيطر تماما على الوضع.

كانت اخر مرة رآى فيها الملك الثعلب،عرف ان نهايته ستكون سيئة لو لم يتنازل عن العرش،اعلن الحمار استقالته،وغادر الغابة دون ان يعلم احد وجهته.

العدل

_تفضل سيدي .

هكذا استقبل النمر الملك الاسد،رفض ان يستلم الحكم واخبر الحيوانات بقراره:يجب ان يلعب كل واحد منا دوره ويتحمل مسؤولياته ،انا رجل حرب ،لا اصلح لغير ذلك،اما الحكم فاتركوه لحاكمكم العادل ،الاسد،رأينا كيف انه سهر على ان يسود العدل و الامن و العيش الكريم لكل سكان الغابة ،رأيتم حين امسك بزمام الامور حمار اخذها الى الخراب وطمع في خيرات غابتنا الاعداء.

وعاشت غابة الجاجا بكل سعادة ،ساد العدل،وفرحت الحيوانات بعودة ملكهم القوي و الحكيم.يحميهم النمر ويسهر على امنهم. 

نظر الي بيدبا وقال:

_هل تتحمل مسؤوليتك مثل النمر؟

_اجل،ولكن لم افهم،لماذا اراد الثعلب والحمار ان يخسر جنودهم المعركة  وايضا هل الحمار غبي ام لا؟

اخبرني بيدبا ،بان الحمار بقي يمشي مطأطأ الرأس كعادته،يحمل ثروته على ظهره ،ويبحث في كل مكان عن الثعلب ولما وجده رفسه رفسة قوية قتلته ،بعدها دخل الى اول مزرعة وجلس يأكل بعض العشب ويتذكر انه كان ملكا في يوم من الايام،وعاش مسالما لبقية حياته .

_ليس غبيا اذن يا بيدبا ،حين رفعت نظري اليه كان قد غادر،هو هكذا يرحل فجأة ،سانام قليلا فلدي اعمال كثيرة غدا...بل اليوم.




  • 2

   نشر في 28 نونبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 29 نونبر 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا