مرض الكسب غير المشروع - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مرض الكسب غير المشروع

ظاهرة التسول مرض يهدد المجتمع

  نشر في 17 شتنبر 2021 .

مرض الكسب غير المشروع

بقلم : حمادة عبد الجليل خشبة

شهدت ظاهرة التسول تطورا ملحوظا في السنوات الاخيرة، حيث باتت اشبه بمشاريع اقتصادية عند معظم المتسولين ولم تعد حاجة العوز الفعلية هي المسيطر الرئيسي عليها ، هناك البعض يجعلها عمل منظم اشبه بشركة لديها استراتيجات وخطط تنفذها من خلال كوادر يتم تعيينها وتوزيعها على مختلف المناطق ضمن مؤشر زمني ومعيار كفاءة للمردود الاقتصادي من التسول.

نعم أصبحت أرى في هذه الأيام انتشار ظاهرة التسول بطريقة جديدة ومبتكره بين معظم السيدات اللتن اعتادوا على هذه المهنة وكذلك الأطفال من دون الخامسة عشر، نعم اقصد ما اكتب انها مهنه مريحه، ومكسب غير مشروع يلجأ لها كل من يريد الكسب بطريقة أسهل وابسط من اي عمل اخر.

رغم الإعلان الرسمى من قبل الحكومة منذ السابق بمحاصرة معدلات الفقر وانخفاض نسبته، إلا أن هناك مظاهر تتصاعد فى حجم وأعداد المتسولين فى المحافظات والمراكز، بل وصل الأمر إلى القرى الريفيه ، حيث إن هناك فئات معينة من المواطنين تدفع البعض منهم إلى تشغيل أطفالهم فى مهنة التسول أو بيع اللبان أو أوراق المناديل، وهؤلاء الأطفال هم فى عمر الزهور من صغار السن وبحاجة إلى مؤسسات اجتماعية وحقوقية لانتشالهم من هذه المآسى ورعايتهم.

ظاهرة التسول بدأت منذ القِدم عند ظهور الفقر والجوع في بعض الدول والمحافظات النائيه، ثم تطورت حتى أصبحت مهنه ومكسب سريع لشخصية اتكاليه تبحث عن الرزق السهل دون عمل.

تتنوّع طرق التسوّل والأساليب المتّبعة فيه حسب المكان والزمان ولكن الغاية والمقصد واحد وهو كسب تعاطف المواطنين عن طريق المرض او الاعاقه الحقيقيه او المصطنعة مع استخدام الأدعية والألفاظ التي تدفع الناس لتصديقهم والعطف عليهم ومساعدتهم.

هناك تسول ظاهر ومعلن ، والذي يكون من خلال مدّ اليدين أمامهم، وتسول غير ظاهر وهو التسول الذي يكون من خلال التخفّي وراء عرض خدمات رمزية، مثل مسح زجاج السيارات في إشارات المرور ، أو بيع بعض السلع البسيطة في الأماكن العامة، وهناك أيضا تسول حقيقي نتيجة العوز الفعلي لبعض المواطنين وهم قلة قليله.

يُعدّ التسوّل ظاهرةً خطيرةً تُهدّد أمن المجتمع وسلامته، كما أنّه يُعدّ مظهراً غير حضاريّ ومزعج؛ لذلك لا بدّ من علاج هذه الظاهرة، والحدّ من انتشارها

يقول الدكتور "محمد عرفه" في جريدة العرب الاقتصاديه، ان ظاهرة التسول ليست نتيجة عامل واحد, بل هي من نتاج عدة عوامل, لذا فإن علاجها والوقاية منها يتطلب أن تعمل هذه الوسائل التي بنيناها معاً في منظومة متكاملة حتى تحقق النتائج المرجوة منها.

جميع الوزارات المعنيه لابد أن تتكاتف للتصدي لهذه الظاهره منها اولا وزارة التضامن الاجتماعي والتعليم والداخليه والتنميه المحليه.

نعلم جيدا ان الدولة لا تتدخر جهدا للتصدي لهذه الظاهره وبتوجيهات رئاسية سوف تختفي مع زياده عدد تكافل وكرامه وحياة كريمه.

يقول صلى الله عليه وسلم: (مَا أَكَلَ أَحَدٌ طَعَامًا قَطُّ خَيْرًا مِنْ أَنْ يَأْكُلَ مِنْ عَمَلِ يَدِهِ، وَإِنَّ نَبِيَّ اللَّهِ دَاوُدَ عَلَيْهِ السَّلاَمُ، كَانَ يَأْكُلُ مِنْ عَمَلِ يَدِهِ) صدق رسول الله صل الله عليه وسلم رواه البخاري .

حفظ الله مصر وشعبها من العوز



   نشر في 17 شتنبر 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا