عندما تحكم الجماهير - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عندما تحكم الجماهير

جماهير الاهلى تحكم النادى

  نشر في 16 أكتوبر 2015 .


هل سمعت عن قصه الدب الذى قتل صاحبه من فرط حبه له..؟

اذا كنت اول مره تسمع عن هذه القصه فأنت القارئ الامثل للموضوع

رجل احب الغابه و احب العيش فيها الى ان تحول الى شخص غريب عن الجميع اصبحت صفاته منفرده تماما عن الجميع و اصبح يتملك صفات لا توجد فى المجتمع الذى يعيش فيه اصبح يتملك العقل فى مكان لا يحكم العقل فيه و تميز عن الجميع

ولكنه فى يوم من الايام اعجب كثيرا بدب كبير و توقع ان مصادقته له قد تساعده فى كثير من الامور التى قد يواجهها فى الغابه

و لكنه نسى ان الدب يختلف فى الطبيعه العقليه عن هذا الشخص الفريد لن نبخث ابدا حق هذا الدب الذى احب صاحبه و بشده و وضعه فوق اولوياته فى كثير من الاوقات و لكن فى يوم من الايام كان هذا الشخص الفريد نائم و وجد الدب ذبابه تقف على وجه صديقه الى ان اخذ حجرا كبيرا و قذفه على وجه صديقه حتى يبعد الزبابه عنه و كانت النتيجه هى ........ لك ان تتخيل عزيزى القارئ باقى القصه

هل تخيلت باقى القصه علينا ان نقوم بعمليه اسقاط لما سبق على الواقع الاهلاوى

الاهلى النادى الفريد فى مصر صاحب كل الانجازات و الارقام القياسيه فى كل شئ

فقد اهم ميزه له الوضع الفريد و اصبح مثله مثل الجميع

الاداره تبدأ حاله التخبط التى طالما ما كان يضرب بها المثل

لاعبين تشتبك مع بعضها البعض الاداره تنصر اللاعبين على المدير الفنى و مدير الكره الاداره تخاف من الجماهير مدير فنى يعامل اللاعبين كأنهم ناشئين

تصريحات تخرج من الاداره على اللاعبين و عقاب لاعبيين لاول مره على الملاء و على صفحات الجرائد و المواقع الرياضيه و شاشات التلفزيون

الاداره ارائها مختلفه ما بين جزء مقاطع لاداره الزمالك و جزء يأخذ رئيس الزمالك بالاحضان و جزء اخر يرفض مصافحه رئيس الزمالك فى فضيحه استلام الميداليات 

نعم يا ساده انها الصوره القاتمه لما هو قادم ولكنها ليست النهايه على العكس انها بدايه النهايه

عندما يستدعى النادى الاهلى جماهيره من اجل ان يخيف الجميع فقدت الاداره قوتها و اعلنت بمنتهى الصراحه انها لم تعد تستطيع مواجه الاحداث و التغيرات التى تحيط بها الاعلام الذى دائما ما كان مصدر قوه اصبح اكبر نقاط الضعف للنادى الاهلى و لك ان تتخيل المأساه عندما يعلن المهندس التاريخى للصفقات و صاحب الصوت القوى فى الاعلام عدلى القيعى انسحابه و له كل التقدير و الاحترام ان الاهلى اصبح مخترق اعلاميا تخيل ان النادى الاهلى لم يعد له متحدث رسمى ولا لجنه كره

مرحله عدم الاتزان

اداره الاهلى اصبحت فى مواجهه مع اللاوعى "كل شئ غلط" حتى مانويل جوزيه

المشكله لم تعد فى طبيعه الاختيار و لكن فى القدره على الاختيار فى حد زاته اصبح بأيدى مرتعشه تماما هل مانويل جوزيه هل بيسيرو هل اسم كبير بسعر كبير هل اسم اخر هل نترك زيزو كل الاحتمالات وارده نعم كل الاحتمالات وارده

المشكله ليست فى الاسماء ابدا و لكن فى طريقه الاختيار نفسها ما هو المعيار الحقيقى للاختيار هل السن ام الطريقه الفنيه ام السمات الشخصيه ام ارضاء الجماهير لتأجيل الصدام ام العناد مع الجماهير لاثبات قوه الاداره التى فقدت بالفعل

على الاداره ان تحدد الاهداف و القدرات و متطلبات الفتره القادمه و تحديد المعيار الحقيقى ولا بد من اشراك عناصر من زوى الخبره على المستوى الكروى

فعندما استدعت الاداره الجماهير و ادخلتها فيما لا يعنيها و هى مواجهه اتحاد الكره و اداره الزمالك و الاعلام توقعت الجماهير ان عليها القيام بأمور اخرى و هو التفكير فى المدرب و حمايه الاداره من نفسها و هو ما فعله الدب المحب لصديقه

لن ننكر ابدا حب الجماهير للنادى و لكن ابدا لن تدير الجماهير النادى حتى و ان كان رأيها صحيح فنهايه الاداره قد تكون على يد نفس الجماهير التى استدعتا فيما سبق

فأخيرا و ليس اخرا نصيحه هامه للجماهير الاهلى عظيم بجماهيره و لكن فى المدرجات و ليس امام النادى حتى ان اخطأت الاداره فلا يجب ان نكون كالدب الذى قتل صاحبه رفقا بالاداره فى هذه المرحله الصعبه حتى نرى الاهلى مره اخرى اعظم نادى فى الكون

اما اداره الاهلى ارجو ان تعيدوا السيطره على الموقف و التعامل بهدوء و نغلق كل الابواب و نجلس فى الحجرات المغلقه لاتخاذ قرارات صائبه علميه و مدروسه لان الاهلى اكبر بكثير من حاله التخبط و على من يشعر ان الموقف اكبر منه ان يرحل حبا فى النادى

"الاهلى فوق الجميع"  


لمشاركه الكاتب متابعه على تويتر

@momenelrafie



  • 1

   نشر في 16 أكتوبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا